افتح القائمة الرئيسية

أيوب الخلوتي

متصوف ومصنف وشاعر سوري عثماني

أيوب بن أحمد الخَلوَتي (1586 - 5 أكتوبر 1660) متصوف ومصنف وشاعر سوري عثماني عاش في القرن السابع عشر الميلادي/ الحادي عشر الهجري. شارك في عدد من العلوم من الحديث والفقه والقراءة والموسيقی وغيرها. معظم مؤلفاته في التصوف وأكثرها يبدأ بكلمة ذخيرة (ما يعدُّه الإنسان للاستفادة منه في الآخرة في اعتقاد المسلمين).[1][2]

أيوب الخَلوَتي
أيوب بن أحمد الخلوتي الصالحي
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1586  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
الصالحية،  ودمشق  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 5 أكتوبر 1660 (73–74 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
دمشق  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات
مواطنة سوريا العثمانية  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة متصوف، مصنف وشاعر
اللغات المحكية أو المكتوبة العربية  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات

سيرتهعدل

هو أيّوب بن أحمد بن أيوب القُرَشي الخَلوتي الماتُريدي، أصله من سهل البقاع اللبناني ونسبه متصل بعلي بن مسافر الصوفي (ت 557). ولد في محلة الصالحية بدمشق سنة 994 هـ/ 1586 م ونشأ فيها.
تلقي العلوم على محب الدين المحبي (جد محمد أمين المحبي)، وملا نظام السندي وأبي بكر السندي. أخذ الحديث عن إبراهيم بن أحدب وقد لازم أحمد العالي الخلوتي وأخذ عنه التصوف.
تولي أيوب الخلوتي الأمامة في جامع السُّلطان سليم بالصالحية دمشق وحج مرتين وزار القدس ست مرات. وفي سنة 1050 هـ/1640 م دعاه السلطان إبراهيم إلى إستانبول واجتمع به. وكانت وفاته في 1 صفر 1071/ 5 أكتوبر 1660 بدمشق و ودفن بباب الفراديس.[3]

مؤلفاتهعدل

  • أقوال في التعليم
  • ذخيرة في معرفة وحدانية الله
  • جوهرة العلوم ودُرّة الفهوم
  • مقالة في أحوال الصوفيّ وواجباته
  • ذخيرة العِبادة والعبوديةوالعُبادة
  • ذخيرة الفرح بفضل الله ورحمته
  • ذخيرة في قول بعضهم: الرِّضا جنّة الدُّنيا
  • ذخيرةُ التوبة
  • ذخيرة السُّكر
  • ذخيرة في الخَلوة
  • ذخيرة الإكسير
  • رسالة في الخُلُق
  • ذخيرة الوجود المطلق والمقيِّد والوحدة والكَثرة
  • كنز الغِنی : في الذكر
  • رسالة اليقين
  • ذخيرة المرض وما ينتجه من المعاني
  • الرسالة الأسمائية في طريق الخلوتية
  • رسالة المكر الإلهي
  • رسالة التحقيق في سُلالة الصدّيق
  • الذخاير في علوم الاوائل والاواخر: مخطوطة في مكتبة جامعة لايبزيك.

مراجععدل

  1. ^ محمد أمين بن فضل الله المحبي. خلاصة الأثر في أعيان القرن الحادي عشر (PDF). الجزء الأول. مصر: المطبعة الوهيبة. صفحة 428. 
  2. ^ خير الدين الزركلي. الأعلام. الجزء الثاني. بيروت، لبنان: دار العلم للملايين. صفحة 37. 
  3. ^ عمر فروخ (1986). معالم الأدب العربي في العصر الحديث. الجزء الثاني (الطبعة الأولى). دار العلم للملايين. صفحة 651.