افتح القائمة الرئيسية


أحمد عمر مسعود الجهني (1941 - 1 سبتمبر 2016) رجل أعمال وإداري سعودي ولد في مدينة جدة، ترأس نادي الاتحاد السعودي لثلاث فترات والأخيرة لم تكتمل فقد وافته المنية بعد مضي شهرين فقط، اشتهر بلقب الرئيس الذهبي لأنه كان الأكثر تحقيقاً للبطولات إذ بلغت تسع بطولات رسمية.[1]

Ittihad logo.svg أحمد عمر مسعود
أحمد مسعود الجهني
أحمد مسعود.jpg

معلومات شخصية
الميلاد 1360 هـ / 1941 ميلادي
جدة،  السعودية
الوفاة 1 سبتمبر 2016 (75 سنة)
 تركيا
سبب الوفاة سكتة قلبية
مكان الدفن بقيع الغرقد - المدينة المنورة
الجنسية السعودية (سعودي)
الديانة مسلم
الحياة العملية
التعلّم ماجستير إدارة الأعمال
المهنة رئيس نادي الاتحاد(سابقاً)

محتويات

حياته العمليةعدل

بدأ حياته العملية في شركة بترومين في الرياض ثم انتقل إلى مدينة جدة ليعمل مديرًا لمكتب وزير البترول والثروة المعدنية الدكتور أحمد زكي يماني. وبعد تقاعده تفرغ للأعمال الحرة وشغل وظيفة العضو المنتدب لشركة التلال، وعضو مجلس إدارة مؤسسة الراجحي المصرفية للاستثمار. له نشاطات خيرية واجتماعية حيث ترأس مجلس إدارة جمعية البر الخيرية بجدة.

فترات رئاسة الاتحادعدل

  • الفترة الأولى: كانت لمدة عام من 1411هـ إلى 1412هـ: حقق فيها مع الاتحاد بطولة كأس سمو ولي العهد السعودي عام 1411 هـ بعد الفوز على النصر (بركلات الترجيح) 6 / 5.
  • الفترة الثانية: كانت لمدة ثلاث سنوات من 1419هـ إلى 1422هـ: حقق من خلالها إنجازات قياسية بعد أن فاز الفريق الأول لكرة القدم بثمان بطولات من بينها بطولتان خارجيتان لأول مرة في تاريخ الاتحاد، وهي كالتالي:
  1. كأس دوري خادم الحرمين الشريفين عام 1419 هـ بعد الفوز على الأهلي بهدف نظيف.
  2. كأس دوري خادم الحرمين الشريفين عام 1420 هـ بعد الفوز على الأهلي بهدفين مقابل هدف.
  3. كأس دوري خادم الحرمين الشريفين عام 1421 هـ بعد الفوز على النصر بهدف نظيف.
  4. كأس سمو ولي العهد السعودي عام 1421 هـ بعد الفوز على الاتفاق بثلاثـة أهداف مقابل لا شيء.
  5. كأس الاتحاد السعودي عام 1419 هـ بعد الفوز على الشباب بهدف مقابل لاشيء.
  6. كأس الكؤوس الآسيوية عام 1420 هـ بعد فوزه على جيونام الكوري 3 / 2 بالهدف الذهبي.
  7. كأس الملك فهد (السوبر السعودي المصري) عام 1422 هـ بعد الفوز على الأهلي المصري 3/2 بالهدف الذهبي.
  8. بطولة كأس الخليج للأندية عام 1419 هـ.

وفاتهعدل

توفي أحمد مسعود يوم الخميس 29 ذو القعدة 1437 هـ الموافق 1 سبتمبر 2016 في تركيا أثناء ترؤسه بعثة نادي الاتحاد بسبب سكتة قلبية، ودفن في مقبرة البقيع في المدينة المنورة.[2]

يعد أحمد مسعود رحمه الله رمزاً في العطاء و المسؤولية و القيادة و الوفاء ، و هو من أعظم رؤوساء نادي الاتحاد على مر التاريخ و من أكثرهم تحقيقاً للبطولات ، يعد أحمد مسعود محفزاً كبيراً لأبناءه اللاعبين فقد كان الأب و الرئيس في آن واحد و عودته إلى الكيان الاتحادي قد أحدثت ثورة كبير في النادي فقد كان الاتحاد يمر في فترة و مرحلة صعبة في تاريخه إلا ان وفاته جعلت اللاعبين يلعبون على نهائي كأس ولي العهد في العام 2016 ميلادي و يتوجون في آخر نسخة للكأس و يهدون هذا الكأس إلى روحه الكريمة ( رحمه الله).

المراجععدل

  1. ^ "الراحل أحمد مسعود .. رئيس ذهبي ورجل مهمات صعبة رحل في عز نجوميته". مؤرشف من الأصل في 25 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 25 يوليو 2018. 
  2. ^ الرياضيون يودعون رئيس الاتحاد «أحمد مسعود» في مشهد مؤثر صحيفة الرياض، 2 سبتمبر 2016. وصل لهذا المسار في 08 سبتمبر 2016 نسخة محفوظة 09 نوفمبر 2016 على موقع واي باك مشين.