اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل

اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل

بعد تأسيس دولة إسرائيل، عارضت الولايات المتحدة إعلان إسرائيل القدس عاصمتها في عام 1949 وعارضت خطة الأردن لجعل القدس عاصمة ثانية أعلنت في عام 1950.[1]كما عارضت الولايات المتحدة ضم إسرائيل للقدس الشرقية بعد حرب 1967[1]. وقد اقترحت الولايات المتحدة أن يكون مستقبل القدس موضوع تسوية تفاوضية.[1][2] وقد حافظت الإدارات اللاحقة على نفس السياسة التي مفادها أن مستقبل القدس لن يكون موضوع إجراءات أحادية الجانب يمكن أن تضرّ بالمفاوضات، مثل نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس.[1]

في عام 1995، أصدر الكونغرس قانون سفارة القدس الذي أعلن بيان السياسة بأنه «ينبغي الاعتراف بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل».[3][4]كما نصّ مشروع القانون على أن السفارة الأمريكية يجب أن تنتقل إلى القدس خلال خمس سنوات.[5] ومنذ ذلك الحين، وقع كلُّ رئيس أمريكي تنازلاً لمدة ستة أشهر، ممّا أدّى إلى تأخير هذه الخطوة.

وفي 6 ديسمبر 2017، اعترفت إدارة الرئيس دونالد ترامب رسميًّا بالقدس عاصمة لإسرائيل. وأضاف ترامب أنّ وزارة الخارجية الأمريكية ستبدأ عملية بناء سفارة أمريكية جديدة في القدس.[6][7][8]

محتويات

خلفيةعدل

ضغطت إسرائيل منذ فترة طويلة على الدول لنقل سفاراتها إلى القدس؛ في حين يعتبر الفلسطينيون وكثيرون من المجتمع الدولي القدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطينية في المستقبل. الولايات المتحدة هي من ضمن الدول التي ناقشت موضوع نقل سفارتها في إسرائيل إلى القدس منذ زمن طويل وقبل أكثر من عشرين سنة. فسنّت هذه الدولة قانونًا في عام 1995 ينصّ على نقل سفارتها، بيد أنه منذ ذلك الحين وقّع كل رئيس أمريكي تنازلاً لمدة ستة أشهر يؤخر هذه الخطوة، مشيرين إلى مخاوف بشأن الأمن القومي.[9] خلال الانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2016، كانت إحدى وعود حملة ترامب هي نقل السفارة الامريكية في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس التي وصفها بأنها «العاصمة الأبدية للشعب اليهودي».[10][11] في 1 يونيو 2017، وقّع ترامب تنازلًا عن قانون سفارة القدس، مما أدّى إلى تأخير نقل السفارة الأمريكية إلى القدس لمدة ستة أشهر أخرى. وقال البيت الأبيض أن هذا سيساعدُهم على التفاوض على اتّفاق بين إسرائيل وفلسطين وأنّ الخطوة الموعودة ستأتي في وقت لاحق.[12]

إعلانعدل

بيان الرئيس ترامب عن القدس، 6 ديسمبر 2017

في 6 ديسمبر 2017 اعترف الرئيس ترامب رسميا بالقدس عاصمة لإسرائيل، وذكر أن السفارة الأمريكية سيتم نقلها من تل أبيب إلى القدس. وقد شكّل هذا تحوّلًا بعيدًا عن ما يقرب من سبعة عقود من الحياد الأمريكي في هذا الشأن. ولم يُشر دونالد ترامب في بيانه إلى القدس الشرقية كعاصمة دولة فلسطين في المستقبل إلا أنه قال إن اعتراف الولايات المتحدة لم يحلّ النزاع حول حدود العاصمة الإسرائيلية. وأعلن الرئيس ترامب صراحة تأييده للحفاظ على الوضع القائم في المواقع المقدسة داخل البلدة القديمة.[13]

وعقب إعلان ترامب أصدرت السفارات الأمريكية في تركيا والأردن وألمانيا وبريطانيا تنبيهات أمنية للأمريكيين المسافرين أو الذين يعيشون في الخارج في تلك الدول. كما تصدر الولايات المتحدة تحذيرًا عاما للأمريكيين بالخارج حول احتمال حدوث احتجاجات عنيفة. وقد فرضت القنصلية الأمريكية في القدس قيودًا على سفر موظفي الحكومة إلى البلدة القديمة في القدس. وقد حظرت السفارة الأمريكية في الأردن الموظفين من مغادرة العاصمة وأبلغ أطفال موظفي السفارة بعدم الخروج من منازلهم إلى المدرسة.[14]

تصريحات وزارة الخارجيةعدل

أوضح وزير الخارجية ريكس تيلرسون في وقت لاحق أن بيان الرئيس "لم يشر إلى أي وضع نهائي للقدس" و "كان واضحا جدا أن الوضع النهائي، بما في ذلك الحدود، سيترك للطرفين للتفاوض واتخاذ قرار".[15]وقال مسؤولو وزارة الخارجية الأمريكية في 8 ديسمبر أنه لن تكون هناك أي تغييرات عملية فورية في كيفية تعامل الولايات المتحدة مع القدس. وهذا يشمل سياسة الولايات المتحدة بعدم إدراج بلد في جوازات سفر المواطنين المولودين في القدس. وفي 8 ديسمبر، قال مساعد وزير الخارجية ديفيد ساترفيلد «لم يحدث أي تغيير في سياستنا فيما يتعلق بالممارسة القنصلية أو إصدار جوازات السفر في هذا الوقت.»

