الأراضي المنخفضة الإسبانية

أجزاء من هولندا سيطر عليها التاج الإسباني (1581-1714)

يُعبر اسم الأراضي المنخفضة الإسبانية (بالإسبانية: بايزيس باخوس إسبانيوليز؛ بالهولندية: سبانسي نيدرلاندين؛ الفرنسية: بيباز إزبانيول؛ بالألمانية: شبانيشي نيدرلاندي) عن الأراضي المنخفضة الهابسبورجية التي حكمتها سلطة هابسبورغ الإسبانية بين عامي 1556 و1714. كانت الأراضي المنخفضة الإسبانية مجموعةً من دول الإمبراطورية الرومانية المقدسة في البلدان المنخفضة، والتي وضعها التاج الإسباني في اتحاد شخصي (وتسمى أيضًا إسبانيا هابسبورغ). تضم هذه المنطقة معظم ولايات بلجيكا ولوكسمبورغ الحالية، بالإضافة إلى أجزاء من شمال فرنسا وجنوب هولندا وغرب ألمانيا، وقد كانت مدينة بروكسل عاصمةً لها.

خريطة هولندا الإسبانية باللون البرتقالي قبل الانشقاق.

ورثت أسرة هابسبورغ النمساوية إقطاعيات الأراضي المنخفضة البورغندية الإمبراطورية السابقة من عائلة فالوا- بورغندي التي انقرضت مع وفاة ماري دوقة بورغونيا في عام 1482. شكلت الأقاليم السبعة عشر مركز مملكة الأراضي المنخفضة الهابسبورجية التي انتقلت إلى إسبانيا هابسبورغ عندما تنازل الإمبراطور شارلكان عن العرش في عام 1556. ظلت بقية المنطقة تحت الحكم الإسباني حتى حرب الخلافة الإسبانية، على الرغم من انفصال جزء من هولندا لتشكيل جمهورية هولندا المستقلة في عام 1581.

نبذة تاريخيةعدل

خلفيةعدل

كانت الإدارة المشتركة لإقطاعيات الأراضي المنخفضة -المتمركزة في دوقية برابنت- موجودةً بالفعل تحت حكم دوق بورغندي فيليب الطيب مع نتصيب ستاتهاودر والدعوة الأولى لإقامة برلمان هولندا في عام 1464.[1] أكدت حفيدة دوق بورغندي ماري على عدد من امتيازات الولايات بموجب اتفاقية الامتياز العظيم الموقعة في عام 1477.[2] أصرت الولايات على الاحتفاظ بامتيازاتها بعد استيلاء الأرشيدوق ماكسيمليان الأول من النمسا زوج ماري على الحكومة، وبلغت المطالبات ذروتها خلال تمرد هوك (حروب السنارة والقد) في كونتية هولندا والثورات الفلمنكية. انتصر ماكسيمليان بدعم من ألبرشت دوق ساكسونيا، واستطاع ابنه فيليب الأول زوج جوانا ملكة قشتالة تولي زمام الحكم في الأراضي المنخفضة الهابسبورجية في عام 1493.

احتفظ فيليب وكذلك ابنه وخليفته شارلكان بلقب «دوق بورغندي» في إشارة منهم إلى إرثهم البورغندي، ولا سيما البلدان المنخفضة ومقاطعة بورغندي الحرة في الإمبراطورية الرومانية المقدسة. غالبًا ما استخدمت عائلة هابسبورغ مصطلح بورغندي للإشارة إلى أراضيهم المتوارثة (كاسم الدائرة الإمبراطورية البورغندية التي تأسست عام 1512على سبيل المثال)، حتى عام 1795 فعليًا، عندما فُقدت الأراضي المنخفضة النمساوية لصالح الجمهورية الفرنسية. كان حاكم هولندا العام مسؤولاً عن إدارة التركات البورغندية في البلدان المنخفضة. وُلد شارلكان ونشأ في البلدان المنخفضة، وغالبًا ما أقام في قصر كودينبرغ في بروكسل.

