افتح القائمة الرئيسية

الخطوط الجوية الروسية رحلة 411

حوادث طيران
(بالتحويل من إيروفلوت رحلة 411)

في 6 يوليو 1982 أقلعت طائرة ايروفلوت الرحلة 411 من طراز من إليوشن إل-62 ذات الأربع محركات من مطار شيريميتييفو الدولي بالعاصمة السوفييتية موسكو، متوجهة إلى مطار داكار الدولي بالعاصمة السنغالية داكار، وعلى متنها 82 راكباً و8 من أفراد الطاقم، وبعد إقلاع الطائرة بفترة قصيرة وعلى بعد عدة كيلومترات من المطار سقطت الطائرة وتحطمت بعد اشتعال النيران فيها، ونتج عن هذا التحطم وفاة جميع ركاب الطائرة وجميع أفراد الطاقم.[1]

ايرو فلوت الرحلة 411
ملخص الحادث
التاريخ 6 يوليو 1982
نوع الحادث فشل أنظمة التحذير
الموقع موسكو -  الاتحاد السوفيتي
إحداثيات 56°01′39″N 37°15′30″E / 56.0275°N 37.25833333°E / 56.0275; 37.25833333  تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات
الركاب 82
الطاقم 8
الوفيات 90 (جميع من على متنها)
الناجون 0
نوع الطائرة الأولى إليوشن إي أل-62
المالك ايروفلوت
تسجيل طائرة SSSR-86513
بداية الرحلة موسكو - الإتحاد السوفييتي
الوجهة داكار - السنغال

بعد إقلاع الطائرة بفترة وجيزة من المطار لاحظ قائد الطائرة وجود حريق بمحركين من المحركات - إلا أن بعض التقارير الصحفية أفادت بأن رواية اشتعال النيران في المحركين كانت كذبة وتلفيق، وأن الطائرة تحطمت لسبب آخر غير معروف - فقام قائد الطائرة على الفور بإغلاق المحركين وقرر العودة مرة أخرى إلى مطار شيريميتييفو، وأثناء محاولة قائد الطائرة العودة مرة أخرى للمطار باستخدام المحركين الأثنين الباقيين؛ فقد الطيار السيطرة على طائرة الإليوشن 62، وسقطت بسرعة كبيرة في أحد الحقول المجاورة للمطار وتحطمت وأشتعلت النيران فيها، وأدى ذلك إلى مقتل جميع من كانوا على متنها.

انظر أيضاًعدل

مراجععدل