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية هيذر نويرت ردًّا على سؤال حول ماهية الحائط الغربي في البلاد «نحن لا نتخذ أي موقف على الحدود العامة، ونحن نعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل.[16]»

الردود الإسرائيلية والفلسطينيةعدل

فلسطينيةعدل

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس، «إن هذا القرار يمثل إعلانا بانسحاب الولايات المتحدة من ممارسة الدور الذي كانت تلعبه خلال العقود الماضية في رعاية السلام». مضيفًا أنّ قرارات ترامب تشجع إسرائيل على سياسية الاحتلال والاستيطان. وقال عبّاس أن «الإدارة الأمريكية بهذا الإعلان خالفت جميع القرارات والاتفاقات الدولية والثنائية.»[17] قال إسماعيل رضوان، القيادي في حركة حماس «إن القرار من شأنه أن يفتح أبواب جهنّم على المصالح الأميركية في المنطقة» داعيًا الحكومات العربية والإسلامية إلى «قطع العلاقات الاقتصادية والسياسية مع الإدارة الاميركية وطرد السفراء الأميركيين لإفشاله».[17] وقال رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله إن تغيير سياسة ترامب «يدمر عملية السلام».[18]

إسرائيليةعدل

وفي 6 ديسمبر، بعد بيان قصير من ترامب، وصف بنيامين نتنياهو الإعلان بأنه «حدث تاريخي» يعكس التزام ترامب بتعهداته وأشاد بالقرار بأنه «شجاع وعادل». وطالب بقية دول العالم بالاقتداء بأميركا ونقل سفاراتها من تل أبيب إلى القدس المحتلة.[19]

ردود الأفعال الدوليةعدل

وقد رفض غالبية قادة العالم قرار ترامب بالاعتراف بالقدس كعاصمة لإسرائيل. ومن بين الحلفاء الأوروبيين الذين اعترضوا بريطانيا وألمانيا وإيطاليا وفرنسا. كما وجّه البابا فرنسيس نداء يدعو إلى احترام جميع الدول لاحترام «الوضع الراهن» للمدينة. وحثت الصين على توخّي الحذر إزاء التّصاعد المحتمل للتّوترات في الشرق الأوسط.

مجلس الأمن التابع للأمم المتحدةعدل

عقد مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة اجتماعا طارئا في 7 ديسمبر حيث أدان 14 عضوًا من أصل 15 قرار ترامب. وقال مجلس الأمن إن قرار الاعتراف بالقدس كان انتهاكًا لقرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي، ولكنّه لم يتمكّن من إصدار بيان دون موافقة الولايات المتحدة.[20] وكان طلب الاجتماع الطارئ من قبل بوليفيا وبريطانيا ومصر وفرنسا وإيطاليا والسنغال والسويد وأوروغواي.[18] وكانت بريطانيا وفرنسا والسويد وإيطاليا واليابان من بين الدول التي انتقدت قرار ترامب في الاجتماع الطارئ.[21] وقبل فترة وجيزة من إعلان ترامب، في نوفمبر 2017، صوتت 151 دولة من أعضاء الجمعية العامة للأمم المتحدة على رفض العلاقات الإسرائيلية بالقدس. صوتت ست دول ضد القرار، وامتنعت تسعة دول عن التصويت.[22]

في 18 ديسمبر، استخدمت الولايات المتحدة حق النقض ضد مشروع قرار قدمته مصر في مجلس الأمن يدين اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل، وسط موافقة بقية الدول الأعضاء في المجلس على القرار.[23]

الاتحاد الأوربيعدل

وأكدت فيديريكا موغيريني ممثلة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، أن جميع حكومات الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي متحدة حول قضية القدس، وأكدت مجدّدا التزامها بدولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية.[24]وقالت موغيريني إنه لا ينبغي نقل السفارات إلى القدس في حين أن الوضع النهائي للمدينة متنازع عليه. ولاحظت أيضا أن ضم إسرائيل للقدس الشرقية يعتبر انتهاكا للقانون الدولي بموجب قرار صادر عن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة في عام 1980.[18]وأعلنت موغيريني في 11 ديسمبر أن الدول الاوروبية لن تنقل سفارتها إلى القدس.[25]

العالم الإسلاميعدل

مظاهرات مندّدة للقرار في طهران
حرق العلمين الأمريكي والإسرائيلي في مظاهرات في طهران


