افتح القائمة الرئيسية

إدمون شحادة

شاعر وأديب فلسطيني

إدمون شحادة (1933-2017) هو شاعر وأديب فلسطيني،[1] يُعدُ أحدَ رموزِ الثقافة الفلسطينية.[2]

إدمون شحادة
إدمون شحادة.jpg

معلومات شخصية
الميلاد 3 فبراير 1933  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
حيفا  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 17 ديسمبر 2017 (84 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
الناصرة  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of Palestine.svg
فلسطين  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة شاعر،  وأديب  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات

محتويات

حياتهعدل

وُلد إدمون شحادة في مدينة حيفا بتاريخ 3 فبراير 1933، وهو الابن الخامس لعائلة مُكونة من ثلاثة أبناء وست بنا ت.[3] انتقل مع والديه إلى مدينة الناصرة عام 1936 وأكمل باقي حياتهُ فيها.[1][2]

تَخرج إدمون من كُلية تراسنطة في الناصرة عام 1950 ولم يتابع دراسته الجامعية لظروفه الخاصة،[3] وفي أواسط عقد 1960 اشترك كعضوٍ في فرقة المسرح الحديث وعملَ في الديكور والإضاءة، كما عمل مُساعدَ مُخرجٍ في بعض المسرحيات، وخلال عمله في المسرح نشر في المجلات وملاحقِ بعض الصُحف مقالاتٍ نقدية وتحليلية. في سنة 1970 افتتح المكتبة الحديثة في الناصِرة، كما أنهُ عضو ومُؤسس وأمين صندوق رابطة الكُتاب وعضو الاتحاد العام للكتاب العرب، وأيضًا عضو في مؤسسة القلم الدولية.[1][3]

نال الجائزة الأولى للإنتاج المسرحي بحيفا عام 1977، وجائزة التفرغ للأدب العربي من وزارة المعارف والثقافة عام 1989،[1] ودرع دار الثقافة العربية للشعراء الوطنيين 1992.[4][3]

إنتاجهُ الأدبيعدل

تنوعَ إنتاجُ إدمون شحادة الأدبي بينَ شعرٍ ومسرحٍ ورواية، ومِنها:[1][4][3]

في الشعرعدل

  • تلاحم الوجوه والمعاني (1973)
  • حين لم يبق سواكِ (1975)
  • أصواتٌ متداخلة (1981)
  • قمرٌ بوجه مدينتي (1985)
  • صهيل المطر (1989)
  • مدارات الغسق (1992)
  • مواسم للغناء وجراح للذاكرة (1994)
  • الخروج من مرايا العشق والترحال (1996)
  • لم يعد الوقت حارسًا (2000)
  • على ورقٍ ناضجٍ مختمر (2005)

في المسرحعدل

  • برج الزجاج (1974)
  • سور البلالين (1975)
  • الصمت والزوال (1978)
  • القديسة (1980)
  • بيتٌ في العاصفة (1982)
  • الخروج من دائرة الضوء الأحمر (1986)
  • زهرة الكستناء (1990)
  • الزائر الغريب (2000)
  • عندما غاب القمر (2005)

في الروايةعدل

  • الطريق إلى بير زيت (1988)
  • الغيلان (1994)

وفاتهعدل

تَوفي إدمون شحادة في 17 ديسمبر 2017، وكان عُمره 84 سنة.[2][4] شيعَ جثمانه في تمام الساعة الثالثة عصرًا من كنيسة الموارنة في مدينة الناصرة.[5]

المراجععدل

  1. أ ب ت ث ج "الشاعر ادمون شحاده". www.drmosad.com. مؤرشف من الأصل في 20 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2017. 
  2. أ ب ت ""الثقافة" تنعى الأديب والشاعر إدمون شحادة". وكالــة معــا الاخبارية. مؤرشف من الأصل في 23 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2017. 
  3. أ ب ت ث ج "إدمون شحادة - ديوان العرب". www.diwanalarab.com. مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2017. 
  4. أ ب ت "الناصرة تفجع بوفاة الأديب إدمون شحادة". عرب 48. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2017. 
  5. ^ "الناصرة تودع الشاعر ادمون شحادة - وكالة وطن للأنباء". مؤرشف من الأصل في 20 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2017.