إذلال كانوسا

إذلال كانوسا أو السير إلى كانوسا (بالإنكليزية Walk to Canossa ؛ بالألمانية Gang nach Canossa ؛ بالإيطالية l'umiliazione di Canossa) مصطلح يشير إلى رحلة هنري الرابع رأس الإمبراطورية الرومانية المقدسة من شباير إلى قلعة كانوسا، كما يشير إلى ما أحاط تلك الرحلة من أحداث.[1][2][3]

هاينريش عند كانوسا، رُسِمَتْ في 1862

وقعت هذه الأحداث حوالي كانون الثاني يناير من عام 1077 خلال صراع التعيين السياسي الذي شهد تصادم سلطة الكنيسة بقيادة البابا غريغوري السابع بسلطة الإمبراطور هنري الرابع، حيث من أجل أن يرفع البابا حرمان هنري الرابع كنسياً، أُجبر الأخير على التذلل منتظرا ًعلى ركبتيه لمدة ثلاثة أيام وثلاث ليال أمام بوابة دخول قلعة ماتيلدي، وقد هبت فجأة عاصفة ثلجية.

مراجععدل

  1. ^ Sohns, Peter (2005). Die Jagd nach den Zeugnissen (باللغة الألمانية). BoD – Books on Demand. صفحة 17. ISBN 9783833423239. مؤرشف من الأصل في 25 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ Conflict of InvestituresFrom New Advent نسخة محفوظة 21 فبراير 2018 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ Orton, C. W. Previté (1910). "A Point in the Itinerary of Henry IV, 1076–1077". English Historical Review. 25 (99): 520–522. doi:10.1093/ehr/XXV.XCIX.520. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)


 
هذه بذرة مقالة عن إيطاليا بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.