  •   تركيا في 9 ديسمبر أعلنت تركيا أن الرئيس رجب طيب أردوغان سيعمل مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في جهد مشترك لإقناع الولايات المتحدة بإعادة النظر في قرارها.[26] وقال أردوغان أن التغيير في السياسة كان مثل «رمي المنطقة داخل حلقة نار».[27] ولاحظ وزير الخارجية التركي مولود تشاويش أوغلو أن «القرار يخالف القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة».[28]
  •   المغرب بعث الملك محمد السادس ببرقية إلى الرئيس الأمريكي يحتج فيها على القرار و عن الخطورة اللتي سينتج عنها[29] وأدانت المملكة المغربية القرار الأمريكي و تم استدعاء القائم بالأعمال الأمريكية للاعراب عن الرفض التام للقرار الأمريكي و أكد وزير الخارجية المغربي الدعم المستمر و التضامن الكامل مع الشعب الفلسطيني حتى يستعيد جميع حقوقه.[30]
  •   السعودية قال الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز إن نقل السفارة الاميركية إلى القدس «سيشكل استفزازا صارخا للمسلمين في جميع أنحاء العالم». وقال بيان صادر عن الديوان الملكي السعودي إن القرار «غير مبرر وغير مسؤول» مضيفًا إن تغيير السياسة يقوض عملية السلام.[28]
  •   مصر أبلغ الرئيس عبد الفتاح السيسي الرئيس الفلسطيني محمود عباس في اتصال هاتفي، رفضَ مصر لقرار ترامب وأية آثار مترتّبة عليه واعترض على «اتخاذ تدابير من شأنها تقويض فرص السلام في الشرق الأوسط».[31]حذر شيخ الأزهر أحمد الطيب، من «اتجاه بعض الدول إلى نقل سفاراتها إلى القدس»، قائلا: «لو فتح باب نقل السفارات الأجنبية إلى القدس؛ ستفتح أبواب جهنم على الغرب قبل الشرق.»[32]
  • ونظم الأزهر الشريف مؤتمرا على مدار يومي 17 و18 يناير 2018، في القاهرة، تحت شعار مؤتمر الأزهر العالمي لنصرة القدس، بمشاركة عربية وإسلامية ودولية رفيعة، وبحضور ممثلين من 86 دولة، ودعا الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، في كلمته إلى اعتبار عام 2018 عاما للقدس الشريف في كل العالم الإسلامي لمواجهة المخططات الدولية التي تهدف لتهويدها ولتقسيم المنطقة بأكملها. وجاء المؤتمر الذي نظمه الأزهر الشريف بالتعاون مع مجلس حكماء المسلمين، للرد على قرار نقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس المحتلة واعتبارها عاصمة لإسرائيل. [33] [34]
  •   الأردن الأردن يعلن أن قرار ترامب يمثل خرقا لقرارات الشرعية الدولية وميثاق الأمم المتحدة التي تؤكد أن وضع القدس يتقرر بالتفاوض، موّكدًا أن كل إجراءات إسرائيل في القدس التي تهدف لتغيير طابعها ووضعها القانوني باطلة.[35]
  •   إيران أدانت وزارة الخارجية الإيرانية بشدة القرار معتبرة إياه بأنه يشكل انتهاكاً صارخا للقرارات الدولية.[36] وأكّد قائد الثورة الإسلامية آية الله علي خامنئي ردًّا على الإعلان، بأن فلسطين ستتحرر وسينتصر الشعب الفلسطيني،[37] مشيرًا إلى أن الولايات المتحدة تسعى إلى زعزعة استقرار المنطقة وإشعال حرب لحماية أمن إسرائيل.[38] كما شدّد الرئيس روحاني في الاتصال الهاتفي مع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس أنه يجب على كافة التيارات والأحزاب الفلسطينية والعالم الإسلامي برمته أن تقاوم كلّها بوجه مشروع صهيوأميركي مشؤوم.[39]وأكد الرئيس الإيراني السابق محمد خاتمي أيضاً و قال: «ولا شك أن هذا القرار لا تتغير في ضمير الفلسطينيين المضطهدين، إلا غضبهم وصمودهم على استعادة حقوقهم» بعد ما وصف الرئيس ترامب بـ"إنسان غير عادي الذي يفاجئ دائما العالم مع قراراته المخالفة مع الإجماع، عرف ومصالح الأمريكيين".[40]
  •   لبنان أدانت وزارة الخارجية اللبنانية الإعلان[35] وأكد الرئيس اللبناني ميشال عون أن قرار ترمب يهدّد عملية السلام واستقرار المنطقة.[38]
  •   العراق أكّد الرئيس العراقي فؤاد معصوم رفض قرار ترامب بشأن القدس وحذّر من عواقب وخيمة ستشهدها المنطقة والعالم.[41] كما قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي قبل يومٍ من الإعلان، إن حكومته تعارض احتمال نقل الرئيس الأمريكي سفارة الولايات المتحدة في إسرائيل إلى القدس وحذر من تبعات هذا القرار وأنّ هذه الخطوة ستثير اضطرابات.[42]
  •   قطر أكّد أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني في اتّصال مع محمود عباس موقف الدوحة الثابت من القضية الفلسطينية ورفض موقف ترامب حول نقل السفارة الأمريكية إلى القدس.[35]
  •   الكويت نقلت وكالة الأنباء الرسمية عن مصدر مسؤول في وزارة الخارجية الكويتية قوله إن «اتخاذ مثل هذا القرار الأحادي يعدّ مخالفًا لقرارات الشرعية الدولية بشأن الوضع القانوني والإنساني والسياسي والتاريخي لمدينة القدس وقرارات الجمعية العامة.»[35]
  •   سوريا أدانت الحكومة السورية عزم الإدارة الأمريكية اتخاذ هذه الخطوة، مؤكدة أن ترامب وحلفاءه في المنطقة يتحملون مسؤولية التداعيات الخطيرة التي ستنجم عن هذا القرار. وقال مكتب الرئيس بشار الأسد أن «مستقبل القدس لا تحدّده دولة أو رئيس بل يحدّده تاريخها وإرادة وعزم الأوفياء للقضية الفلسطينية».[43]
  •   اليمن دعَت أحزاب اللقاء المشترك في اليمن لانتفاضة شعبية عربية وعالمية غاضبة ضد سياسات أميركا في المنطقة وتحمّل الأنظمة العربية التنازل عن المقدسات للكيان الصهيوني.[44]
  •   إندونيسيا أدان الرئيس الاندونيسى جوكو ويدودو بشدة القرار قائلًا «إن الاعتراف الأحادي من الرئيسي ترامب ينتهك مختلف قرارات الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة ويمكن أن يزعزع الأمن والاستقرار في العالم.»[45]
  •   ماليزيا أعلن رئيس الوزراء الماليزي نجيب تون عبد الرزاق رفضه الحازم لأي قرار يجعل القدس عاصمة لإسرائيل.[46] مؤكدًا أنّ تلك الخطوة متعارضة مع قرارات الأمم المتحدة. مشيرًا إلى أنّه لا یمكنُنا أن نقبل بھذا الأمر إطلاقًا.[47]

