اتصال بين الثقافات

تتعرض المجتمعات المعاصرة لمشكلات اتصال تنجم عن سوء التفاهم الثقافي والتباين الثقافي. وتحاول التدريبات بين الثقافات حل مثل تلك المشكلات من خلال تطوير إستراتيجيات تهدف إلى تدريب الموظفين والأفراد للعمل في دول أخرى، من خلال التعامل مع الهجرة أو إنجاز المشروعات في فرق العمل متعددة الجنسيات.

ومن أمثلة إستراتيجية الاتصالات بين الثقافات «أسلوب التباين الأمريكي»،[1] والذي تم تطويره من خلال مكتب أبحاث الموارد البشرية (HumRRO) وكاجيتان ديميلو.

انظر أيضًاعدل

  • التقييم التنظيمي للكفاءة الثقافية-360 (COA360)
  • العمل والسفر في الولايات المتحدة الأمريكية

المراجععدل

  1. ^ DeMello, Cajetan, "Acting the Culture Contrast" page 59-68. Intercultural Sourcebook: Cross-Cultural Training Methods Vol. 1, Sandra M. Fowler (Editor). Yarmouth, Maine: Intercultural Press, Inc. 1995