افتح القائمة الرئيسية

إغناطيوس دي لويولا (1491 – 31 يوليو 1556) هو فارس إسباني من أسرة نبيلة باسكيَّة، تنسك ووتكهن منذ عام 1537، وهو عالم لاهوت أسس اليسوعية وأصبح أول قائد أعلى لها.[2] برز إغناطيوس كزعيم ديني خلال الإصلاح المضاد ضذ الطاعة المطلقة لبابا الكنيسة الرومانية الكاثوليكية.[3]

إغناطيوس دي لويولا
St Ignatius of Loyola (1491-1556) Founder of the Jesuits.jpg

معلومات شخصية
الميلاد 23 أكتوبر 1491(1491-10-23)
أثبيتيا
الوفاة 31 يوليو 1556 (64 سنة)
روما
مواطنة
Royal Banner of the Kingdom of Castile.svg
مملكة قشتالة
Flag of Spain.svg
إسبانيا[1]  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الديانة الكنيسة الرومانية الكاثوليكية
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة باريس
المهنة كاهن كاثوليكي،  وموظف ديني،  وعسكري  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
اللغة الأم الباسكية  تعديل قيمة خاصية اللغة اﻷم (P103) في ويكي بيانات
اللغات المحكية أو المكتوبة الباسكية،  والإسبانية،  واللاتينية  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات
أعمال بارزة تأسيس جمعية يسوع
تأسيس الكلية الرومانية
الخدمة العسكرية
إغناطيوس دي لويولا بريشة بيتر بول روبنس

بدأ إغناطيوس دي لويولا حياته العلمية جندياً ، وفي أثناء شفائه من جرح أُصيب به درس اللاهوت ، وقرر التخلي عن حياة الجندية، وعكف على تأسيس رهبانية جديدة تدعى جمعية يسوع حملت فيما بعد المسيحية إلى الذين لم يتقّبلوها من قبل، واكتسبت مسيحيين من البروتستانت وأعادتهم إلى الإيمان المسيحي الروماني. ووافق البابا على ذلك، وأصبح إغناطيوس دي لويولا الرئيس العام لهذه الرهبانية الجديدة. وما تزال جميعة يسوع التي تتكون من يسوعيين قائمة إلى اليوم، وقد طُوِّب إغناطيوس دي لويولا قديساً سنة 1622م .[4][5]

تاريخعدل

في 23 ماي 1521 أصيب إغناطيوس بكرة مدفعية عندما كان يدافع عن قلعة بامبلونا. بعد عملية جمع قواه في دير مونسيرات في برشلونة. خلال إقامته بالدير بدأ بقراءة كتباً دينية وقصص عن حياة القديسين. انبهر إغناطيوس بقصص الشهداء المسيحيين، وروى إنه رأى مريم العذراء تحمل الطفل يسوع فقرر أن يترك حياته السابقة وأن يصبح فيما يراه جندي لله ونحارب من أجل الإيمان الصحيح. إستفادت الكنيسة الكاثوليكية من إغناطيوس الذي قام مع جمعيته أي اليسوعيين برحل حول العالم ليكسبوا رعايا جديدة للكنيسة الكاثوليكية. زاروا مناطق لم يطأها اي أوروبي من قبل لذلك سمي اليسوعيين بالمستكشفين، فكانوا يعودون إلى وطنهم بمعارف ومعلومات جديدة غيرت الخرائط المعروفة وقتها.[6]

مراجععدل

  1. ^ https://libris.kb.se/katalogisering/hftw0j013zs2179 — تاريخ الاطلاع: 24 أغسطس 2018 — تاريخ النشر: 23 يونيو 2015
  2. ^ Idígoras Tellechea، José Ignacio (1994). "When was he born? His nurse's account". Ignatius of Loyola: The Pilgrim Saint. Chicago: Loyola University Press. صفحة 45. ISBN 0-8294-0779-0. 
  3. ^ "The Counter-Reformation". Washington State University. اطلع عليه بتاريخ 09 مارس 2013. 
  4. ^ صانعو التاريخ - سمير شيخاني .
  5. ^ 1000 شخصية عظيمة - ترجمة د.مازن طليمات .
  6. ^ Steinwall، Åke (2019). "اليسوعيين قاوموا الأخطار في كل أنحاء العالم". Alltomhistoria. 
 
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية إسبانية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.