افتح القائمة الرئيسية
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)

يعتبر اختبار طفو الرئة إجراءً تشريحيًا لتحديد ما إذا كان الطفل قد وُلد حيًا أم ميتًا. وفي حالة طفو الرئة، فقد وُلد الطفل حيًا. أما في حالة غوص الرئة، فقد وُلد الطفل ميتًا. وقد أوضحت نتائج إحدى الدراسات التي تمت في عام 2012، أن هذا الإجراء موثوق بنسبة 98%.<ref name=lung>Ostendorf، Große; Rothschild MA, Müller AM, Banaschak S. (2012 Jun 26). "Is the lung floating test a valuable tool or obsolete? A prospective autopsy study". Int J Legal Med. PMID 22733108. اطلع عليه بتاريخ 17 فبراير 2013.  Cite uses deprecated parameter |coauthors= (مساعدة); </ref>

ويتمثل الدليل القاطع على ولادة الطفل حيًا في الهواء الكامن بالرئة؛ فنقص الهواء يدل على الولادة الجنينية.<ref name=jain>Jain، B. (2004). Guide to Forensic Medicine & Toxicology. صفحة 157. ISBN 8180565262.  </ref> وفي حالة وجود هواء بالرئة، تطفو الرئة على سطح الماء. وقد اعتبر اختبار طفو الرئة الذي يقيم هذا الأمر مثيرًا للجدل.<ref name=kahle>Kahle، Werner؛ وآخرون. (1992). Color Atlas and Textbook of Human Anatomy. 2. New York: Thieme. صفحة 130. ISBN 978-3135334042.  </ref> غير أن فحص أجزاء الرئة تحت المجهر لم يقدم أية مساعدة، الأمر الذي لم يدع أمام اختصاصي علم الأمراض حلاً لاكتشاف وجود هواء بالرئة إلا اختبار طفو الرئة وذلك لتحديد ما إذا كان الطفل قد وُلد حيًا أم ميتًا.<ref name=demaio>DeMaio، Vincent؛ وآخرون. (2006). Handbook of Forensic Pathology (الطبعة 2nd). CRC Press. صفحة 174. ISBN 978-0849392870.  </ref>

المراجععدل

 
هذه بذرة مقالة عن العلوم الطبية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.