أسماء فيومي

فنانة تشكيلية سورية

أسماء فيومي، فنانة تشكيلية سورية ولدت في عمان عام 1943، وتخرجت من كلية الفنون الجميلة / قسم التصوير في جامعة دمشق عام 1966.[1]

أسماء فيومي
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1943 (العمر 78–79 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
عمان  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Syria.svg سوريا  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الزوج غسان جبري  تعديل قيمة خاصية (P26) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم كلية الفنون الجميلة بجامعة دمشق  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة فنانة تشكيلية  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
الجوائز

من رائدات الفنّ النسوي في سورية منذ ستينيات القرن الماضي، وأعمالها مقتناة من قبل وزارة الثقافة السورية، والمتحف الوطني بدمشق، ووزارة الإعلام وضمن مجموعات خاصة في سورية وخارجها.[2]عملت في التلفزيون العربي السوري، وقدمت الموضوعات الاجتماعية والإنسانية عبر الصياغة الخاصة بها، وكان موضوعها المحبب لديها هو المرأة والأرض.[3]

زوجها هو المخرج المسرحي والتلفزيوني السوري غسان جبري، ولديهما أربعة أبناء هادي، فادي، سومر، وزيد (موسيقي أكاديمي مقيم في النرويج).

نشأتهاعدل

ولدت في العاصمة الأردنية عمان من أبوين دمشقيين، والدها كان يملك سينما تدعى الفردوس، وعلى سطحها كانت تعرض الفرق الاستعراضية عروضها، مما جعلها منذ سنواتها الأولى تعشق الفنّ بأنواعه، واكتملت ثقافتها بقراءة والدها الشعر، أصولها مصرية فجدها من مدينة الفيوم في مصر تزوج من سورية، وبعد سن السابعة عادت عائلتها إلى دمشق، والتحقت بمدرسة التطبيقات المسلكية التي تعلمت فيها دروس الرسم والأشغال، ثم تعمقت تجربتها مع اللون في مدرسة ساطع الحصري من خلال غرفة الألوان الزيتية على السطح، وتأثرت بأستاذة الأدب العربي د. نجاح العطار، والأستاذة ليلى الصباغ، ومن ثم دخلت كلية الفنون الجميلة وتخلت عن كلية الحقوق ليدرسها ناظم الجعفري وفاتح المدرس ولاروجينا من إيطاليا الذي أضاف شيئاً إلى طرق التعليم ومفاهيم جديدة مثل مفهوم التكوين الذي لم يكن مطروقاً، وتونات اللون، النقلة النوعية في حياتها كانت مشاركتها بمعرض الخريف وهي طالبة، وتقول عن أسلوبها أنها لم تقتنع بالتجريد في البداية لكن بعد بحثها قدمت مشروع التخرج بأسلوب التجريد وأصبحت تميل إلى موسيقا اللون بلوحات كبيرة.[2]

سيرتها المهنيةعدل

عملت محاضرة في كلية الفنون الجميلة بدمشق، وفي مركز الإعداد الإعلامي التابع لجامعة الدول العربية.[4]

وفي عام 1972 مثلت سوريا في اتحاد التشكيليين العرب في تونس، وكتبت في النقد التشكيلي في بعض الصحف السورية، بالإضافة للرسم في مجلة أسامة للأطفال، وتصميمها أغلفة الكتب ومنها كتاب الجوع لمحمد عمران، والمدينة الفاضلة لهاني الراهب.

كما عملت كمهندسة ديكور في المسرح وفي عدد من أعمال التلفزيون العربي السوري،[1] ومصممة لعدد من شارات المسلسلات وتصميم أزياء الممثلين.[5]

مشاركاتعدل

أقامت أكثر من عشرين معرضاً فردياً محلياً ودولياً وأكثر من خمسين معرضاً مشتركاً، بما فيها كل المعارض المشتركة التي أقيمت في سورية خلال القرن العشرين.[6] كما شاركت في بينالي الإسكندرية في دوراته: 1986، 1970، 1972.

جوائزعدل

في عام 2018، فازت بجائزة الدولة التقديرية في مجال الفنون عن مجمل أعمالها.[7]

مراجععدل

  1. أ ب "أسماء فيومي - ديكور فيلموجرافيا، صور، فيديو". elCinema.com. مؤرشف من الأصل في 09 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. أ ب "أسماء فيومي.. أيقونة التشكيل السوري ضيفة "أماسي"". جريدة البعث. 2017-11-27. مؤرشف من الأصل في 9 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ الحديث, متحف الفن السوري. "فنانون سوريون - اسماء فيومي". متحف الفن السوري الحديث. مؤرشف من الأصل في 9 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ "موقع دمشق - "أسماء فيومي": أعبر عن الكلام بالرسم". esyria.sy. مؤرشف من الأصل في 8 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ العرب, Al Arab (أكتوبر 16, 2018 01:00). "فنانة تشكيلية سورية تسير على خطى ابن عربي | نضال قوشحة". صحيفة العرب. مؤرشف من الأصل في 15 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 09 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  6. ^ "الفنانة التشكيلية أسماء فيومي ... - مجـلة تهـاني". www.tahani-mag.com. مؤرشف من الأصل في 9 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Staff, Reuters (2018-08-15). "شاعر وفنانة تشكيلية ونائب رئيس مجمع اللغة العربية ينالون جوائز الدولة بسوريا". Reuters (باللغة الفرنسية). مؤرشف من الأصل في 9 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)