افتح القائمة الرئيسية

الأساطير المؤسسة للسياسة الإسرائيلية

كتاب من تأليف روجيه غارودي
Question book-new.svg
تحتاج هذه المقالة أو المقطع إلى مصادر إضافية لتحسين وثوقيتها. الرجاء المساعدة في تطوير هذه المقالة بإضافة استشهادات من مصادر موثوقة. المعلومات غير المنسوبة إلى مصدر يمكن التشكيك فيها وإزالتها. (ديسمبر 2018)

الأساطير المؤسسة للسياسة الإسرائيلية هو كتاب للفيلسوف الفرنسي روجي جارودي يتحدث فيه عن مجموعة من الأساطير -حسب الكاتب- بُنيت عليها السياسة الإسرائيلية. الكتاب في مجمله يُنكر الهولوكوست ويرى فقط أنه "أسطورة" يتبناها الشق الصهيوني في إسرائيل من أجل تبرير احتلالهم لفلسطين مدعوماً باللوبي اليهودي في كل من فرنسا والولايات المتحدة وكندا ودول أخرى.

الأساطير المؤسسة للسياسة الإسرائيلية
Les mythes fondateurs de la politique israeliennes
Mythes fondateur.jpg
 

معلومات الكتاب
المؤلف روجي جارودي
البلد فرنسا
اللغة العربية
الناشر La veille taupe
تاريخ النشر 1995
النوع الأدبي تاريخ، سياسة
الفريق
فنان الغلاف أحمد بن يسف
ترجمة
المترجم جريدة الزمن بالمغرب بإشراف محمد سبيلا
تاريخ النشر 1996
الناشر جريدة الزمن المغرب 1996

محتويات

محتوى الكتابعدل

يعرض الكتاب بحثاً تاريخياً، وذلك بعرض شهادات متناقضة لأشخاص كانوا يعملون في المعتقلات الألمانية أثناء محاكمات النازيين (محكمة نورنبيرغ على سبيل المثال) وبحث علمي لمهندس كيميائي أمريكي لويشتر(كان لويشتر مستشاراً للولايات ميسوري وكاليفورنيا وكارولاينا الشمالية قبل أن تلغي هذه الولايات حكم الإعدام) أُرسل لفحص غرف الغاز، ليخلص إلى نتيجة أن هذه الغرف المفحوصة لا يمكن أن تكون قد استعملت غرفاً للإعدام بالغاز لعدم توفرها على التقنية المناسبة لذلك، بل أنه لم يجد أي أثر لحمض سيانوريك مشتق من غاز زايكلون بي الذي يقال أنه كان يُستعمل كوسيلة للإعدام في الغرف.[1]

الأساطير المذكورة في الكتاب هي:

  • الأساطير الدينية
    • أسطورة الوعد: الأرض الموعودة أو الأرض المحتلة
      • في التفسير المسيحي المعاصر
      • في اللاهوت اليهودي
    • أسطورة شعب الله المختار
    • أسطورة يهودا: التصفية العرقية
  • أساطير القرن العشرين
  • الاستعمال السياسي للأسطورة

اقتباس من الكتاب:

" إن ما ندعوه "التاريخ" هو شيء مكتوب من قبل المنتصرين في الحرب، سادة الإمبراطوريات والجنرالات المدمرين للأرض، لصوص الثروة العالمية، مستعملين لذلك عباقرة من المخترعين الكبار في العلوم والتقنيات من أجل بسط هيمنتهم الاقتصادية والعسكرية على العالم" . نُشر كتاب "الأساطير المؤسسة للسياسة الإسرائيلية" من قبل روجي غارودي، أولا من قبل Vieille Taupe وبعد ذلك، النسخة المُصححة من قبل ساميسدات روجر غارودي، 1996، ISBN 2-951 - 000-5. يمكن العثور عليه في مكتبة المعارف، أو جمعية روجيه غارودي لحوار الحضارات،. وقد أدين هذا الكتاب في المحكمة في يناير 1998 من قبل العدالة الفرنسية. لكنه ليس غير قانوني في فرنسا. تم نشر هذا الكتاب على شبكة الإنترنت لغرض الدراسة والبحث الغير الهادف للربح وللاستخدام المعقول من طرف الأمانة الدولية لرابطة محبي قصص الحروب السابقة والمحرقة[2].
بالنسبة للوطن العربي و الإسلامي عموما، لا يوجد أي منع و الكتاب متوفر بمعظم المكتبات.

الكتابعدل

انظر أيضاعدل

المراجععدل

  1. ^ الصفحات 76،77،78،79 من النسخة الفرنسية للكتاب
  2. ^ الأمانة الدولية لرابطة محبي قصص الحرب السابقة والمحرقة. نسخة محفوظة 04 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.

هامشعدل

(1)النسخة تحترم جميع مبادئ ويكيبيديا في احترام حقوق المؤلف. تم رفع النسخة من طرف الأمانة الدولية لرابطة محبي قصص الحروب السابقة والمحرقة و هي جمعية معترف بها من طرف السلطة و ذلك بالتشاور مع جمعية روجي غارودي.

وصلات خارجيةعدل