إسماعيل بن موسى الكاظم

إسماعيل بن موسى الكاظم من أشهر أبناء الإمام موسى الكاظم سكن بمصر وعاش في في القرن الثاني هجري بحكم صلاته على جنازة صفوان عام 210 هجري بعد أن أمره الإمام الجواد [1] ولّاه أبو السرايا على فارس.

إسماعيل بن موسى الكاظم
معلومات شخصية
الإقامة  مصر
مواطنة  مصر
الديانة مسلم
الأولاد موسى المحدث أحمد
الأب موسى الكاظم
أخ العباس - إبراهيم - جعفر - الحسن - عبد الله - عبيد الله- إسحاق - عبيد الله - حمزة
الحياة العملية
اللغات عربية
سبب الشهرة عالم
الصنف دين

سيرتهعدل

نسبهعدل

حياتهعدل

كان من أجلاّء العلماء والرواة، كثير التصانيف. روي أنّ الاِمام موسى بن جعفر - عليه السلام - جعله متولّياً على الوقف. وذكر الكشي في ترجمة صفوان بن يحيى أن أبا جعفر الثاني عليه السلام أمره بالصلاة على جنازة صفوان سنة 210، وتأتي الرواية، في ترجمة صفوان، لكن في سندها جعفر بن محمد بن إسماعيل وهو لم يوثق . وتقدم كلام المفيد، في أولاد موسى بن جعفر عليهما السلام، وأن لكل منهم فضلا ومنقبة مشهورة، ورواية التهذيب في أن موسى بن جعفر عليه السلام، جعله متوليا على الوقوف، في ترجمة إبراهيم بن موسى، وذكرنا أنه لا دلالة فيها على الوثاقة ولا على الحسن [2]

أبناءهعدل

موسى المحدث واحمد ومحمد وجعفر

مؤلفاتهعدل

قال النجاشي: " إسماعيل بن موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين عليهم السلام ''، سكن مصر، وولده بها: وله كتب، يرويها عن أبيه عن آبائه، منها:[3]

  • كتاب الطهارة
  • كتاب الصلاة
  • كتاب الزكاة
  • كتاب الصوم
  • كتاب الحج
  • كتاب الجنائز
  • كتاب الطلاق
  • كتاب النكاح
  • كتاب الحدود
  • كتاب الدعاء
  • كتاب السنن والآداب
  • كتاب الرؤيا

روايتهعدل

كما روى عن أبيه موسى بن جعفر عليهما السلام، وروى عنه أبو الحسن ابنه موسى. كامل الزيارات: باب في ثواب زيارة رسول الله صلى الله عليه وآله 2،الحديث 17، والتهذيب: الجزء 6، باب فضل زيارته صلى الله عليه وآله،

من أقوال العلماء فيهعدل

1ـ قال الشيخ المفيد (قدس سره): «وَلِكُلِّ وَاحِدٍ مِنْ وُلْدِ أَبِي الْحَسَنِ مُوسَى بْنِ جَعْفَرٍ(ع) فَضْلٌ وَمَنْقَبَةٌ مَشْهُورَة»

2ـ قال الشيخ النجاشي (قدس سره): «سكن مصر، وولده بها، وله كتب يرويها عن أبيه عن آبائه، منها: كتاب الطهارة، كتاب الصلاة، كتاب الزكاة…»

3ـ قال السيّد الخونساري(قدس سره): «كان من الأجلّاء الصالحين، والفضلاء الطاهرين».

4ـ قال الشيخ عبد الله المامقاني(قدس سره):«وبالجملة؛ فلا ينبغي الشبهة في كون الرجل صحيح العقيدة، فإن لم نعدّ رواياته في الصحاح فلا أقلّ من كونها من أعلى الحسان»(5).

5ـ قال السيّد محسن الأمين(قدس سره): «كان من أجلّاء العلماء والرواة» .

6ـ قال الشيخ محيي الدين المامقاني(قدس سره): «إنّ المترجم في قمّة الجلالة والنزاهة، وعدّه ثقة جليل القدر ليس ببعيد، وعدّه حسناً أقلّ ما يمكن تعريفه به، فهو حسن، والحديث من جهته حسن كالصحيح» .

ذُكر في وصية الإمام الكاظم(ع)عدل

كان أحد الذين أشركهم الإمام الكاظم(ع) في وصيّته ظاهراً تقية من هارون الرشيد، حيث جاء فيها: «وَإِنِّي قَدْ أَوْصَيْتُ إِلَى عَلِيٍّ ـ أي الرضا ـ وَبَنِيَّ بَعْدُ مَعَهُ إِنْ شَاءَ وَآنَسَ مِنْهُمْ رُشْداً، وَأَحَبَّ أَنْ يُقِرَّهُمْ فَذَاكَ لَهُ، وَإِنْ كَرِهَهُمْ وَأَحَبَّ أَنْ يُخْرِجَهُمْ فَذَاكَ لَهُ، وَلَا أَمْرَ لهُمْ مَعَهُ، وَأَوْصَيْتُ إِلَيْهِ بِصَدَقَاتِي وَأَمْوَالِي وَمَوَالِيَّ، وَصِبْيَانِيَ الَّذِينَ خَلَّفْتُ، وَوُلْدِي إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَالْعَبَّاسِ وَقَاسِمٍ وَإِسْمَاعِيلَ وَأَحْمَدَ وَأُمِّ أَحْمَد» [4]

مراجععدل

  1. ^ "موسوعة الإمام موسى بن جعفر ( الكاظم ) عليه السلام  - موقع الميزان"، www.mezan.net، مؤرشف من الأصل في 17 سبتمبر 2007، اطلع عليه بتاريخ 06 نوفمبر 2021. {{استشهاد ويب}}: no-break space character في |عنوان= في مكان 50 (مساعدة)
  2. ^ "إسماعيل بن موسى الكاظم"، المرجع الالكتروني للمعلوماتية، مؤرشف من الأصل في 6 نوفمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 06 نوفمبر 2021.
  3. ^ "إسماعيل بن موسى بن جعفر"، qadatona.org، مؤرشف من الأصل في 28 سبتمبر 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 نوفمبر 2021.
  4. ^ "المراقب العراقي"، صحيفة المراقب العراقي، مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 06 نوفمبر 2021.

وصلة خارجيةعدل