اشتباكات الزنتان 2012

بدأت اشتباكات الزنتان يوم 17 يونيو 2012، إثر مقتل رجل من مدينة الزنتان بعد التوقف عند نقطة تفتيش أثناء محاولة نقل دبابات من مستودع الأسلحة في مدينة مزدة إلى مدينة الزنتان.[1]

اشتباكات الزنتان 2012
جزء من العنف بين الفصائل في ليبيا  تعديل قيمة خاصية (P361) في ويكي بيانات
بداية 11 يونيو 2012  تعديل قيمة خاصية (P580) في ويكي بيانات
نهاية 18 يونيو 2012  تعديل قيمة خاصية (P582) في ويكي بيانات
الموقع الزنتان  تعديل قيمة خاصية (P276) في ويكي بيانات

خلال عهد القذافي، كان يتم اغتصاب الأرض غالبًا من قبيلة ما وإعطاؤها لأخرى، مما يخلق ويثير توترات بين القبائل. ومما زاد هذا الاستياء الذي امتد طويلاً هو اختيار جماعات أخرى مثل قبيلة المشاشية عدم المشاركة في ثورة 17 فبراير، في حين لعب مقاتلون من مدينة الزنتان دورًا بارزًا في القتال لصالح المجلس الوطني الانتقالي.[2]

ونتيجة للقتال العنيف بين القبائل المختلفة، تم نشر قوات حكومية بالمنطقة يوم 17 يونيو. وتم إعلان المنطقة بعد ذلك على أنها منطقة عسكرية. وقد أدى نشر الجنود وفرض وقف إطلاق النار الجبري من الحكومة [3] من منع المزيد من الاشتباكات، مع تصريح المتحدث باسم الحكومة الليبية؛ ناصر المناع، بانتهاء القتال في 18 يوينو.[4]

المراجععدل

 
هذه بذرة مقالة عن موضوع له علاقة بأفريقيا بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.