افتح القائمة الرئيسية

ائتلاف الخير

منظمة خيرية إسلامية تعمل على جمع التبرعات لصالح حركات المقاومة الإسلامية في فلسطين

ائتلاف الخير هو منظمة تتألف من أكثر من 50 جمعية خيرية إسلامية وذلك من أجل جمعِ التبرعات إلى كل المنظمات التي تنتمي إلى حركة حماس التي تستقرُ في أراضي قطاع غزة. جدير بالذكر هنا أنّ وزارة الخارجية الأمريكية تُصنّفُ حركة المقاومة الإسلامية ضد الاحتلال الإسرائيلي على قائمة المنظمات الإرهابية الأجنبية. تأسّسَ هذا الائتلاف في أيار/مايو 2001 ويتخدُ منَ المملكة العربية السعودية مقرًا له. حاولَت إسرائيل منعَ وحظر هذا الائتفلاف من العمل في الضفة الغربية وقطاع غزة في عام 2002 لكنّه فشل في ذلك ثم عاودَ حظره في عام 2008.[1][2] اتهمت وزارة الخزانة في الولايات المتحدة الاتحاد أو الائتلاف بدعم الإرهاب بموجب الأمر التنفيذي رقم 13224 الصادِر في تشرين الثاني/نوفمبر 2008.[3][4]

ائتلاف الخير
المقر الرئيسي  السعودية
تاريخ التأسيس 2001 (منذ 18 سنة)
النوع منظمة خيرية
الوضع القانوني نشط
الاهتمامات القضية الفلسطينية
دعم حركات المقاومة في فلسطين
منطقة الخدمة كل أنحاء العالم
اللغات الرسمية اللغة العربية
الرئيس يوسف القرضاوي
المالية
الموازنة غير معروف
عدد المتطوعين المئات

محتويات

الهيكل التنظيميعدل

تمّ تأسيس هذا الائتلاف على يدِ رجل الدين يوسف القرضاوي المُقرّب من جماعة الإخوان المسلمين وذلك مُباشرة بعد اندلاع انتفاضة الأقصى في أكتوبر 2000 بهدفِ إشراك قيادة حماس في هذه الانتفاضة وتمويله في حملة طويلة الأمد من أجل مساعدة الفلسطينيين والسلطة الفلسطينية.[5][6] يتكوّنُ الائتلاف من عددٍ من الأفراد والمؤسسات التي تعملُ على دعمِ حركة حماس من مُختلف أنحاء العالم. قامَ هذف الائتلاف بتقسيم -من الناحية النظرية- قطاع غزة إلى أربع مناطق إدارية وذلكَ من أجل تحقيق أقصى قدر من الكفاءة في نقل الأموال.

الأنشطةعدل

موّلت المنظمة حركة حماس وباقي الجمعيات الخيرية في غزة كما ساعدت في توفير الطرود الغذائية ودعم الأسر خاصة من استُشهدَ أفرادها في عمليات المقاومة أو حتّى خلال القتال ضدّ المُحتل الإسرائيلي.[7]

المنظمات الأعضاءعدل

فيما يلي بعض من أبرز الجمعيات والصناديق التي تشكل وتكوّنُ الائتلاف:

اتّهام الائتلاف بالإرهابعدل

تُصنّف الولايات المتحدة -حليفة إسرائيل الدائمة- ائتلاف الخير على لوائح الإرهاب وذلك بسببِ تمويله لحركة حماس التي تُصنّفها هي الأخرى على نفس اللائحة.[18] حسب وزارة الخزانة الأميركية فالائتلاف يتكوّن من قادة حماس وغيرها من "قادة الحركات الإرهابية". بسبب طبيعة عمل الاتحاد فهو يضم تحت لوائه عشرات الجمعيات الخيرية التي صُنّفت هي الأخرى كإرهابية في الضفة الغربية وقطاع غزة من قِبلِ إسرائيل والولايات المتحدة على حدّ سواء. سُبقَ وأن منعت السلطات الأمريكية الشيخ يوسف القرضاوي أحد أعضاء ومؤسّسي هذا الائتلاف من دخول الولايات المتحدة، [19] فرنسا[20] وكذا المملكة المتحدة[21] وذلكَ بسببِ صلته المزعومة بعدّة منظمات إرهابية. هناكَ عضوٌ بارز آخر في مجلس إدارة الائتلاف وهو السيّد عبد المجيد الزنداني الذي يقومُ بجمع التبرعات. اتهمت الولايات المتحدة هذا الأخير بتأييد تنظيم القاعدة.[22]

