افتح القائمة الرئيسية

الإدراك الشعوري [ملاحظة 1] هو درجة سامية من الإدراك والتصور، وهو وعي الذات لما تدرك، فهو إدراك يصاحبه الشعور به والالتفات إليه.[1]

محتويات

مثالعدل

يضرب الفيلسوف كريستوفر أوت Christopher Ott المثال التالي على الإدراك الشعوري:

طفل فقير مع طفل غني كانا يتمشيان سويةً وإذ يلحظا ورقة نقدية من فئة عشرة دولار على الرصيف. يقول الطفل الغني أنها ليست ذات قيمة كبيرة، في حين أن الطفل الفقير يقول أنها تسوي الكثير من المال. يكمن الفرق هنا في الإدراك الشعوري لكلا الطفلين لنفس الحدث، والذي يشعر فيه مدركاً من خلال تجاربه في الماضي لكل مما يرى أو يقيّم (النقود في هذا المثال).

اقرأ أيضاًعدل

ملاحظاتعدل

  1. ^ ترجمة Apperception حسب بنك باسم للمصطلحات العلمية؛ مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، تاريخ الوصول: 05 02 2017. وحسب قاموس المعاني كما تترجم أيضاً الإدراك المتبصّر (المعاني) أو الإدراك التأملي (بنك باسم للمصطلحات العلمية) أو الإدراك الواعي (المعجم الفلسفي من مجمع اللغة العربية في القاهرة)

المراجععدل

  1. ^ المعجم الفلسفي (PDF)، مجمع اللغة العربية، القاهرة، جمهورية مصر العربية: الهيئة العامة لشؤون المطابع الأميرية، 1983م - 1403 هـ 
 
هذه بذرة مقالة عن علم الاجتماع أو موضوع متعلق بها بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.