افتح القائمة الرئيسية

أول رصد للموجات الثقالية

أول عملية رصد للأمواج الثقالية تم إجراؤها في 14 سبتمبر 2015، أعلن عنها مرصد الليزر المتطور لقياس تداخل الموجات الثقالية (ليغو) بالتعاون مع مقياس التداخل فيرجو في 11 فبراير 2016.[3][4][5]

GW150914
تسميات أخرى GW150914
نوع الحدث موجات ثقالية
التاريخ 14 سبتمبر 2015
المدة الزمنية 0.2 ثانية
جهاز الرصد مرصد الليزر المتطور لقياس تداخل الموجات الثقالية (ليغو)
البعد 440+160
−180
ميجا بارسيك[1]
انزياح أحمر 0.093+0.030
−0.036
[1]
إجمالي الطاقة 3.0+0.5
−0.5
M × c2[2]
يليه GW151226 Edit this on Wikidata
Symbol question.svg وسائط كومنز

يتوافق شكل الموجة المرصودة من قبل مراصد ليغو مع تنبؤات النسبية العامة[6][7][8] لموجة ثقالية منبعثة من داخل دوامة إندماج زوج من الثقوب السوداء كتلتهما 36 و29 كتلة شمسية. ومع رنين الثقب الأسود المنفرد الناتج عن الإندماج.[9] تم تسمية الإشارة GW150914 (من "Gravitational Wave" وتاريخ الرصد 2015-09-14).[3][10]وهي أيضا أول عملية يتم فيها رصد اندماج ثقب أسود ثنائي مما يدل على وجود أنظمة الثقب الأسود الثنائية، وحقيقة أن مثل هذه الاندماجات يمكن أن تحدث في عمر الكون الحالي.

نشر خبر هذة الملاحظة الأولى في جميع أنحاء العالم باعتبارها إنجازا رائعا لأسباب عديدة.وكانت الجهود الرامية إلى إثبات وجود مثل هذه الموجات بشكل مباشر جارية منذ أكثر من خمسين عاما، والأمواج الثفالية قليلة جدا لدرجة أن ألبرت أينشتاين نفسه شكك في إمكانية اكتشافها.[11][12]

مراجععدل

  1. أ ب The LIGO Scientific Collaboration and The Virgo Collaboration (3 June 2016). "An improved analysis of GW150914 using a fully spin-precessing waveform model". arXiv:1606.01210  [gr-qc]. 
  2. ^ Abbott، Benjamin P.؛ وآخرون. (LIGO Scientific Collaboration and Virgo Collaboration) (2016). "Properties of the binary black hole merger GW150914". Physical Review Letters. 116 (24): 241102. Bibcode:2016PhRvL.116x1102A. PMID 27367378. arXiv:1602.03840 . doi:10.1103/PhysRevLett.116.241102. 
  3. أ ب Abbott، Benjamin P.؛ وآخرون. (LIGO Scientific Collaboration and Virgo Collaboration) (2016). "Observation of Gravitational Waves from a Binary Black Hole Merger". Phys. Rev. Lett. 116 (6): 061102. Bibcode:2016PhRvL.116f1102A. PMID 26918975. arXiv:1602.03837 . doi:10.1103/PhysRevLett.116.061102. ضع ملخصا (PDF). 
  4. ^ Castelvecchi، Davide؛ Witze، Alexandra (11 February 2016). "Einstein's gravitational waves found at last". Nature News. doi:10.1038/nature.2016.19361. 
  5. ^ The Editorial Board (16 February 2016). "The Chirp Heard Across the Universe". نيويورك تايمز. مؤرشف من الأصل في 18 يونيو 2018. 
  6. ^ Pretorius، Frans (2005). "Evolution of Binary Black-Hole Spacetimes". Physical Review Letters. 95 (12): 121101. Bibcode:2005PhRvL..95l1101P. ISSN 0031-9007. PMID 16197061. arXiv:gr-qc/0507014 . doi:10.1103/PhysRevLett.95.121101. 
  7. ^ Campanelli، M.؛ Lousto، C. O.؛ Marronetti، P.؛ Zlochower، Y. (2006). "Accurate Evolutions of Orbiting Black-Hole Binaries without Excision". Physical Review Letters. 96 (11): 111101. Bibcode:2006PhRvL..96k1101C. ISSN 0031-9007. PMID 16605808. arXiv:gr-qc/0511048 . doi:10.1103/PhysRevLett.96.111101. 
  8. ^ Baker، John G.؛ Centrella، Joan؛ Choi، Dae-Il؛ Koppitz، Michael؛ van Meter، James (2006). "Gravitational-Wave Extraction from an Inspiraling Configuration of Merging Black Holes". Physical Review Letters. 96 (11): 111102. Bibcode:2006PhRvL..96k1102B. ISSN 0031-9007. PMID 16605809. arXiv:gr-qc/0511103 . doi:10.1103/PhysRevLett.96.111102. 
  9. ^ Castelvecchi، Davide (23 March 2016). "The black-hole collision that reshaped physics". نيتشر (مجلة). 531 (7595): 428–431. Bibcode:2016Natur.531..428C. PMID 27008950. doi:10.1038/531428a. 
  10. ^ Naeye، Robert (11 February 2016). "Gravitational Wave Detection Heralds New Era of Science". Sky and Telescope. مؤرشف من الأصل في 21 أبريل 2019. 
  11. ^ Pais، Abraham (1982)، "The New Dynamics, section 15d: Gravitational Waves"، Subtle is the Lord: The science and the life of Albert Einstein، Oxford University Press، صفحات 278–281، ISBN 978-0-19-853907-0 
  12. ^ Blum، Alexander؛ Lalli، Roberto؛ Renn، Jürgen (12 February 2016). "The long road towards evidence". جمعية ماكس بلانك. مؤرشف من الأصل في 24 يونيو 2018. 

وصلات خارجيةعدل