سائر البلدانعدل

  •   فرنسا قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون: «إن قرار ترامب الأحادي مؤسف وفرنسا لا تؤيده». ودعا جميع الأطراف إلى الهدوء وضرورة تجنب العنف.[48]وقال وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، إن القرار «مخالف للقانون الدولي»، محذّرا من خطر اندلاع انتفاضة في الأراضي الفلسطينية.[49]
  •   ألمانيا قالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل «إن ألمانيا لا تؤيد قرار إدارة ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل» مؤكدة أن «وضع القدس لا يمكن التفاوض بشأنه إلا في اطار حل الدولتين».[50]
  •   كوريا الشمالية شجبت وزارة الخارجية الكورية الشمالية قرار الرئيس الأمريكي عبر بيان، قائلتًا إن «قرار الرئيس الأمريكي ترامب يعد استخفافًا وإهانة للشرعية الدولية والتوافق العالمي حول ذلك الشأن ويستحقّ الشجب والإدانة». وأضافت أن «على الولايات المتحدة تحمل كامل المسؤولية عن التوتر وعدم الاستقرار التي ستحدث في الشرق الأوسط بسبب تهورها واستبدادها».[51]
  •   كندا أعلنت كندا عدم موافقتها إعلان القدس عاصمة لإسرائيل مؤكدة أنّها لن تنقل سفارتها من تل أبيب.[52]
  •   المملكة المتحدة أكّد وزير الخارجية البريطاني، بوريس جونسون اعتراض بلاده على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب باعتبار القدس عاصمة لإسرائيل قائلًا إنّ بريطانيا «تعتقد أنّ ما قام به ترامب تجاه مدينة القدس هو فعل غير مناسب»[53].

منظّمات عالمية وإسلاميةعدل

مظاهراتعدل

فلسطينيةعدل

 
حرق الأعلام الأمريكية والإسرائيلية في مظاهرات في قطاع غزة

عقب إعلان ترامب، تمّ تنظيم مظاهرات شعبية في عدة مدن وعواصم عربية وعالمية احتجاجًا على القرار.[74][75] وشهدت مدن فلسطينية مختلفة مظاهرات غاضبة احتجاجًا على القرار، فقد خرجت مظاهرات في الأراضي الفلسطينية المحتلة وقطاع غزة فيما قامت القوات المسلحة الإسرائيلية بإطلاق القنابل المسيلة للدموع والقنابل على المتظاهرين في القدس. كما عمت التظاهرات مناطق من الضفة الغربية ومخيمات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان[75] ووفقًا لوزارة الصحة الفلسطينية في 11 ديسمبر، بلغت حصيلة القتلى والإصابات في كافة محافظات فلسطين منذ 7 ديسمبر، إلى 4 قتلى و1778 إصابة بجراح متفاوتة وحالات اختناق جراء مواجهات اندلعت في الأراضي الفلسطينية المحتلة خلال قمع جنود الاحتلال المسيرات بالضفة والقدس وقطاع غزة.[76][77]