أعلن شارلكان بموجب المرسوم العملي لعام 1549 الهيمنة الهابسبورغية الموحدة وغير القابلة للتجزئة على المقاطعات السبعة عشر. انقسمت عائلة هابسبورغ إلى فرعين بين عامي 1555 و1556، أحدهما نمساوي ألماني والآخر إسباني، وجاء ذلك بعد قيام شارلكان بالتنازل عن بروكسل. تُركت الأراضي المنخفضة لابنه فيليب الثاني ملك إسبانيا، في حين خلفه شقيقه الأرشيدوق فرديناند الأول بصفته إمبراطورًا رومانيًا مقدسًا. ظلت المقاطعات السبعة عشر إقطاعيات للإمبراطورية الرومانية المقدسة بحكم القانون، ولكنها خضعت منذ ذلك الوقت بحكم الأمر الواقع لسلطة هابسبورغ الإسبانية كجزء من التركات البورغندية.

أعلامعدل

مراجععدل

  1. ^ “The States General.” Staten Generaal, www.staten-generaal.nl/begrip/the_states_general.
  2. ^ Koenigsberger, H. G. (2001). Monarchies, States Generals and Parliaments: The Netherlands in the Fifteenth and Sixteenth Centuries. Cambridge University Press. (ردمك 9780521803304).
  3. أ ب ت اتحاد روماني
  4. ^ اندمجت الشامافي في اتحاد الفرنجة، واندمجت توبانتي في اتحاد ساكسون.
  5. ^ جزء من مملكة الفرنجة الشرقيون بعد عام 939، انقسمت إلى دوقية لورين (كجزء من مملكة الفرنجة الغربيين) ولورين المنخفضة (كجزء من مملكة الفرنجة الشرقيون) في 959.
  6. ^ لورين المنخفضة -أيضاً يشار إليها بلوثير- تفككت إلى عدة أقاليم مستقلة أصغر وفقط ظل لقب "دوق لوثير"، في برابانت.
  7. ^ لوردية فريزيا ولوردية خرونينجن (شاملة أومالاندن) بعد 1524 و1536 على التوالي.
  8. ^ شاملة مقاطعة زيلاند، التي حكمتها مقاطعة هولندا ومقاطعة فلانديرز المجاورة (حتى 1432).
  9. ^ شملت أوترخت لوردية أوفرآيسل (حتى 1528)، كونتية درنته (حتى 1528) وكونتية زوتفن (حتى 1182).
  10. ^ دوقية برابنت شملت منذ 1288 أيضاً دوقية ليمبورغ (اليوم جزء من لياج البلجيكية) وأراضي "أوفرماس" دالهيم، فالكنبورخ آن دي خول وهرتسوغنرات (الآن جزء من ليمبورخ الهولندية).
  11. ^ المقاطعة التي أصبحت فيما بعد دوقية خيلدرز تكونت من أربع أرباع، حيث فصلها الأنهار: تقع عند المنبع الربع العلوي (ما هو اليوم النصف الشمالي من المقاطعة الهولندية ليمبورخ)، ويفصل مكانياً من ثلاثة أرباع المصب انخفاض: كونتية زوتفن (بعد 1182)، ربع فيلوفه وربع نايميخن. الثلاث أرباع السفلى ظهرت من الجاو هامالاند (تسمت على اسم قبيلة شامافي)، وشكلت المقاطعة الحالية خيلدرلند. ولم تتضمن خيلدرز دوقية كليفه مطوقة هاوسن والكونتيات المستقلة بورين وكولمبورخ، التي كانت في وقت لاحق من ذلك بكثير انفصلت لمقاطعة خيلدرلند.
  12. ^ شاملة مقاطعة أرتوا (جزء من الفلاندرز حتى 1237) وتورنايسيس.
  13. ^ خلال العصور الوسطى اتسعت الأسقفية أكثر فيما بعد لتشمل دوقية بوليون عام 1096 (تم التنازل عنها لفرنسا في 1678)، اكتساب كونتية لون عام 1366 وكونتية هورنه عام 1568. لوردية ميشيلين كانت أيضاً جزءاً من أسقفية أمير لياج.
  14. ^ جاءت تسمية المقاطعات السبعة عشر بعد أن استعاد كارلوس الخامس هابسبورغ دوقية خيلدرز، ونشأت كأرض مستقرة.