إفران

مدينة في المغرب

إفران مدينة مغربية، وهي عاصمة إقليم إفران، وتضم 659 14 نسمة، حسب الإحصاء العام للسكان والسكنى لسنة 2014. تعتبر من أقدم المدن المغربية الجبلية وتقع على ارتفاع 1600 متر فوق سطح البحر، وعلى مساحة 3573 كم². وتمتاز بالبرد القارس والثلوج التي تغطي سفوح جبالها في الخريف والشتاء، واعتدال الجو في الربيع والصيف، وتجذب الزوار بشلالاتها المائية وطبيعتها الخضراء. كما تصنف حسب دراسات عالمية كأكثر المدن المغربية والعربية نظافة.[5]

إفران
- جماعة حضرية -
Ifrane snow.jpg
مدينة إفران خلال تساقط الثلوج

إفران
شعار الجماعة الحضرية لإفران

Openstreetmap of Ifrane Morocco.PNG
 
خريطة الموقع

تقسيم إداري
البلد  المغرب[1]
عاصمة لـ
الجهة جهة فاس مكناس
الإقليم إقليم إفران
المسؤولون
رئيس الجماعة هشام عفيفي (حزب الحركة الشعبية)
خصائص جغرافية
إحداثيات 33°32′00″N 5°07′00″W / 33.533333333333°N 5.1166666666667°W / 33.533333333333; -5.1166666666667  تعديل قيمة خاصية (P625) في ويكي بيانات[2]
الارتفاع 1713 متر  تعديل قيمة خاصية (P2044) في ويكي بيانات
السكان
التعداد السكاني 14659 (إحصاء السكان) (2014)[3][4]  تعديل قيمة خاصية (P1082) في ويكي بيانات
  • عدد الأسر 3373 (2014)[3][4]  تعديل قيمة خاصية (P1538) في ويكي بيانات
معلومات أخرى
الرمز البريدي
53000  تعديل قيمة خاصية (P281) في ويكي بيانات
الرمز الهاتفي 212+
الرمز الجغرافي 2546917  تعديل قيمة خاصية (P1566) في ويكي بيانات

وقد حافظت إفران على طابعها المعماري الخاص، الذي أقامه المستعمر الفرنسي في 1930، ومازالت تحمل المدينة هذا الطراز المعماري وفق معايير محددة وخاضعة للمراقبة، والبيوت الشتوية الكائنة فيها تماثل بيوتا بالمحطات السياحية العالمية في أوروبا ووكندا والولايات المتحدة الأمريكية.

التسميةعدل

تروي بعض المراجع التاريخية أن كلمة "إفران" تعني الكهوف، وهي في الأصل كلمة أمازيغية، وربما التسمية مستوحاة من المغارات المنتشرة حول محيطها الطبيعي، فخلال الفترات التاريخية القديمة، كان يطلق عليها لقب "أورتي" والذي يعني الحديقة باللغة العربية.

وتلقب إفران أيضاً بإسم سويسرا المغرب بسبب أسقف منازلها المبنية بالقرميد الأحمر مثل المنازل في المدن الأوروبية، وذلك يساعد على إزاحة الثلوج، كما يتم تسمية المدينة بأسماء أخرى كجوهرة الأطلس المتوسط.[6][7]

المناخعدل

تشهد المدينة نزول الثلوج خلال أشهر الشتاء وبرودة المناخ خلال فصل الصيف. إفران هي أيضا المكان الذي سجلت فيه أدنى درجة للحرارة في أفريقيا: -23 درجة مئوية، في عام 1935. ومن بين الحيوانات الموجودة في المناطق المجاورة المكاك البربري المهدد بالانقراض. من بين أنواع الأشجار التي تنمو طبيعيا في المنطقة هناك الأرز الأطلسي والبلوط وسيكامور لندن المستورد من الخارج.[8]

تاريخعدل

لمدينة إفران تاريخ طويل، إذ تكونت، في البداية، من مساكن كهفية محفورة في الحجر الجيري لجدار الوادي المجاور، وهي كهوف تقع تحت بعض المنازل وتستخدم كحظائر للحيوانات وأماكن للخزن، وكانت الأراضي الزراعية ملكية خاصة، أما المراعي فكانت تحت تصرف الجماعات القبلية، إذ خضع السكان القبليون في منطقة إفران إلى الحكم الاستعماري بعد فترة من المقاومة (1913-1917)، واستمرت المقاومة حسب مصادر تاريخية في أعالي الجبال (تيماحديت، جبل فزاز) حتى عام 1922.