العالم الإسلاميعدل

تواصلت ردود الفعل الأردنية شعبيّا ورسميّا ضد قرار ترمب وفي العاصمة القطرية الدوحة تظاهر طلاب وأساتذة في جامعة قطر.[74]وجرت تظاهرات كبيرة في المخيمات الفلسطينية بالعاصمة اللبنانية بيروت كما تمّ تنظيم مظاهرات أمام السفارة الأمريكية بالمدينة.[77] وفي القاهرة نظّم طلّاب بعدد من جامعات مصر، مظاهرات احتجاجًا على قرار ترامب[78]وتظاهر طلّاب سودانيون في الخرطوم تنديدًا بالقرار مطالبين الأنظمة العربية بمواقف واضحة إزاءه دون الاكتفاء بلغة الشجب والإدانة.[74] وشهدت معظم المدن الباكستانية مثل لاهور وكراتشي مظاهرات مندّدة بقرار الرئيس الأميركي كما عقدت كبريات الصحف الباكستانية أنشطة ولقاءات للتنديد بهذا القرار.[79] وشهدت تونس مظاهرات في مدن عدة احتجاجًا على القرار وأحرق المشاركون في المسيرة العلمين الأميركي والإسرائيلي، مؤكدين أن القدس عاصمة فلسطين.[74] وتمّ تنظيم مظاهرات مندّدة بقرار الرئيس الأمريکي في العاصمة الايرانية طهران بالتزامن مع مدن إيرانية أخرى في 8 ديسمبر بعد صلاة الجمعة مطالبةً المجتمع الدولي والعالم الاسلامي باتّخاذ مواقف حازمة ضد قرار ترامب ووقف هذه المؤامرة الجديدة على فلسطين.[80]

مشروع قرار رفض تغيير وضع القدسعدل

في 21 ديسمبر، تقدمت الدول الأعضاء في الأمم المتحدة للتصويت على مشروع قرار يرفض تغيير وضع القدس القانوني الذي تقدمت به مصر واليمن في الجمعية العامة للأمم المتحدة، صوتت 128 دولة لصالح القرار فيما اعترضت 9 دول وهي الولايات المتحدة، إسرائيل، غواتيمالا، الهندوراس، توغو، جزر مارشال، ولايات ميكرونيسيا المتحدة، ناورو وبالاو. وقد امتنعت 35 دولة عن التصويت. ليتم إقرار مشروع القرار رسميا.[81]

قضية التسريباتعدل

نشرت الصحيفة الأمريكية نيويورك تايمز يوم السبت الموافق لـ 6 يناير 2018 ما ادعت أنه تسريبات صوتية لضابط مخابرات مصري يُدعى أشرف الخولي،[82] وهو يحادث هاتفيا مجموعة من الإعلاميين على رأسهم مفيد فوزي وعزمي مجاهد بالإضافة إلى الفنانة المصرية الأخرى يسرا،[83] وقد طلب الضابط من هؤلاء محاولة توجيه الرأي العام المصري من خلال إقناعهم أن لا فرق بين رام الله والقدس، وأنه وجب على الشعب المصري ألا يندد بالقرار وذلك بهدف إنهاء معاناة الشعب الفلسطيني، كما تضمنت التسريبات التي نشرتها قناة مكملين في وقت لاحق اعترافات أخرى للضابط أثناء مكالمته الإعلاميين وذلك فيما يخص سيناء بالإضافة إلى تخوف الدولة المصرية من عودة الإسلاميين عبر بوابة حماس.[84]

في المقابل، فقد كذبت السلطات المصرية ما ورد في تقرير الصحيفة؛ مؤكدة على أن التقرير "يتضمن ادعاءات وتسريبات مزعومة لشخص مجهول".[85][86]

