أروى بنت المقوم بن عبد المطلب

صحابية، وهي ابنة عم النبي محمد

أَرْوَى بِنْتُ الْمُقَوِّمِ بْنِ عَبْدِ الْمُطَّلِبِ بْنِ هَاشِمِ بْنِ عَبْدِ مَنَافٍ صحابية، وابنة عم النبي محمد، وأمها قلابة بنت عمرو بن جعونة.[2] ذكرها ابن سعد في المبايعات في تسمية بنات عمومة رسول الله،[3] وقال بأنها كانت زوجةً لأبو مسروح وهو الحارث بن يعمر بن حيان فولدت له عبد الله بن أبي مسروح،[2] وذكرها ابن حجر العسقلاني في كتابه «الإصابة في تمييز الصحابة»، وقال: «ابنة عم رسول اللَّه . كانت زوج ابن عمها أبي سفيان بن الحارث. ذكرها الزّبير، وذكر أنها ولدت بنات».[4]

أروى بنت المقوم بن عبد المطلب
معلومات شخصية
مكان الميلاد مكة  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الديانة الإسلام[1]  تعديل قيمة خاصية (P140) في ويكي بيانات
الأب المقوم بن عبد المطلب  تعديل قيمة خاصية (P22) في ويكي بيانات
الأم قلابة بنت عمرو بن جعونة

طالع أيضًاعدل

المراجععدل

  1. ^ جامع تراجم ومسانيد الصحابيات المبايعات 1-3
  2. أ ب "ص49 - كتاب الطبقات الكبرى ط دار صادر - أروى بنت المقوم بن عبد المطلب - المكتبة الشاملة الحديثة"، al-maktaba.org، مؤرشف من الأصل في 22 سبتمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 21 سبتمبر 2021.
  3. ^ سيد كسروي (01 يناير 2003)، جامع تراجم ومسانيد الصحابيات المبايعات 1-3 ج3، Dar Al Kotob Al Ilmiyah دار الكتب العلمية، مؤرشف من الأصل في 22 سبتمبر 2021.
  4. ^ "ص10 - كتاب الإصابة في تمييز الصحابة - أروى بنت المقوم - المكتبة الشاملة الحديثة"، al-maktaba.org، مؤرشف من الأصل في 13 سبتمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 21 سبتمبر 2021.