أزمة الكهرباء في الإكوادور عام 2009

حدثت أزمة الكهرباء في الإكوادور عام 2009 بسبب الجفاف الشديد للمياه وقله مستوياتها في محطات توليد الطاقة الكهرمائية . فقد عانت الإكوادور من انقطاع التيار الكهربي من ساعتين إلى 6 ساعات يوميا والذي دام من نوفمبر 2009 إلى يناير 2010 .

التسوق على ضوء الشموع في سوق مدينة كوينكا خلال فترة انقطاع التيار الكهربي يوم 24 نوفمبر 2009

نظرة عامةعدل

على اليسار : مدينة كوينكا الساعة 6:33 pm حيث حدث الإنقطاع في هذا اليوم مبكرا . وعلى اليمين : مدينة كوينكا الساعة 7:04 واستمر الإنقطاع هذا اليوم من 7-10 pm

ظهرت أزمة الكهرباء نتيجة أسوأ موجة جفاف حدثت في الإكوادور خلال 40 عام، حيث بدأت في سبتمبر 2009.[1][2] وأرجع خبراء الحكومة سبب حدوث الجفاف إلى ظاهرة إل نينيو.[2] وإنخفاض مستوى المياه في نهر بيوت (Paute) والمسئول عن توفير حوالي 40 % من طاقة الإكوادور .

ففي الحالة الطبيعية يكون مستوى مياه الخزان 1991 متر فوق مستوى سطح البحر . ولكن في 10 نوفمبر وصل مستوي المياه إلى 1968 متر فقط فوق مستوى سطح البحر.[1] مع الأخذ في الإعتبار أن الحد الأدنى هو 1965 متر.[1]
وبحلول يوم 11 نوفمبر كان يعمل توربينتان فقط في محطات التوليد.[1] وتراوح التوليد في هذة الفترة من 4000 إلى 5000 ميجاوات . مع العلم أن قدرة توليد السد تصل إلى 20000 ميجاوات .

التأثيراتعدل

في 5 نوفمبر، بدأ انقطاع التيار الكهربي على الإكوادور والذي وصل إلى 6 ساعات يوميا.[3] وطالبت الحكومة المواطنين بأهمية توفير إستهلاك الطاقة.[1] وتقدر الخسائر الإقتصادية الناتجة عن انقطاع التيار الكهربي بحوالى 10 ملايين دولار حيث توقفت المصانع وتلفت المواد في المخازن.[2]

في 6 نوفمبر، أعلنت الحكومة حالة الطوارئ في قطاع الطاقة.[3] وأنهم وافقوا على شراء 5200 ميجاوات إضافية من بيرو و كولومبيا , ووعدوا بإنهاء الأزمة قبل عيد الميلاد.[4]

وأدت هذة الأزمة إلى انتقادات واضحة في كيفية تعامل رفاييل كوريا رئيس جمهورية الإكوادور مع الأزمات وخاصه أزمات الطاقة.[2]

انظر أيضاعدل

المصادرعدل

  1. أ ب ت ث ج “Drought Blamed for Blackouts in Ecuador. Latin American Herald Tribune . نسخة محفوظة 04 يوليو 2018 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب ت ث Ecuador energy crisis cripples production, disrupts cities. يونايتد برس إنترناشيونال . نسخة محفوظة 04 يوليو 2018 على موقع واي باك مشين.
  3. أ ب Mercedes Alvaro. “Ecuador Negotiates Emergency Electricity Imports With Peru” نسخة محفوظة 24 يناير 2010 على موقع واي باك مشين.. Wall Street Journal . "نسخة مؤرشفة". Archived from the original on 24 يناير 2010. اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: BOT: original-url status unknown (link)
  4. ^ Ecuador Aims to End Power Rationing Before Christmas. Latin American Herald Tribune . نسخة محفوظة 04 يوليو 2018 على موقع واي باك مشين.