المراجععدل

  1. ^ Defense Minister signs order banning Hamas-affiliated charitable organizations 7 Jul 2008 نسخة محفوظة 7 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ The Terror Finance Flotilla The convoy of ships allegedly trying to bring aid to the Gaza Strip was organized by a group belonging to an officially designated terrorist organization. BY Jonathan Schanzer The Weekly Standard May 31, 2010[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 28 سبتمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ Treasury Designates the Union of Good US Treasury, November 12, 2008 نسخة محفوظة 12 يونيو 2018 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ The Union of Good – Analysis and Mapping of Terror Funds Network Shabak نسخة محفوظة 6 يناير 2017 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ Islamic charitable funds / The Union of Good نسخة محفوظة 2010-08-21 على موقع واي باك مشين. Special Information Bulletin of the Intelligence and Terrorism Information Center February 2005
  6. ^ Gilligan، Andrew (2015-02-08). "How the Muslim Brotherhood fits into a network of extremism". The Telegraph. مؤرشف من الأصل في 09 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 19 فبراير 2015. 
  7. ^ Levitt، Matthew؛ Dennis Ross (2007). Hamas: Politics, Charity, and Terrorism in the Service of Jihad. Yale University Press. صفحات 58–9. ISBN 978-0-300-12258-9. 
  8. ^ "U.S. Designates Five Charities Funding Hamas and Six Senior Hamas Leaders as Terrorist Entities". www.treasury.gov. مؤرشف من الأصل في 06 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2015. 
  9. ^ "Campaign Background". 2001-08-11. مؤرشف من الأصل في August 11, 2001. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2015. 
  10. ^ Inquiry Report - Palestinian Relief and Development Fund (Interpal) (PDF) (Report). Charity Commission. 26 February 2009. اطلع عليه بتاريخ 05 أغسطس 2010. 
  11. ^ Merley، Steve (19 January 2009). "The Union of Good: A Global Muslim Brotherhood Hamas Fundraising Network" (PDF). NEFA Foundation. مؤرشف من الأصل (PDF) في 14 أبريل 2018. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2015. 
  12. ^ "انسان اون لاين- الصفحة الرئيسية". insanonline.net. مؤرشف من الأصل في 16 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2015. 
  13. ^ Westrop، Samuel (7 January 2013). "Supporting our Own Demise: Part 1". Gatestone Institute International Policy Council. مؤرشف من الأصل في 09 يوليو 2017. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2015. 
  14. ^ Clifford، Stephanie (2014-09-22). "Arab Bank Liable for Supporting Terrorist Efforts, Jury Finds". The New York Times. ISSN 0362-4331. مؤرشف من الأصل في 15 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2015. 
  15. ^ "Defense Minister signs order banning Hamas-affiliated charitable organizations". GxMSDev. مؤرشف من الأصل في 27 مايو 2019. 
  16. ^ "Government donation to Muslim Charities Forum denounced as "madness"". Telegraph.co.uk. 23 September 2014. مؤرشف من الأصل في 21 نوفمبر 2017. 
  17. ^ https://wikileaks.org/gifiles/attach/103/103435_NEFA.UoG.Qaradawi.pdf
  18. ^ Specially Designated Global Terrorist list نسخة محفوظة September 10, 2008, على موقع واي باك مشين.
  19. ^ "French visa ban blow to Al Qaradawi". gulfnews.com. مؤرشف من الأصل في 3 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2015. 
  20. ^ "France - The 'global mufti' Sarkozy barred from entering France". مؤرشف من الأصل في 1 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2015. 
  21. ^ Dodd، Vikram؛ Correspondent، Crime. "Controversial Muslim cleric banned from Britain". the Guardian. مؤرشف من الأصل في 7 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2015. 
  22. ^ "United States Designates bin Laden Loyalist". www.treasury.gov. مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2015.