افتح القائمة الرئيسية

أوروبا الوسطى

موقع أوروبا الوسطى

أوروبا الوسطى هي المنطقة الواقعة بين الأجزاء الغربية والشرقية من قارة أوروبا.[1][2][3] يعتمد مفهوم أوروبا الوسطى على الهوية الثقافية والتاريخية والاجتماعية المشتركة.[4][5][6][7][8][7][8][9][10][11][12] يجري في أوروبا الوسطى مرحلة من "اليقظة الاستراتيجية"،[13] التي تتجلى في مبادرات عدة مثل مبادرة أوروبا الوسطى ومجموعة فيسغراد.

تضم المنطقة كلا من:

وقد يُدخل البعض كلا من:

محتويات

الاقتصادعدل

العملاتعدل

تشمل أعضاء منطقة اليورو على النمسا وألمانيا ولوكسمبورغ وسلوفاكيا وسلوفينيا. وما زالت كرواتيا (كونا كرواتية) وجمهورية التشيك (كرونة تشيكية) والمجر (فورنت مجري) وبولندا (زووتي بولندي) تستخدم عملاتها الخاصة، ولكنها ملزمة على اعتماد اليورو. في حين تستخدم سويسرا عملتها الخاصة وهي الفرنك السويسري.

مؤشر التنمية البشريةعدل

 
خريطة العالم تبعاً لربيعيات مؤشر التنمية البشرية عام 2013.
  عالي جداً
  منخفض
  عالي
  بيانات غير متاحة
  متوسط

الترتيب التنازلي لدول المنطقة وفقاً لمؤشر التنمية البشرية (بيانات 2014):

مؤشر العولمةعدل

 
خريطة تظهر نتيجة مؤشر العولمة KOF.

مؤشر العولمة في بلدان أوروبا الوسطى (بيانات عام 2015):[8]

مؤشر مدركات الفسادعدل

 
نظرة عامة على مؤشر مدركات الفساد لسنة 2015.
     90–100      60–69      30–39      0–9
     80–89      50–59      20–29      لا تتوفر معلومات
     70–79      40–49      10–19

تميل معظم بلدان أوروبا الوسطى إلى تسجيل معدلات تزيد عن المتوسط في مؤشر مدركات الفساد (بيانات عام 2015):[14]

وفقاً لمؤشر دافعي الرشوة الذي يصدر سنوياً منذ عام 1995 عن الشفافية الدولية وهي منظمة غير حكومية، فقد كانت ألمانيا وسويسرا البلدان الوحيدان من منطقة أوروبا الوسطى التي شملتهما الدراسة، وقد حلتا بالمرتبتين الثانية والرابعة على التوالي عام 2011.[15]

البنية التحتيةعدل

السكك الحديدية
 
خريطة توضح كثافة خطوط السكك الحديدية حول العالم، تزداد الكثافة بازدياد عتمة اللون

تضم أوروبا الوسطى أولى شبكات السكك الحديدية على القارة، فقد سُجلت أكبر توسعات هذه الشبكات خلال ستينات وسبعينات القرن التاسع عشر على الأراضي الألمانية والنمساوية-المجرية.[16] بحلول منتصف القرن التاسع عشر أصبحت برلين وفيينا ومدينة بودا ومدينة بست الواقعتان على ضفتي الدانوب مراكز حيوية لخطوط شبكات السكك الحديدية فوصلت المناطق الصناعية في ساكسونيا وسيليزيا وبوهيميا ومورافيا والنمسا السفلى مع منافذ بحر البلطيق (كيل، شتتين) والبحر الأدرياتيكي (رييكا، ترييستي).[16] وبقيت شبكة السكك الحديدة في أوروبا الوسطى الأكثر كثافة في العالم. تُحسب كثافة السكك الحديدية عبر إيجاد المجموع الكلي لطول الخطوط العاملة بالكيلومتر لكل 1,000 كيلومتر مربع. وهي الأعلى في جمهورية التشيك (198.6) وبولندا (121.0) وسلوفينيا (108.0) وألمانيا (105.5) والمجر (98.7) وسلوفاكيا (73.9) وكرواتيا (72.5)،[17][8] إذا ما قورنت مع باقي بلدان أوروبا والعالم.[18][19]