وقد أنشأت مدينة إفران الحديثة من قبل الإدارة الفرنسية في عام 1929 على أراضي صودرت من السكان، وكان الغرض من ذلك أن تكون المدينة "محطة على التل" ومكان بارد تقضي فيه الأسر المستعمرة عطلها خلال فصل الصيف، وقد صممت أصلا وفق النموذج الحضري الجاردن سيتي (مدينة الحدائق) السائد حينذاك. ودعت الخطة لإنشاء "شاليهات" صيفية على طراز منازل جبال الألب المحاطة بالحدائق والشوارع المحفوفة بالأشجار، وبعد الاستقلال تم توسيع المدينة وتجهيزها بالمرافق الضرورية والوحدات السكنية عامة، في ظل الهجرات التي شهدتها المناطق المجاورة، فيما أعيد بناء حي "تمدقين" وتهيئته بالمرافق الضرورية.

أصبحت إفران في سنة 1979 مقرا لإدارة عمالة الإقليم الذي تحمل الاسم نفسه، وأنشأت فيها بعض الخدمات والمصالح الإدارية، ونتيجة لذلك ما تزال إفران مستمرة في التطور والتوسع العمراني كمنتجع للصيف والشتاء معا، ومجالا طبيعيا يشجع على الزيارة، في حين هدمت الشاليهات القديمة في وسط المدينة والاستعاضة عنها بمجمعات سكنية، وبقيت مراكز الإجازات والمنازل الكبيرة منتشرة على مشارف المدينة.[9]

في 22 يوليوز 1986، زار رئيس الوزراء الإسرائيلي شمعون بيريز المغرب وإلتقى الملك الحسن الثاني في مدينة إفران. وخلال سنوات حكم الملك الحسن الثاني، كان يُقيم كثيراً بمدينة إفران، كما كان يستقبل فيها مسؤولين كبار، وقادة دول أخرى.[10][11]

في 12 يناير 2009، أشرف الملك محمد السادس بإفران على وضع الحجر الأساس لبناء أكاديمية محمد السادس الدولية لألعاب القوى.[12]

في فبراير 2009، إستقبل الملك محمد السادس في إفران تميم بن حمد آل ثاني ولي عهد قطر الذي يتواجد بالمغرب في زيارة خاصة.[13]

الصحةعدل

قائمة المراكز الصحية في مدينة إفران:

  • المركز الصحي أطلس
  • المركز الصحي الحضري (المستوى الثاني) مع وحدة مستعجلات القرب

التعليمعدل

 
حديقة في وسط إفران
 
حديقة في وسط إفران
 
تمثال أسد الأطلس في إفران
 
عين فيتال في إفران
 
محطة التزحلق ميشليفن
 
القطار السياحي في إفران
 
إفران تحتل مراتب متقدمة كأنظف وأفضل مدينة للعيش بفضل نظافة شوارعها وهوائها الخالي من التلوث
 
بناء أسقف المنازل في إفران يكون بالقرميد الأحمر وعند سقوط الثلوج يصبح منظر إفران كمدينة أوروبية وهو الأمر الذي جعلها تُلقب بإسم سويسرا المغرب
 
وسط مدينة إفران

التعليم الإبتدائيعدل

  • مدرسة السلام

التعليم الإعداديعدل

  • إعدادية الأرز

التعليم الثانويعدل

  • ثانوية علال الفاسي
  • الثانوية العسكرية الثانية (خاصة بالإناث)

التعليم الخصوصيعدل

  • مؤسسة دونالد
  • مؤسسة الصنوبر

جامعة الأخوينعدل

 
جامعة الأخوين في إفران

تأسست جامعة الأخوين في إفران عام 1993 بموجب مرسوم ملكي، فتحت أبوابها للطلاب في يناير 1995. بناءً على مبادئ التنوع ونظرة دولية، فإن رسالة الجامعة مدفوعة بقيم التضامن والتسامح البشري. وقد صاغت مؤسسة الأخوين تنظيمها الإداري والتربوي والأكاديمي على نظام الجامعة الأمريكية، واللغة الإنجليزية هي لغة التدريس. ومع ذلك، في مهدها، طورت الجامعة بالفعل سمعة وطنية ودولية لهويتها الفريدة وإمكاناتها.[14]

مؤسسات أخرىعدل

  • مدرسة الشرطة بإفران (تابعة للمديرية العامة للأمن الوطني).[15]
  • مركز تكوين الأطر (تابع للمديرية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج).
  • المدرسة الوطنية العليا للتدبير الرياضي(قيد الإنشاء).[16]

النقلعدل

تتوفر مدينة إفران على محطتين طرقيتين، محطة لسيارات الأجرة، وبجوارها محطة للحافلات. كما يوجد بالمدينة مطار إفران لكنه لا يتوفر على أي رحلات تجارية، وهو مخصص فقط للطائرات الخاصة الصغيرة.

