أبو نصر السراج

أبو نصر عبد الله السراج الطوسي (توفي 378 هـ / 988 م) هو زاهد.[2] كان شيخ الصوفية، على طريقة السنة. ملقب بطاووس الفقراء وتنقل بين بلاد كثيرة، منها: القاهرة، وبغداد، ودمشق، والرملة، ودمياط، والبصرة، وتبريز، ونيسابور.

أبو نصر السراج
معلومات شخصية
الوفاة سنة 988  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
طوس  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة متصوف  [لغات أخرى]   تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات العربية[1]  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات

آثارهعدل

له كتاب: « اللمع في التصوف »، وهو بمثابة موسوعة في تاريخ التصوف الإسلامي وطبقات الصوفية وعلومهم ومصطلحاتهم وأقوالهم وأحوالهم. ويعد أستاذاً للهجويري مؤلف « كشف المحجوب »، ولأبي عبد الرحمن السلمي مؤلف « طبقات الصوفية » الذي تتلمذ عليه القشيري صاحب « الرسالة القشيرية ».[3]

المراجععدل

  1. ^ Identifiants et Référentiels — تاريخ الاطلاع: 9 مارس 2020 — الناشر: وكالة الفهرسة للتعليم العالي
  2. ^ أَبُو نَصْر السَّرَّاج الأعلام للزركلي نسخة محفوظة 13 مارس 2020 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ السراج الطوسي، أبو نصر عبد الله الموسوعة العربية الميسرة، 1965
 
هذه بذرة مقالة عن متصوف إيراني بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.