إدوار فيليب
إدوار فيليب في 2011.
إدوار فيليب في 2011.
المناصب
رئيس الوزراء الفرنسي الثالث والعشرون
(الجمهورية الفرنسية الخامسة)
في المنصب منذ 15 مايو 2017
(7 أيامٍ)
الرئيس إيمانويل ماكرون
الحكومة فيليب
سبقه برنار كازنوف
نائب عن الدائرة السابعة في السان البحرية
(عن الاتحاد من أجل حركة شعبية ثم الجمهوريون)
في المنصب منذ 23 مارس 2012
(5 سنواتٍ وشهر واحد و29 يومًا)
الانتخاب 17 يونيو 2012
سبقه جان إيف باسلا
عمدة مدينة لو هافر
في المنصب منذ 24 أكتوبر 2010
(6 سنواتٍ و6 أشهرٍ و28 يومًا)
الانتخاب 23 مارس 2014
سبقه أنطوان روفناشت
رئيس جماعة لو هافر الحضرية
في المنصب منذ 18 ديسمبر 2010
(6 سنواتٍ و5 أشهرٍ و4 أيامٍ)
سبقه أنطوان روفناشت
عضو المجلس العام لإقليم السان البحرية
17 مارس 2008 - 22 أبريل 2012
(4 سنواتٍ وشهر واحد و5 أيامٍ)
سبقه جان إيف باسلا
خلفه أنيتا جيليتا
عضو المجلس الجهوي لنورماندي العليا
29 مارس 2004 - 18 مارس 2008
(3 سنواتٍ و11 شهرًا و18 يومًا)
الانتخاب 28 مارس 2004
المعلومات الشخصية
تاريخ الميلاد 28 نوفمبر 1970 (العمر 46 سنة)
مكان الولادة روان -  فرنسا
الجنسية فرنسية
الحزب السياسي الحزب الاشتراكي (السنوات 1990)
الاتحاد من أجل حركة شعبية (2002-2015) الذي أصبح الجمهوريون (منذ 2015)
متخرج من معهد الدراسات السياسية بباريس
المدرسة الوطنية للإدارة
المهنة محامي

إدوار فيليب أو إدوارد فيليب (بالفرنسية: Édouard Philippe) ولد في 28 نوفمبر 1970 في روان، هو سياسي فرنسي.
عينه الرئيس إيمانويل ماكرون - بعد يوم واحد من تنصيبه رئيساً للجمهورية الفرنسية - كأول رئيس لوزراء فرنسا في ولايته في 15 مايو 2017.
وشكّل ما أطلق عليها حكومة إدوارد فيليب في عام 2017 وهي الحكومة الأربعون للجمهورية الفرنسية الخامسة. بدأ نشاطه الحزبي عندما كان طالبًا مع الحزب الاشتراكي في التسعينيات، قبل أن ينضمَّ في 2002 إلى الحزب اليميني الاتحاد من أجل حركة شعبية الذي أصبح في 2015 حزب الجمهوريون.

محتويات

الدراسةعدل

تخرج من معهد الدراسات السياسية بباريس (قسم الخدمات العامة، دورة 1992)[1] وكان طالباً سابقاً في المدرسة الوطنية للإدارة (دورة مارك بلوك، 1995-1997) ، وبدأ حياته المهنية في مجلس الدولة الفرنسي في عام 1997. وهو متخصص في حقوق الشراء.

انتخابات 2017عدل

خلال الانتخابات الانتخابات الرئاسية الفرنسية 2017 كان جزءاً من فريق حملة ألان جوبيه عندما كان مرشحاً للانتخابات التمهيدية الرئاسية في عام 2016 وكان المتحدث باسمه. في كانون الأول / يونيو 2016، شارك في اجتماع مجموعة بيلدربيرغ. في يوم 2 آذار / مارس عام 2017، وبعد قضية فرانسوا فيون، غادر إدوار فيليب فريق حملة فرانسوا فيون للانتخابات الرئاسية. من أجل رفض قانون الولاية المزدوجة، تخلى عن الترشح للانتخابات البرلمانية في 2017. في أيار / مايو 2017، رُشِّحَ ليصبح رئيساً للوزراء مع الرئيس الجديد إيمانويل ماكرون.[2][3] وعينه الرئيس إيمانويل ماكرون مباشرة في هذا المنصب في اليوم التالي لتنصيبه، وأعلنت حكومة إدوارد فيليب في 17 مايو من عام 2017، وهي الحكومة الأربعين للجمهورية الفرنسية الخامسة.

أنظر أيضاًعدل

المراجععدل