أرم أند هامر

 

Arm & Hammer
معلومات عامة
نوع المنتج
Baking Soda products
المالك الحالي
بلد الأصل
United States
أدخلت
1846؛ منذ 176 سنوات (1846)
الأسواق
World
الشعار النصي
The standard of purity
موقع الويب

أرم أند هامر Arm & Hammer هي علامة تجارية لمنتجات تعتمد على صودا الخبز ويتم تسويقها بواسطة Church & Dwight، وهي شركة أمريكية رائدة في تصنيع المنتجات المنزلية. يتكون رمز العلامة التجارية من الذراع العضلية التي تمسك بمطرقة داخل دائرة حمراء مع اسم العلامة التجارية وشعارها . كانت الشركة قائمة بالاساس فقط لبيع بيكربونات الصوديوم (تستعمل في الخبز والتنظيف)، وكربونات الصوديوم. (يستعمل في الصناعات الكيميائية) في سبعينيات القرن الماضي بدأت الشركة في توسيع العلامة التجارية لتشمل منتجات أخرى مثل منتجات النظافة الشخصية باستخدام بيكربونات الصوديوم، كمكون لمزيل للروائح الكريهة، وشملت المنتجات الجديدة معجون الأسنان ومنظف الغسيل ومزيل العرق، وفضلات القطط.

تاريخعدل

 
بطاقة تجارية Arm and Hammer من سبعينيات القرن التاسع عشر، يظهر فيها الشعار

الاسم والشعارعدل

يعود استخدام شعار Arm & Hammer الأصلي إلى ستينيات القرن التاسع عشر. كان الدكتور أوستن تشيرش، يدير شركة توابل تُعرف باسم فولكان سبايس ميلز، الآن تسمى Church & Dwight. ووفقًا للشركة التي يديرها جيمس أ. تشيرش (ابن أوستن تشيرش)، فإن شعار Arm and Hammer مستوحى من فولكان (اسم الشركة القديم)، إله النار والأشغال المعدنية الروماني.[1]

كان هناك اعتقد خاطئ أن من انشأ العلامة التجارية هو رجل الأعمال أرماند هامر؛ لكن في الحقيقة كانت علامة Arm & Hammer موجودة قبل 31 عام من ولادة هامر. ومن كثرة الألحاح والظن ان العلامة له، حاول هامر شراء شركة Church & Dwight. وايضاً لم تنجح شركة هامر أوكسيدنتال بتروليوم في للانضمام إلى مجلس إدارة Church & Dwight في عام 1986. وعليه بقي هامر أحد مالكي شركة Arm & Hammer حتى وفاته عام 1990.[2]

بيكربونات الصوديومعدل

بدأت أرم آند هامر باسم John Dwight and Company في عام 1846 عندما استخدم جون دوايت وأوستن تشيرش تركيبة بيكربونات الصوديوم الخاصة بهم في مطبخهما. وعليه فقد انشأوا علامة Cow Brand التجارية لبيع مادة بيكربونات الصوديوم التي ابتكرواها. في عام 1886، تقاعد أوستن ونجح ولديه في بيع Arm and Hammer Baking Soda من خلال اسمهما Church and Co كشركة منافسة لشركة جون دوايت التي واصلت البيع تحت اسم Cow Brand baking soda.

لاحقاً اعيد دمج الشركتين (شركة جون دوايت وابناء تشيرش) للتشكل الشركة بشكلها الحالي شركة Church & Dwight.[3]

السيطرة على الرائحةعدل

في عام 1972، أطلقت Arm & Hammer حملة إعلانية روجت لفكرة أن علبة بيكربونات الصوديوم في الثلاجة يمكنها أن تتحكم في الروائح.[4] تعتبر الحملة من الامثلة الكلاسيكية في التسويق، وخلال عام كانت نتيجة الحملة أن أكثر من نصف الثلاجات الأمريكية احتوت على علبة من بيكربونات الصوديوم.[5] [6] رغم ان هذا الادعاء منتشر إلى وقتنا الحالي.[7] [8] لكن هناك القليل من الأدلة العلمية على فعالية هذه المادة في الحقيقة.[9] [10] وتدعي Arm & Hammer أنه يجب استبدال العلبة شهريًا.[11]

ارمكسعدل

في عام 1986، أنشأت Arm & Hammer العلامة التجارية Armex، وهي عبارة عن خط من بيكربونات الصوديوم المستخدمة في عملية السفع الرملي المستخدمة في الأصل للمساعدة في ترميم وحفظ تمثال الحرية.[12]

صالة عرضعدل

انظر أيضًاعدل

  • قائمة ماركات معجون الأسنان

مراجععدل

  1. ^ "History of Product Names & Trademarks: Arm & Hammer Baking Soda"، مؤرشف من الأصل في 21 أغسطس 2021.
  2. ^ "The Straight Dope: Did tycoon Armand Hammer have anything to do with Arm & Hammer baking soda?"، مؤرشف من الأصل في 18 أغسطس 2020.
  3. ^ "Timeline of Brand History - Church and Dwight"، churchdwight.com، مؤرشف من الأصل في 16 أغسطس 2021، اطلع عليه بتاريخ 01 أكتوبر 2018.
  4. ^ "A trusted solution for more than 170 years. Pure and simple.", Arm & Hammer "About Us" page نسخة محفوظة 2021-01-03 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ Keith Sawyer, Group Genius: The Creative Power of Collaboration, 2017, (ردمك 0465093582), "keep food tasting fresh" "baking+soda"+marketing+1972+hammer&pg=PT114&printsec=frontcover نسخة محفوظة 27 أغسطس 2021 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ Clayton M. Christensen, Scott Cook, Taddy Hall, Marketing Malpractice: The Cause and the Cure, هارفارد بزنس ريفيو, December 2005,
  7. ^ Raymond, Jessica (10 يونيو 2016)، "Kitchen Odor Eliminating Candles, Products, and Tricks"، cravedujour.com، مؤرشف من الأصل في 7 أغسطس 2020، اطلع عليه بتاريخ 21 أغسطس 2020.
  8. ^ Vicki Lansky, Martha Campbell, Baking Soda: Over 500 Fabulous, Fun, and Frugal Uses You've Probably Never Thought Of, 2009, (ردمك 1931863733), p. 28
  9. ^ "Myth #100: An Open Box of Baking Soda in the Fridge absorbs Odors", Bruce Weinstein, Mark Scarbrough, Lobsters Scream When You Boil Them; And 100 Other Myths About Food and Cooking, 2011, (ردمك 1439195382), p. 312
  10. ^ "Baking Soda as Odor Absorber", Cooks Illustrated,
  11. ^ "ARM & HAMMER - About Us"، www.armandhammer.com، مؤرشف من الأصل في 06 أبريل 2021، اطلع عليه بتاريخ 01 أكتوبر 2018.
  12. ^ Times, Barnaby J. Feder and Special To the New York، "Baking Soda Maker Strikes Again" (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 أغسطس 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 أكتوبر 2018.

روابط خارجيةعدل