أحمد منصور

صحفي مصري

أحمد منصور (ولد في 16 يوليو 1962 بمنية سمنود، دقهلية-)، مذيع، وصحفي، ومنتج مصري يعمل في قناة الجزيرة الفضائية، قدم برامج مثل بلا حدود، وشاهد على العصر الشهيرين في العالم العربي. ومدير تحرير سابق لمجلة المجتمع الكويتية.[1] يحمل الجنسية المصرية والبريطانية.

أحمد منصور
Ahmed Mansour - producer and presenter.jpg

معلومات شخصية
اسم الولادة أحمد السيد منصور
الميلاد 16 يوليو 1962 (العمر 58 سنة)
قرية منية سمنود - محافظة الدقهلية
الإقامة الدوحة -  قطر
الجنسية  مصر
 المملكة المتحدة
الديانة مسلم
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة المنصورة  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة مذيع
صحفي
كاتب
سبب الشهرة برنامج شاهد على العصر
برنامج بلا حدود
المواقع
الموقع twitter.com/amansouraja

تاريخ ووظائفعدل

الاعتداء عليه في عام 2005عدل

في 8 نوفمبر 2005م، أثناء تواجد المذيع أحمد منصور أمام مكتب قناة الجزيرة بالقاهرة لاستقبال الدكتور نعمان جمعة رئيس حزب الوفد الجديد لبدء حلقة برنامجه الأسبوعي الذي يذاع على قناة الجزيرة، حيث فوجئ أحمد منصور بشخصين يتوجهان بالقرب منه وكان أثناء ذلك يجري مكالمة عبر هاتفه المحمول مع د. نعمان جمعه وسأله أحدهم إذا ما كان هو أحمد منصور فلم يتمكن من الإجابة، وبعد انتهائه من إجراء المكالمة فاجأه أحدهم بتوجيه لكمة مباشرة في وجهه، الأمر الذي أفقده توازنه وسقط على الأرض فقام الشخصان بركله في وجهه ورأسه، وقد أفاد أحمد منصور أن الشخصين تعمّدا إصابته في الوجه والرأس الأمر الذي أدّى إلى إصابته بكدمات وتورّمات بمنطقة الرأس والوجه ونظرا لضيق الوقت وارتباط أحمد منصور بعرض برنامجه الأسبوعي مما اضطّره إلى تقديم بلاغ عبر برنامجه حيث قام بذكر الواقعة كاملة.[2] وقد استنكرت المنظمة المصرية لحقوق الإنسان هذا الحادث.

توقيفه في مطار ألمانياعدل

أوقفت الشرطة الألمانية الصحفي في قناة الجزيرة أحمد منصور في مطار تيغال في برلين ظهر يوم السبت 20 يونيو 2015م، مبررة الاعتقال بأنه يستند على قرار ملاحقة من منظمة الشرطة الجنائية الدولية، على خلفية تهم ذات طبيعة جنائية، من بينها الاغتصاب والاختطاف والسرقة،[3] بناء على مذكرة توقيف مصرية.

إلا أن تأكيد فريق الدفاع عن منصور والشرطة الفدرالية الألمانية أنه لا ملاحقات أو تعليمات من منظمة الشرطة الجنائية الدولية (الإنتربول) بشأن قضية منصور، وأن الأمر برمّته في يد الشرطة الجنائية الألمانية. وهو الأمر الذي اعتبرته منظمات حقوقية ألمانية و دولية فضيحة، وأمرا غير مقبول في دولة تعتبر من أعرق الدول الديموقراطية، ونموذجا يحتدى لشعوب العالم، ولثورات الشعوب العربية في مجالي حقوق الإنسان وحرية الصحافة والتعبير، وإنما رأت الأمر كونه يرضخ إلى دافع سياسي كان وراء هذا التوقيف، معتبرة أن تسليم منصور -إن حدث- سيمثل فضيحة لألمانيا. (الجزيرة) خصوصا أن الأنتربول سبق أن رفضت مذكرة الاعتقال المصرية، لأنها لا تتماشى والقواعد المعمول بها حقوقيا ودوليا.

ولكن العدالة الألمانية في خانة القضاء أثبت مدى استقلاليته ومهنيته التامة، حيث تم إطلاق سراح أحمد منصور بعد لقائه مع قاضي التحقيق واستكمال الإجراءات الشكلية للقضية،[4] بعد أن كشفت التحريات أن جميع الإتهامات في حقه باطلة ومغلوطة ذات دوافع سياسية بالأساس.[5]

مؤلفاتعدل

صدر له أكثر من 20 كتاباً منها:

  • معركة الفلوجة هزيمة أمريكا في العراق
  • تحت وابل النيران في أفغانستان
  • تحت وابل النيران في سراييفو
  • النفوذ اليهودي في الإدارة الأميركية
  • قصة سقوط بغداد

و قام بتحويل برنامج شاهد على العصر إلى كتاب مقروء حيث أعد سلسلة كتاب الجزيرة عن الذين شاركوا في برنامج شاهد على العصر وصدر منها كتاب "جيهان السادات.. شاهد على عصر السادات" و"الشيخ أحمد ياسين.. شاهد على عصر الانتفاضة" وغيرها.

وهو كاتب مشارك في العديد من الصحف والمجلات العربية.

العضويةعدل

مراجععدل

  1. ^ يحيى غانم يكشف ملامح النضال المشترك بين حركة حماس والمعارضة في سراييفو: أنفاق المقاومة في البوسنة التى انتقلت تجربتها إلى غزة، اليوم السابع، 22 يناير 2009 نسخة محفوظة 30 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين. "نسخة مؤرشفة". Archived from the original on 30 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 مايو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: BOT: original-url status unknown (link)
  2. ^ حجم المعارضة المصرية في الانتخابات البرلمانية، حوار مع نعمان جمعة، برنامج بلا حدود، قناة الجزيرة، 9 نوفمبر 2005 نسخة محفوظة 30 نوفمبر 2010 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ موقع إيلاف نسخة محفوظة 11 يونيو 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ القدس العربي تقرير سليمان حاج إبراهيم 22 يونيو 2015 نسخة محفوظة 27 يناير 2016 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ موقع قناة الجزيرة نسخة محفوظة 26 يونيو 2017 على موقع واي باك مشين.

وصلات خارجيةعدل

  • صفحته على موقع الجزيرة نت