احتجاجات ضد حرب العراق

بدأت الاحتجاجات ضد حرب العراق في عام 2002، واستمرت بعد غزو العراق عام 2003، عقدت احتجاجات واسعة النطاق ضد الحرب على العراق في العديد من المدن في جميع أنحاء العالم، وغالبا ما كانت هذه الاحتجاجات تحدث في وقت واحد وبصورة منسقة في جميع أنحاء العالم. في 15 فبراير 2003، ادعى الكاتب الأمريكي باتريك تايلر في النيويورك تايمز بأن هناك اثنين من القوى العظمى في العالم، الولايات المتحدة والرأي العام المناهض للحرب في جميع أنحاء العالم.[1] وقد نظمت هذه المظاهرات ضد الحرب بشكل رئيسي من قبل المنظمات المناهضة للحرب، وكثير من هذه المنظمات قد تشكلت لمعارضة غزو أفغانستان. ونظمت مظاهرات في بعض الدول العربية من قبل الدولة. وشهدت أوروبا أكبر حشد من المتظاهرين، حيث احتشد أكثر من ثلاثة ملايين شخص في روما، والتي تم سردها في كتاب غينيس للارقام القياسية باعتباره أكبر تجمع مناهضة للحرب.[2] ووفقا للأكاديمي الفرنسي دومينيك ريني، ان ما بين 3 يناير و12 أبريل 2003، شارك 36 مليون شخص في جميع أنحاء العالم في ما يقرب من تنظيم 3,000 مسيرة احتجاجية ضد الحرب على العراق.[3] استطلاعات غالوب حدثت في 14 سبتمبر عام 2007، والملخص انه عدد المعارضين الأمريكيين للحرب على العراق كان يفوق عدد المؤيدين. ويعتقد أغلبية الأمريكيين أن الحرب كانت خطأ كبيرا.[4]

المصادرعدل

  1. ^ Tyler, Patrick (February 17, 2003). "A New Power in the Streets". New York Times. مؤرشف من الأصل في 26 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 07 سبتمبر 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "Guinness World Records, Largest Anti-War Rally". Guinness World Records. مؤرشف من الأصل في 04 سبتمبر 2004. اطلع عليه بتاريخ 11 يناير 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Callinicos, Alex (March 19, 2005). "Anti-war protests do make a difference". Socialist Worker. مؤرشف من الأصل في 24 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 27 أغسطس 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ "Gallup's Pulse of Democracy: The War in Iraq". مؤرشف من الأصل في 8 يوليو 2007. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة), The Gallup Poll. Retrieved August 7, 2007.

وصلات خارجيةعدل