التبعاتعدل

مصادرعدل

  1. ^ أ ب ت ث Mark، Clyde. "القدس: السفارة الأمريكية و P.L. 104-45" (PDF). تقرير CRS للكونغرس. خدمة أبحاث الكونغرس. مكتبة الكونغرس. تمت أرشفته من الأصل (PDF) في 12 أبريل 2016. اطلع عليه بتاريخ 01 أبريل 2011. 
  2. ^ Adam Kredo, Solving the White House photo mystery over ‘Jerusalem, Israel’. JTA, 16 August 2011 نسخة محفوظة 07 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ قانون سفارة القدس لعام 1995, قالب:USPL, 8 نوفمبر 1995, 109 Stat. 398.
  4. ^ Kontorovich، Eugene (14 May 2017). "روسيا تعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل. لماذا لا يمكن للولايات المتحدة؟". وول ستريت جورنال. تمت أرشفته من الأصل في 22 مارس 2018. اطلع عليه بتاريخ 15 مايو 2017. 
  5. ^ "من بيل كلينتون إلى ترامب: قصة لا تنتهي أبدا لنقل سفارة القدس". Haaretz Daily. 5 فبراير 2017. تمت أرشفته من الأصل في 14 يناير 2018. 
  6. ^ ترامب يعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل ويأمر بنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إليها- فرانس 24- 6 ديسمبر 2017
  7. ^ Nelson، Louis؛ Nussbaum، Matthew (6 ديسمبر 2017). "يقول ترامب ان الولايات المتحدة تعترف بالقدس عاصمة لاسرائيل بالرغم من الادانة العالمية". Politico. تمت أرشفته من الأصل في 12 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 6 ديسمبر 2017. 
  8. ^ "يقول ترامب أن الولايات المتحدة تعترف بالقدس عاصمة لاسرائيل". The Wall Street Journal. December 6, 2017. تمت أرشفته من الأصل في 22 يونيو 2018. 
  9. ^ نقل السفارة وعملية السلام.. ترامب يتناول النزاع الإسرائيلي الفلسطيني في أول رحلة خارجية له- سي إن إن- 15 مايو 2017 نسخة محفوظة 08 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ ترامب عن نقل السفارة الأمريكية للقدس: أريد أن أحاول باتفاق سلام قبل التفكير بذلك- سي إن إن- 8 أكتوبر 2017 نسخة محفوظة 08 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ Hanna، Andrew؛ Saba، Yousef (15 ديسمبر 2017). "هل سيقوم ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس؟". Politico. تمت أرشفته من الأصل في 12 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 11 ديسمبر 2017. 
  12. ^ Gray، Rosie (June 1, 2017). The Atlantic http://web.archive.org/web/20171212031500/https://www.theatlantic.com/politics/archive/2017/06/trump-didnt-move-the-us-embassy-to-jerusalembut-he-still-might/528903/. تمت أرشفته من الأصل في 12 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ December 11, 2017.  مفقود أو فارغ |title= (مساعدة)
  13. ^ Landler، Mark (6 ديسمبر 2017). "ترامب يعترف بالقدس عاصمة إسرائيل ويأمر السفارة الأمريكية بالنقل". The New York Times. ISSN 0362-4331. تمت أرشفته من الأصل في 09 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 11 ديسمبر 2017. 
  14. ^ staff، T. O. I.؛ Agencies. "قنصلية القدس الأمريكية في تحذير جديد لمواطنيها في أعقاب خطاب ترامب". تمت أرشفته من الأصل في 12 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 10 ديسمبر 2017. 
  15. ^ Morello، Carol (8 December 2017). "قال تيلرسون إن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس ينبغي أن تستغرق عامين على الأقل". Washington Post. ISSN 0190-8286. تمت أرشفته من الأصل في 12 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 09 ديسمبر 2017. 
  16. ^ "أي بلد تكون القدس فيه؟ إعلان ترامب يتجنب بعض الأسئلة الشائكة". USA TODAY. تمت أرشفته من الأصل في 21 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 9 ديسمبر 2017. 
  17. ^ أ ب الرئيس الفلسطيني يعتبر إعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل يمثل انسحابا من عملية السلام ومنظمة التحرير تعتبر انه “يدمر” أي فرصة لحل الدولتين وحماس تقول إن القرار سيفتح “أبواب جهنم” على المصالح الأمريكية في المنطقة استنكار عربي ودولي كبير.. والأمم المتحدة تتمسك بحل الدولتين وماي تعلن عدم موافقتها على القرار- رأي اليوم- 6 ديسمبر 2017 نسخة محفوظة 12 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  18. ^ أ ب ت Horowitz، Jason (6 ديسمبر 2017). "الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والبابا ينتقد إعلان ترامب في القدس". The New York Times. ISSN 0362-4331. تمت أرشفته من الأصل في 15 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 10 ديسمبر 2017. 
  19. ^ نتنياهو: الشعب اليهودي ممتن لقرار ترمب- الجزيرة نت- 6 ديسمبر 2017
  20. ^ Fassihi، Farnaz (9 ديسمبر 2017). "14 من 15 عضوا في مجلس الأمن يدينون موقف الولايات المتحدة بشأن القدس". Wall Street Journal. ISSN 0099-9660. تمت أرشفته من الأصل في 31 مارس 2018. اطلع عليه بتاريخ 9 ديسمبر 2017. 
  21. ^ Friday؛ December 8؛ Pm، 2017-08:15 (8 ديسمبر 2017). "اعتراف ترامب بالقدس المدان فى اجتماع مجلس الأمن الدولى". تمت أرشفته من الأصل في 10 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 9 ديسمبر 2017. 