مراجععدل

  1. ^ Bucur، Maria (June 1997). "The Myths and Memories We Teach By". جامعة إنديانا. HABSBURG. تمت أرشفته من الأصل في 29 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 23 ديسمبر 2011. 
  2. ^ Lecture 14: The Origins of the Cold War. Historyguide.org. Retrieved on 29 October 2011. نسخة محفوظة 16 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ ""Light of the North" – Between University of the Hansa and Mecklenburg State University". University of Rostock. 2015-01-20. تمت أرشفته من الأصل في 24 يوليو 2016. اطلع عليه بتاريخ 19 أكتوبر 2015. 
  4. ^ Agh 1998, pp. 2–8
  5. ^ "Central European Identity in Politics — Jiří Pehe" (باللغة Czech). Conference on Central European Identity, Central European Foundation, Bratislava. 2002. اطلع عليه بتاريخ 31 يناير 2010. 
  6. ^ "Europe of Cultures: Cultural Identity of Central Europe". Europe House Zagreb, Culturelink Network/IRMO. 24 November 1996. تمت أرشفته من الأصل في 01 سبتمبر 2006. اطلع عليه بتاريخ 31 يناير 2010. 
  7. أ ب Comparative Central European culture. Purdue University Press. 2002. ISBN 978-1-55753-240-4. اطلع عليه بتاريخ 31 يناير 2010. 
  8. أ ب ت ث "2016 KOF Index of Globalization" (PDF). KOF Index of Globalization. 2015. تمت أرشفته من الأصل (PDF) في 15 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 25 مايو 2016. 
  9. ^ "Ten Untaught Lessons about Central Europe-Charles Ingrao". HABSBURG Occasional Papers, No. 1. 1996. تمت أرشفته من الأصل في 2003-12-14. اطلع عليه بتاريخ 31 يناير 2010. 
  10. ^ "Introduction to the electronic version of Cross Currents". Scholarly Publishing Office of the University of Michigan Library. تمت أرشفته من الأصل في 17 ديسمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 31 يناير 2010. 
  11. ^ "History of the literary cultures of East-Central Europe: junctures and disjunctures in the 19th and 20th centuries, Volume 2". تمت أرشفته من الأصل في 19 ديسمبر 2016. 
  12. ^ "When identity becomes an alibi (Institut Ramon Llull)" (PDF). تمت أرشفته من الأصل (PDF) في 04 مارس 2016. 
  13. ^ "The Mice that Roared: Central Europe Is Reshaping Global Politics". Spiegel.de. 26 February 2006. تمت أرشفته من الأصل في 05 مايو 2017. اطلع عليه بتاريخ 31 يناير 2010. 
  14. ^ "Corruption Perceptions Index 2015 – Infographics". Cpi.transparency.org. تمت أرشفته من الأصل في 03 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2015. 
  15. ^ "Bribe Payers Index Report 2011". 2012. تمت أرشفته من الأصل في 2013-05-02. اطلع عليه بتاريخ 15 يناير 2015. 
  16. أ ب Paul Robert Magocsi (2002). Historical Atlas of Central Europe. University of Toronto Press. صفحة 1758. ISBN 978-0-8020-8486-6. اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2015. 
  17. ^ "Launch of railway projects puts Serbia among EU member states". Railway Pro. 27 February 2013. تمت أرشفته من الأصل في 15 مارس 2018. اطلع عليه بتاريخ 4 أغسطس 2014. 
  18. ^ "Inland transport infrastructure at regional level – Statistics Explained". Epp.eurostat.ec.europa.eu. تمت أرشفته من الأصل في 8 May 2013. اطلع عليه بتاريخ 4 أغسطس 2014. 
  19. ^ "Statistical Database – United Nations Economic Commission for Europe". W3.unece.org. 29 December 1980. تمت أرشفته من الأصل في 2014-10-22. اطلع عليه بتاريخ 4 أغسطس 2014.