افتح القائمة الرئيسية

أبو علي زاهر بن أحمد بن محمد بن عيسى السرخسي فقيه خراسان، وشيخ القراء والمحدثين فيها.

زاهر بن أحمد السرخسي
معلومات شخصية

ولد سنة 294 هـ. سمع من: أبو لبيد محمد بن إدريس السامي، وأبو القاسم البغوي، ويحيى بن صاعد، ومحمد بن المسيب الأرغياني، ومحمد بن حفص الجويني، ومؤمل بن الحسن الماسرجسي، وأبو يعلى محمد بن زهير الأبلي، وإبراهيم بن عبد الله العسكري الزبيبي، وعلي بن عبد الله بن مبشر الواسطي، وأبو حامد محمد بن هارون الحضرمي، وأبا علي محمد بن سليمان المالكي البصري، وعدة. حدث عنه: الحاكم، وأبو عثمان إسماعيل بن الصابوني، ومحمد بن أحمد بن محمد بن جعفر المزكي، وأبو عثمان سعيد بن محمد البحيري، والقاضي أبو المظفر منصور بن إسماعيل بن أبي قرة الحنفي، وكريمة المروزية، وخلق سواهم.[1]

قال أبو عبد الله الحاكم النيسابوري: «هو أبو علي السرخسي الشافعي، شيخ عصره بخراسان، سمعت مناظرته في مجلس أبي بكر بن إسحاق الصبغي، وكان قد قرأ على أبي بكر بن مجاهد، وتفقه عند أبي إسحاق المروزي، ودرس الأدب على أبي بكر بن الأنباري، وكانت كتبه ترد علي على الدوام».[2]

وفاتهعدل

توفي السرخسي في شهر ربيع الآخر سنة 389 هـ، وله ست وتسعون سنة.

المراجععدل

 
هذه بذرة مقالة عن عالم أو باحث علمي مسلم بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.