افتح القائمة الرئيسية

الإدارة العامة للمجاهدين (السعودية)

الإدارة العامة للمجاهدين إحدى إدارات وزارة الداخلية السعودية أُنشأت في عهد الملك عبد العزيز عام 1347 هـ، تتبع للإدارة 10 فروع إلى جانب الفرع الرئيسي للإدارة العامة في الرياض.[1]

الإدارة العامة للمجاهدين
المجاهدين
شعار الإدارة العامة للمجاهدين (السعودية).jpg
شعار الإدارة العامة للمجاهدين المُعتمد في 2018

تفاصيل الوكالة الحكومية
البلد  السعودية
الاسم الكامل الإدارة العامة للمجاهدين
تأسست 1347 هـ / 1928 م
صلاحياتها تتبع وزارة الداخلية السعودية
المركز الرياض،  السعودية
الإدارة
الوزراء المسؤولون
  • اللواء منصور بن عبدالله الشدّي، مدير عام الإدارة العامة للمجاهدين
الدائرة وزارة الداخلية السعودية
الفروع
موقع الويب الموقع الرسمي

التاريخعدل

أُنشئت الإدارة العامة للمجاهدين بوزارة الداخلية في عهد الملك عبد العزيز عام 1347 هـ، من المحاربين القدامى الذين ظلوا ملازمين له في كل الأمور، حيث كانوا بمثابة الجيش والأمن العام آنذاك، وكان يطلق عليهم (أهل الجهاد)، وبعد أن استقرت الأمور وتوحدت البلاد واستتب الأمن، بُدأ في تكوين أجهزة الدولة التي تُعنى بشؤون الحكم ومنها الشؤون العسكرية، ومن بينهم (أهل الجهاد) الذين شاركوا تحت قيادته في توحيد البلاد، فجعلهم من خاصته ونظّم شؤونهم. كانت بدايات العمل الجهادي في العصر الحديث تعود إلى تكوين تلك الفرقة المعروفة من أهل العارض ومن بعض ما حولها من المناطق، والتي ساندت الملك عبدالعزيز في استعادة الرياض عام 1319 هـ، ثم ما لبثت أن انضمت إليها فرقة الإخوان في الأربعينيات الهجرية، بعد تأسيس الهجر من قبل الملك عبدالعزيز مما أسهم في تكوين أكبر قوة عسكرية في شبه الجزيرة العربية بلغ قوامها 76.500 مقاتل، وهذه القوة لا تشكل أي أعباء مالية على الدولة إذ كانوا يتكفلون بأسلحتهم وعتادهم. وقد ساهمت تلك القوة في توحيد البلاد.

ثم بدأ ما يعرف بالهجانة، وهي مزيج من التنظيم العسكري والتقاليد البدوية بدأ تشكيله كقطاع عسكري عام 1344 هـ مما ورثه السلطان عبد العزيز من تشكيلات سابقة، مضيفًا إليها بعض الفرق التي بقيت في الحجاز عندما انتهت الحرب فيها، وكان قائد الهجانة العام منذ توحيدها في 1350 هـ وإلى أن ألغيت في عام 1354 هـ هو محمد بن إبراهيم السلطان، ثم أوكل عمل الهجانة إلى مكتب أهل الجهاد الذي كان قائمًا في الديوان الملكي، وبعد تشكيل الحرس الوطني في 1374 هـ، أصبح اسم المكتب أهل الجهاد وبقي مرتبطًا بالديوان الملكي، واستمر هذا المكتب بالإشراف على شؤون المجاهدين وصرف مرتباتهم وتنظيم وحداتهم، وتحولت فرق المجاهدين إلى قوة احتياطية.

في عام 1383 هـ ألحق المكتب بوزارة الداخلية، وضم في عام 1385 هـ أفراد الحرس الخاص الخويا، ثم ضم قصاصي الأثر المرية في عام 1387 هـ. وتقوم الإدارة حاليًّا بالعديد من المهام الأمنية كمشاركة الحرس الخاص، وحراسة مصادر المياه، وخطوط البترول، ومكافحة التسول، ومكافحة المخدرات، ومساندة الأمن العام، والمشاركة في خدمة ضيوف الرحمن، وغيرها من الأعمال الكبيرة والتحديثية التي تقوم بها.[2]

الفروععدل

للادارة عشر فروع هي:[3]

المدراء السابقونعدل

منذ تأسيسها، تعاقب 11 مسؤولًا على إدارة الإدارة العامة للمجاهدين، هم:[4]

الاسم بداية الفترة نهاية الفترة
عبد الله بن عسكر 1347هـ 1357هـ
عبد العزيز بن حماد الشبيلي 1358هـ 1378هـ
مقبل بن حماد الشبيلي 1378هـ 1383هـ
عبد الله بن غاطي الغاطي 1383هـ 1400هـ
سعد بن محمد بن سلطان 1400هـ 1403هـ
علي بن إبراهيم الرشودي 1403هـ 1410هـ
حمود بن إبراهيم الربيعان 1410هـ 1425هـ
عبدالرحمن بن عبدالله الريس 1425هـ 1426هـ
مساعد بن صالح الحماد 1426هـ 1436هـ
الدكتور عبدالله بن محمد السويد 1436هـ 1439هـ
اللواء منصور بن عبدالله الشدي 1439هـ حتى الآن

المراجععدل

  1. ^ "الإدارة العامة وفروعها". مؤرشف من الأصل في 19 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ 13 فبراير 2018. 
  2. ^ فرق المجاهدين.. عين المملكة التي لا تغمض صحيفة عاجل. وصل لهذا المسار في 27 نوفمبر 2015 نسخة محفوظة 01 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ فروع المجاهدين وزارة الداخلية. وصل لهذا المسار في 27 نوفمبر 2015 نسخة محفوظة 04 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ "المدراء السابقون". موقع وزارة الداخلية السعودية. مؤرشف من الأصل في 13 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 13 فبراير 2018. 

وصلات خارجيةعدل