أزمة رهائن مدرسة بسلان

أزمة رهائن مدرسة بسلان أو مجزرة بسلان هي عملية اقتحام مجموعة مسلحة مدرسة ببلدة بيسلان في روسيا واحتجاز أكثر من 1100 شخص كرهينة في 1 سبتمبر 2004، وفي اليوم الثالث من أيام الحصار اقتحمت القوات الروسية المدرسة باستخدام الدبابات والأسلحة الثقيلة وأسفر الاقتحام عن مقتل 320 رهينة على الأقل من بينهم 186 طفل وإصابة مئات أخرى.

أزمة رهائن مدرسة بسلان
جزء من إرهاب في روسيا،  وإرهاب منسوب للمسلمين  تعديل قيمة خاصية (P361) في ويكي بيانات

المعلومات
البلد روسيا  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات
الموقع بلدة بسلان، روسيا
الإحداثيات 43°11′03″N 44°32′27″E / 43.18417°N 44.54091°E / 43.18417; 44.54091   تعديل قيمة خاصية (P625) في ويكي بيانات
التاريخ 1–3 سبتمبر 2004
الأسلحة مسدس،  وأيه كيه-47،  ورشاش،  وهاون،  وحزام ناسف  تعديل قيمة خاصية (P520) في ويكي بيانات
الخسائر
الوفيات 320 على الأقل
الإصابات 727 [1]  تعديل قيمة خاصية (P1339) في ويكي بيانات
المنفذ لواء شهداء رياض الصالحين  تعديل قيمة خاصية (P8031) في ويكي بيانات
خريطة

وقد أعلن زعيم الانفصاليين الشيشانيين شامل باساييف أنه هو من نظم الهجوم على المدرسة وقد حدد باساييف قائد الهجوم في بيسلان بأنه «الكولونيل أرستخوييف» وقال أن 31 شخصا من مجموعات عرقية مختلفة في روسيا انخرطوا في الهجوم إضافة إلى اثنين من العرب [2]

المصادر

عدل
  1. ^ https://www.start.umd.edu/gtd/search/IncidentSummary.aspx?gtdid=200409010002. اطلع عليه بتاريخ 2020-01-26. {{استشهاد ويب}}: |url= بحاجة لعنوان (مساعدة) والوسيط |title= غير موجود أو فارغ (من ويكي بيانات) (مساعدة)
  2. ^ باساييف يعلن مسؤوليته عن بيسلان، بي بي سي نسخة محفوظة 07 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.