السياحةعدل

 
ضاية عوا

تعد مدينة إفران من بين أفضل الوجهات التي يقصدها السياح (خصوصاً المغاربة) للاستمتاع بالجو اللطيف والمعتدل وأصبحت منتزها للعديد من الأسر المغربية، خصوصاً في فصل الصيف، حيث تبقى المدينة الواجهة التي يقصدها الناس بفضل مناخها المعتدل والذي يجعل سكان المناطق الحارة جدا كسكان مدينتي فاس ومكناس يُقدمون على الاصطياف بها. كما تُعرف إفران أيضا كمحطة هامة يقصدها محبو رياضة القنص البري والتي يفتتح موسمها في الخريف وتعرف مشاركة كثيفة سواء من المغاربة أو الأجانب. تتوفر إفران أيضاً على العديد من الأماكن السياحية، ومنها عين فيتال، محطة ميشليفن للتزحلق، والعديد من البحيرات.[17][18]

الفنادقعدل

تتوفر إفران على مجموعة من الفنادق، تتراوح أسعار المبيت فيها ما بين 400 و 700 درهم، حسب الجودة والخدمات الأخرى، وأشهر فنادق المدينة هو فندق فرح، والذي يعتبر كمركب كبير يحتوي على شقق فندقية وملاعب لكرة القدم والسلة والتنس، ومسبح خارجي، ومسبح داخلي بالماء الساخن، أما دور الضيافة والشقق فتبدأ أسعارها من 300 درهم، كما تتوفر المدينة على فندق واحد من فئة 5 نجوم يحمل اسم فندق ميشليفن، ويوجد أيضاً بإفران مجموعة من مراكز الاصطياف والتابعة للأعمال الاجتماعية لقطاعات خاصة وعمومية.[19][20]

أسد إفرانعدل

ويسمى أيضاً بتمثال أسد الأطلس، وهو عبارة عن تمثال متواجد في وسط المدينة، ويعتبر واحدا من رموزها وأحد أكثر الأماكن التي يلجأ إليها السياح لإلتقاط الصور التذكارية. تتضارب الأنباء حول من قام بنحته فبحسب السكان القدماء للمنطقة ومذكرات المقيم العام الفرنسي ليوطي، فإن سجينًا من الحرب العالمية الأولى (اختلف في جنسيته أهو ألماني أو إيطالي)، غير أن الراجح وحسب العديد الأرشيفات والعديد من الشهود والمراجع، فإن جون أونري مورو هو من قام بنحثه، وهو فرنسي ولد بمدينة بوردو، وتروي المراجع التاريخية أن عملية نحث أسد إفران إنطلقت في شهر مارس من سنة 1930، وإنتهت في نهاية أبريل من نفس السنة، على صخرة تبلغ سبعة أمتار طولًا ومترًا، ونصف عرضًا، ومترين من العلو، وقد استعان هذا النحات بسجينين في عمله.[21][22]

عين فيتالعدل

تتوفر على عين للمياه العذبة والصافية، وتعد مجال مميزا ورائعا لممارسة الرياضة بشتى أنواعها، لما تحتوي عليه من مناخ جد متميز، حيث تمارس فيها رياضة الجري وكرة القدم، بالإضافة إلى الرياضة الموسمية التي تعمل على تنظيمها جمعية فيتال الرياضية لصيد السمك والحفاظ على البيئة، وتختص باصطياد سمكة الترويتة المحلية.[23]

وتعتبر عين فيتال مكانا مثاليا للنزهات مع العائلة أو الأصدقاء وخصوصا في فصل الربيع. حيث تجذب هذه العين آلاف السياح من جميع أنحاء المغرب. على طول بضع مئات من الأمتار من النهر، تنتشر غابة من القيقب والحور حيث يمكن القيام برحلات على ظهور الخيل خصوصا في فصل الصيف.

رأس الماءعدل

وهو موقع يتميز بتواجد محطة تربية أسماك المياه الباردة، وهي محطة تابعة للمركز الوطني لأحياء الماء وتربية السمك، تم إنشاء هذه المحطة في سنة 1957 بهذف الرفع من إنتاج سمك التروتة لمواكبة تطور الصيد الرياضي، وهي تقع على ارتفاع 1550 متر. وقد تم اختيار موقع المحطة بناءا على الموقع الجغرافي، الطبيعة الجيولوجية والجودة الفيزيوكيماوية للماء المزود للمحطة.