  22. ^ "151 دولة للأمم المتحدة صوّتت للتنصل من العلاقات الإسرائيلية مع القدس - أخبار إسرائيل - جيروزاليم بوست". تمت أرشفته من الأصل في 13 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 9 ديسمبر 2017. 
  23. ^ "تنديد عربي ودولي بـ"فيتو القدس الأميركي"". سكاي نيوز عربية. 18-12-2017. تمت أرشفته من الأصل في 06 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 18 ديسمبر 2017. 
  24. ^ "خطة ترامب للقدس تحبط التوترات فى دبلوماسية الاتحاد الاوروبى". Reuters. 8 ديسمبر 2017. تمت أرشفته من الأصل في 24 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 9 ديسمبر 2017. 
  25. ^ Loveluck، Louisa؛ Haidamous، Suzan (2017-12-11). "Hezbollah rally attracts thousands as Trump's Jerusalem fallout continues". Washington Post. ISSN 0190-8286. تمت أرشفته من الأصل في 25 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 12 ديسمبر 2017. 
  26. ^ "Erdogan and Macron to urge U.S. to turn back on Jerusalem decision: so". Reuters. 9 December 2017. تمت أرشفته من الأصل في 12 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 09 ديسمبر 2017. 
  27. ^ أردوغان: اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل يلقي المنطقة في حلقة من نار- تركي برس- 7 ديسمبر 2017
  28. ^ أ ب "World reacts to Trump move on Jerusalem". BBC News. 7 December 2017. تمت أرشفته من الأصل في 16 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 11 ديسمبر 2017. 
  29. ^ الملك محمد السادس ينبه ترامب إلى خطورة المساس بوضعية القدس- جريدة هسبريس- 5 ديسمبر 2017. نسخة محفوظة 22 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  30. ^ في أول خطوة فعلية ردا على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، استدعى المغرب القائم بالأعمال الأميركي- موقع سكاي نيوز عربي- 6 ديسمبر 2017.
  31. ^ السيسي يتصل بعباس عقب اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل- سبوتنيك- 6 ديسمبر 2017
  32. ^ نقل السفارة الأميركية للقدس.. غليان عربي وتحذيرات لترامب- سكاي نيوز- 8 ديسمبر 2017
  33. ^ "شيخ الأزهر يقترح إعلان 2018 عاما للقدس". بوابة العين الإخبارية. تمت أرشفته من الأصل في 18 يناير 2018. 
  34. ^ "مؤتمر نصرة القدس.. الأزهر يواجه قرار ترامب -(تغطية خاصة)". مصراوي. تمت أرشفته من الأصل في 18 يناير 2018. 
  35. ^ أ ب ت ث ردود فعل عربية واسلامية ودولية غاضبة إزاء قرار ترامب- قناة العالم الإخبارية- 6 ديسمبر 2017
  36. ^ بیان وزارة الخارجية حول اعتراف امريكا بالقدس عاصمة للكيان الغاصب- موقع وزارة الخارجية الإيرانية- 7 ديسمبر 2017
  37. ^ فلسطين ستتحرر وحديث الاستكبار عن القدس كعاصمة للكيان الصهيوني هو دليل عجزهم- موقع مكتب آية الله السيد علي الخامنئي- 6 ديسمبر 2017 نسخة محفوظة 13 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  38. ^ أ ب رفض دولي لقرار ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل- الجزيرة نت- 6 ديسمبر 2017
  39. ^ روحاني : سنبقى الى جانب الشعب الفلسطيني- وكالة تسنيم الدولية للأنباء- 11 ديسمبر 2017
  40. ^ "محمد خاتمي: لا بد من معاقبة الولايات المتحدة بتوافق الآراء والفطرة السليمة العالمية" (باللغة فارسية). khatami.ir. اطلع عليه بتاريخ 17 ديسمبر 2017. 
  41. ^ معصوم يحذر من عواقب وخيمة بعد قرار ترامب بشأن القدس- موقع قناة السومرية- 6 ديسمبر 2017
  42. ^ العبادى: العراق يعارض قرار ترامب المحتمل نقل السفارة الأمريكية إلى القدس- موقع اليوم السابع- 5 ديسمبر 2017
  43. ^ رداً على قرار ترامب.. الرئاسة السورية: القدس ستكون عاصمة للدولة الفلسطينية- syria news- 7 ديسمبر 2017 نسخة محفوظة 13 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  44. ^ احزاب اللقاء المشترك:تدعو لانتفاضة شعبية عربية وعالمية غاضبة ضد سياسات أمريكا في المنطقة وإنهاء كافة مصالحها- الجماهير برس- 7 ديسمبر 2017 نسخة محفوظة 13 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  45. ^ الرئيس الإندونيسي يدين بشدة قرار الإدارة الأمريكية بالقدس كعاصمة لإسرائيل- إندونيسيا اليوم- 8 ديسمبر 2017
  46. ^ «ماليزيا» تُعلن تأهب قواتها للتحرك من أجل القدس- شبكة رصد الإخبارية- 9 ديسمبر 2017 نسخة محفوظة 12 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  47. ^ قرار ترامب بشأن القدس یشعل المظاھرات أمام السفارات الأمریكیة- بوابة الأهرام- 10 ديسمبر 2017 نسخة محفوظة 13 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  48. ^ إدانات عربية وغربية لاعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل- فرانس 24- 6 ديسمبر 2017
  49. ^ فرنسا تحذر من اندلاع انتفاضة فلسطينية بسبب قرار ترامب- روسيا اليوم- 8 ديسمبر 2017
  50. ^ رد فعل قوي وحاسم من ميركل تجاه قرار ترامب بشأن القدس- صوت ألمانيا- 7 ديسمبر 2017 نسخة محفوظة 11 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  51. ^ خارجية كوريا الشمالية: قرار “ترامب” بشأن “القدس” استخفاف واهانة للشرعية الدولية- أحرار برس- 9 ديسمبر 2017
  52. ^ كندا لا نعترف بالقدس عاصمة للكيان الاسرائيلي- موقع حركة النجباء- 6 ديسمبر 2017
