أحمد بن عبية المقدسي

فقيه شافعي وقاضي وشاعر عربي مقدسي

أحمد بن محمد بن محمد الأثري المقدسي المشهور بـابن عُبَيَّة المقدسي (30 ديسمبر 1427 - 5 ديسمبر 1499) (12 ربيع الأول 831 - 3 جمادى الأولى 905) فقيه شافعي وقاضي وشاعر عربي شامي من أهل القرن الخامس عشر الميلادي/ التاسع الهجري. ولد بالقدس ونشأ بها. تلقى العلوم العقلية والنقلية فيها، ثم ولي قضاءها. ذهب إلى دمشق حيث درّس ووعظ بالجامع الأموي. توفي فيها ودفن بمقبرة باب الصغير. له ديوان شعر يحتوي عدة قصائد نبوية. وقد اشتهر بحسن النظم وجمال الخط والوعظ والخطابة.[2]

أحمد بن عبية المقدسي
معلومات شخصية
الميلاد 30 ديسمبر 1427  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
القدس  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 5 ديسمبر 1499 (71 سنة)   تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
دمشق  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مكان الدفن مقبرة الباب الصغير  تعديل قيمة خاصية (P119) في ويكي بيانات
الديانة الإسلام[1]  تعديل قيمة خاصية (P140) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة فقيه،  وقاضي شرعي،  وشاعر  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات العربية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات

سيرتهعدل

هو شهاب الدين أحمد بن محمد بن محمد بن محمد بن أبي بكر بن عبّيّة المقدسي الأثري. ولد يوم 12 ربيع الأول 831/ 30 ديسمبر 1427 بالقدس في الدولة المملوكية ونشأ بها. ينحدر من أسرة حلبية. تلقى العلوم العقلية والنقلية فيها، ثم ولي قضاءها. وظل في منصبه إلى أن عزل ونفاه السلطان الأشرف قايتباي إلى دمشق عقوبة له على الحكم الشرعي الذي أصدره سنة 1473 لهدم الكنيس اليهودي[3] فهاجر إلى دمشق. وفيها قام بالتدريس والوعظ في الجامع الأموي. توفي فيها يوم 3 جمادى الأولى 905/ 5 ديسمبر 1499. ودفن في مقبرة باب الصغير شمالي ضريح الشيخ حماد. [4][5][6]

مؤلفاتهعدل

ينسب إليه مخطوطة «نفيس النفائس في تحري مسائل الكنائس وكشف ما للمشركين في ذلك من الدسائس» و«وفاء العهود في وجوب هدم كنيسة اليهود».[3]

شعرهعدل

وصفه عمر فروخ «كان أحمد بن عبّيّة عالما واعظا و شاعرا وجدانيّا له غزل ووصف وبديعيات.»،[4] ومن بديعياته:

ما مَخلَصي في الحب من شركِ الهوىإلا بمدح المصطفى المأمونِ
زينُ الأَعاربِ في القراعِ وفي القِرىليثُ الكَتائب لم يخف لمنونِ
بدرٌ تبدَّى في حنينٍ للوغافسبى عِداهُ بصارمٍ وحنين
في البأسِ ما في الناسِ مثلُ محمدٍكلا، ولا في الحسنِ والتمكين
هو فاتحٌ كالحمدِ أول سورةٍوجميعُ أهلِ القربِ كالتأمين

مراجععدل

  1. ^ https://almerja.net/reading.php?idm=37840
  2. ^ محمد أحمد درنيقة (2003). معجم أعلام شعراء المدح النبوي (الطبعة الأولى). بيروت،‌ لبنان: دار ومكتبة الهلال. صفحة 72. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. أ ب https://www.palestine-studies.org/sites/default/files/hq-articles/10876.pdf
  4. أ ب أحمد أبو عبّيّة نسخة محفوظة 11 يونيو 2021 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ موسوعة التراجم والأعلام - أحمد بن عبية نسخة محفوظة 11 يونيو 2021 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ مدينة القدس - شهاب الدين ابن عبية المقدسي نسخة محفوظة 5 مارس 2021 على موقع واي باك مشين.