خلال السنوات الأولى من بدأ الاشتغال بهذه المحطة، كان الهدف الرئيسي هو إنتاج صغار سمك التروتة النهرية المحلية ( Salmo trutta macrostigma) لكن سرعان ما تم الانتقال لتربية أنواع أخرى من الأسماك، ويتعلق الأمر بالتروتة القزحية المستوردة (Oncorhychusmykiss) والزنجور (Esox lucius).[24]

محطة التزحلق ميشليفنعدل

محطة ميشليفن والتي تم إفتتاحها منذ سنة 1950، تعتبر كنقطة جذب مهمة لمحبي الرياضات الشتوية، وهي تقع على بعد 17 كلم من مدينة إفران، وعلى إرتفاع 2000 متر. وتتميز هذه المحطة بوجودها وسط غابات الأرز وتعرف تساقطاً للثلوج إبتداءاً من منتصف نونبر، وتقدم هذه المحطة 5 منحدرات تزلج للهواة أو المحترفين مع إمكانية التزلج على منحدرات مختلفة. كما يمكن ممارسة أنشطة أخرى في هذه المحطة، كالذهاب في رحلة تجوال مشيا على الأقدام لمسافات طويلة أو ركوب الخيل أو تسلق الأشجار في رحلة تغمرها الإثارة. كما تتواجد في المحطة دراجات ودراجات جبلية لاستكشاف الجبال.[25][26]

القطار السياحيعدل

هو قطار يمر من أهو شوارع المدينة وأزقتها ليتيح لركابه فرصة استكشاف صناعات تقليدية محلية ونموذجية: فهناك النساجون الذين يحيكون منتجاتهم، وصانعو السلال الذين يظفرون عيدان الدوم والقصب، ومحلات الأواني الفخارية والأشياء المصنوعة من خشب العرعر والحلي الساحرة.

المنتزه الوطني لإفرانعدل

 
المنتزه الوطني لإفران

هو منتزه وطني يتكون أساساً من غابات الأرز، ويوجد به مجموعة من الحيوانات كقردة زعطوط، والخنازير البرية، والأرانب، والثعالب، والطيور بالإضافة إلى أنواع أخرى كالزواحف والبرمائيات

الجولة السياحية عبر البحيراتعدل

 
المكاك البربري في إفران

هي طريق تضم مجموعة من الضايات منها: ضاية عوا، ضاية حشلاف، ضاية إفراح، ضاية أفركاع.

الرياضةعدل

 
ملعب إفران

قائمة البنيات التحتية الخاصة بالرياضة في إفران:

  • الملعب البلدي لإفران
  • المركز السوسيو رياضي للقرب المندمج

مراجععدل

  1. ^    "صفحة إفران في GeoNames ID". GeoNames ID. اطلع عليه بتاريخ 10 مايو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^     "صفحة إفران في خريطة الشارع المفتوحة". OpenStreetMap. اطلع عليه بتاريخ 10 مايو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. أ ب المحرر: المندوبية السامية للتخطيط
  4. أ ب http://rgph2014.hcp.ma/file/166326/
  5. ^ "معلومات عن مدينة إفران". مؤرشف من الأصل في 27 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ "سويسرا المغرب .. إفران مدينة الثلج والجمال". مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ "لماذا تم تسمية مدينة إفران بهاته التسمية أول مرة؟". مؤرشف من الأصل في 18 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ "الثلوج تزيل غبار الركود عن سويسرا المغرب". مؤرشف من الأصل في 4 فبراير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "تاريخ مدينة إفران". مؤرشف من الأصل في 9 سبتمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ "إسرائيل تخلد زيارة شمعون بيريز إلى المغرب". مؤرشف من الأصل في 4 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ "إسرائيل بالعربية تنشر صورة للحسن الثاني مع شمعون بيريز". مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ "محمد السادس يضع الحجر الأساس لبناء أكاديمية محمد السادس الدولية لألعاب القوى في إفران". مؤرشف من الأصل في 16 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ "جرد بأهم الأنشطة الملكية التي ميزت سنة 2009". مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ "معلومات عن جامعة الأخوين". مؤرشف من الأصل في 15 فبراير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ "مدارس الشرطة في المغرب". مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ "تخصيص أربع هكتارات لتشييد المدرسة الوطنية العليا للتدبير الرياضي بإفران". مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ "أفضل التجارب السياحية عند زيارة مدينة إفران المغربية". مؤرشف من الأصل في 25 فبراير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ "السياحة في افران .. إستمتع برحلة رائعة فى مدينة عربية بنكهة أوروبية". مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ "مدينة إفران: حلة سياحية متكاملة تغري الراغبين في السياحة العائلية". مؤرشف من الأصل في 30 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ "إفران.. الثلوج تنعش السياحة الشتوية وقطاع الفنادق". مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ "معلومات عن أسد إفران". مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ "تاريخ أسد إفران". مؤرشف من الأصل في 23 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ "عين فيتال إفران في سطور". مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ "المركز الوطني للأحياء المائية وتربية الأسماك". مؤرشف من الأصل في 18 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ "معلومات عن محطة التزحلق ميشليفن". مؤرشف من الأصل في 11 أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ "إقبال متزايد على مدينة إفران من قبل عشاق السياحة الجبلية". مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

روابط خارجيةعدل