  53. ^ بريطانيا تنتقد قرار ترامب بشأن القدس من إيران- سبوتنيك- 10 ديسمبر 2017
  54. ^ انطلاق أعمال القمة الطارئة لمنظمة التعاون الإسلامي بشأن القدس- الجزيرة نت- 13 ديسمبر 2017
  55. ^ قمة منظمة التعاون الإسلامي تشدد على رفض القرار الأمريكي بشأن القدس- سبوتنيك- 13 ديسمبر 2017
  56. ^ القمة الإسلامية تدعو للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين- الجزيرة نت- 13 ديسمبر 2017
  57. ^ قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين- جريدة الحياة- 14 ديسمبر 2017
  58. ^ اللجنة العربية لحقوق الإنسان: قرار ترامب حول القدس يتعارض مع قرارات الشرعية الدولية- الجزيرة أونلاين- 9 ديسمبر 2017 نسخة محفوظة 24 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  59. ^ بيان رابطة علماء المسلمين بشأن قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس- منتدی العلماء- 7 ديسمبر 2017
  60. ^ الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين: القدس خط أحمر واعتبارها عاصمة لدولة الاحتلال اعتداء صارخ على المسلمين واستهانة- موقع شاشة نت- 6 ديسمبر 2017]
  61. ^ أبرز ردود الفعل الرافضة لقرار ترمب بشأن القدس- موقع اتحاد الديمقراطيين السوريين 2017- 7 ديسمبر 2017 نسخة محفوظة 24 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  62. ^ الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يحذر من نقل السفارة الأمريكية للقدس المحتلة- قناة العالم الإخبارية- 22 يناير 2017
  63. ^ مجلس حكماء المسلمين يعلن رفضه نقل سفارة أمريكا إلى القدس- صوت الأمة- 6 ديسمبر 2017
  64. ^ العالم يدين الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.. مسئول أمريكى سابق: أغبى خطوة سيتخذها ترامب.. رابطة العالم الإسلامى: لقرار سيواجه بغضب.. وسوريا وألمانيا والصين والأردن يعلنون رفضهم للقرار- اليوم السابع- 6 ديسمبر 2017
  65. ^ دعا لانتفاضة جديدة..نصر الله: قرار ترامب وعد بلفور جديد وندعو لتسليح الفلسطينيين- الميادين- 7 ديسمبر 2017
  66. ^ النص الكامل لكلمة السيد نصر الله حول القرار الأميركي بشأن القدس- موقع قناة المنار- 7 ديسمبر 2017 نسخة محفوظة 26 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  67. ^ بيان اتحاد علماء إفريقيا حول قرار الرئيس الأمريكي دوناد ترامب نقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة- الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين- 11 ديسمبر 2017
  68. ^ اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا يرفض قرار ترامب- رابطة علماء أهل السنة- 9 ديسمبر 2017
  69. ^ النجباء: قرار ترامب قد يصبح مبررا مشروعا لاستهداف القوات الأميركية- قناة العالم الإخبارية- 7 ديسمبر 2017
  70. ^ رئيس المجلس الاعلى يّعد قرار ترامب بشأن القدس تحدي واضح للأمم المتحدة وتجاوز خطير للأمة العربية والإسلامية- almejlis.org- 7 ديسمبر 2017
  71. ^ أنصار الله تدين إعلان ترامب وتؤكد أن القدس رمز الأمة الاسلامية- وكالة مهر للأنباء- 11 ديسمبر 2017
  72. ^ المجمع العالمي للتقريب : القرار الامريكي المهين سيوّحد الشعوب الاسلامية- موقع المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية- 12 ديسمبر 2017 نسخة محفوظة 26 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  73. ^ البيان الختامي لمؤتمر الوحدة : القرار الامريكي محاولة لاذلال المسلمين- موقع المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية- 9 ديسمبر 2017 نسخة محفوظة 25 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  74. ^ أ ب ت ث مظاهرات حاشدة بمدن العالم نصرة للقدس- الجزيرة نت- 11 ديسمبر 2017
  75. ^ أ ب بالفيديو... مظاهرات احتجاجية في دول عربية ضد قرار ترامب- سبوتنيك- 7 ديسمبر 2017
  76. ^ الصحة الفلسطينية: 4 شهداء و1778 إصابة حصيلة "قرار ترامب"- بوابة فجر الإلکترونية- 12 ديسمبر 2017 نسخة محفوظة 13 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  77. ^ أ ب فلسطين تشتعل غضبا على قرار ترمب- جريدة الدستور- 8 ديسمبر 2017
  78. ^ صور.. مظاهرات بجامعات مصر احتجاجا على قرار ترامب حول القدس- اليوم السابع- 10 ديسمبر 2017
  79. ^ مدن باكستان تستمر بالتظاهر تأييدا للقدس- الجزيرة نت- 11 ديسمبر 2017
  80. ^ مظاهرات غاضبة في ايران تنديداً بقرار ترامب بشأن القدس+صور وفيديو- وكالة تسنيم الدولية للأنباء- 8 ديسمبر 2017
  81. ^ GLADSTONEpublisher=New York Times، Rick (21 December, 2017)، Defying Trump, U.N. General Assembly Condemns U.S. Decree on Jerusalem 
  82. ^ تسريبات تكشف قبول السيسي قرار ترمبب شأن القدس - الجزيرة
  83. ^ بالفيديو تسريبات تفضح تنازل نظام السيسي عن القدس
  84. ^ تسريب لضابط مصري يؤكد رضى القاهرة عن قرار ترامب بشأن القدس
  85. ^ ضجة في مصر بعد تسريبات نيويورك تايمز - بي بي سي عربي
  86. ^ مصر تنفي تسريبات نيويورك تايمز حول موقفها من القدس موقع قناة المنار
  87. ^ "فتح تدعو غواتيمالا للتراجع عن قرارها". وكالــة معــا الاخبارية. اطلع عليه بتاريخ 5 مارس 2018. 
  88. ^ "فلسطين لن تُمرر قرار غواتيمالا". وكالــة معــا الاخبارية. اطلع عليه بتاريخ 5 مارس 2018.