افتح القائمة الرئيسية

أنظمة الحكم وفق طريقة اختيار الحاكم

Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (يونيو_2012)

يمكن تقسيم أنظمة الحكم وفق طريقة اختيار الحاكم إلى أنظمة وراثية وأنظمة انتخابية وأنظمة انقلابية أو ثورية.

الأنظمة الوراثيةعدل

هي أنظمة الحكم التي ينال الحاكم الحكم فيها بالوراثة وفق الدستور والعرف الذي تحدده كل دولة على حدى وأشهر الدول التي تتبع نظام الحكم الوراثي هي المملكة المتحدة. يوجد العديد من المسميات تحت أنظمة الحكم الوراثية مثل:

وتختلف صلاحيات الحاكم من دولة إلى أخرى فمثلاً في السعودية الملك هو الحاكم المطلق مروراً في المملكة المتحدة فإن منصب الملك أو الملكة الرغم من أنه يملك صلاحيات حل الحكومة والبرلمان إلا أن العرف يمنعه من ذلك وصولاً إلى بلجيكا حيث صلاحيات الملك محدودة للغاية ولا يتجاوز كونه منصباً فخرياً لا أكثر.

الأنظمة الانتخابيةعدل

على الرغم من وجود عدة تسميات إلى أنه معظمها يدخل ضمن تعريف جمهورية. حيث يتم اختيار الحاكم من قبل الشعب أو من يمثله ولفترة زمنية محدودة يتم تحديدها وقابلية تجديدها وفق دستور كل دولة على حدى. من أشهر الجمهوريات   فرنسا وهي أول دولة في التاريخ تتطبق النظام الجمهوري وكذلك   الولايات المتحدة   تركيا   مصر   لبنان. يتم اختيار الحاكم بعدة طرق حسب ما ينص عليه دستور كل دولة منها: الإنتخاب من مرحلة واحدة أو مرحلتين أو الانتخاب ضمن البرلمان المنتخب شعبياً.

  • الإنتخاب من مرحلة واحدة: حيث يدعى من يحق لهم الإنتخاب إلى اختيار رئيس الدولة مرة واحدة فقط ويتم تسمية المرشح صاحب أعلى نسبة تصويت بغض النظر عن هذه النسبة. يتبع هذه الطريقة   الولايات المتحدة وغيرها.
  • الإنتخاب من مرحلتين: حيث يدعى من يحق لهم الإنتخاب إلى اختيار رئيس الدولة فيكون المرشح الذي يحصل على نسبة تصويت تتجاوز 50% من المرحلة الأولى وفي حال لم يحصل أي من المرشحين على هذه النسبة يدعى من يحق لهم الإنتخاب مرة اخرى لاختيار الرئيس من بين المرشَّحَين الذان حصلا على أعلى نسبة تصويت في المرحلة الأولى, والمرشح الذي يحصل على اعلى نسبة تصويت(الجولة الثانية) فيكون هو الفائز. ويتبع ههذه الطريقة   فرنسا   مصروغيرها.
  • الإنتخاب ضمن البرلمان: حيث يقوم البرلمان المنتخب مباشرة من قبل الشعب باخيتار رئيس الدولة. ويشترط عادة في طريقة الانتخاب هذه عدم انتماء المرشحين لأي تيار أو حزب سياسي وغالباً من يكون رئيس في مثل هذه الحالة ذو صلاحيات ضيقة. وتعتبر   تركيا أحدة الأمثلة على مثل هذا النظام.

وبالطبع أيضاً تختلف صلاحيات الرئيس حسب دستور كل دولة على حدى حيث تتراوح صلاحياته من كونه الحاكم المطلق القادر على حل الحكومة والبرلمان إلى المنصب الفخري ذو الصلاحيات المحدودة جدا مثل   بولندا.

طالع أيضاًعدل

 
هذه بذرة مقالة عن مواضيع أو أحداث أو شخصيات أو مصطلحات سياسية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.