أبو العلاء الإيادي

فيلسوف وطبيب من الأندلس

أبو العلاء زهر بن عبد الملك بن محمد بن مروان بن زهر الإيادي فيلسوف، وطبيب من أهل اشبيلية في الأندلس، نشأ شرق الأندلس وسكن قرطبة، وبعد اشتغاله بالحديث والآداب أقبل على الطب.[1]

أبو العلاء الإيادي
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1001  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
إسبانيا،الإندلس
الوفاة سنة 1130 (128–129 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
إسبانيا، قرطبة
مكان الدفن إشبيلية
الحياة العملية
المهنة فيلسوف، طبيب

حياته المبكرةعدل

ذكر صاحب التكملة عنه بالآتي: «أن زهراً أنسى الناس من قبله إحاطةً بالطب وحذقاً لمعانيه، حتى أن أهل المغرب ليفاخرون به وبأهل بيته في ذلك. وحل من سلطان الاندلس محلاً لم يكن لأحد في وقته، فشارك الولاة في تدبير شؤون البلد»

أعماله ومؤلفاتهعدل

صنّف كتباً عدّة، منها:ً الطرر في الطب، والخواص، والأدوية المفردة لم يكمله، و حل شكوك الرازي على كتب جالينوس، وله أيضا رسائل ومجربات أخرى.

وفاتهعدل

ونكب في آخر عمره بقرطبة، وبها توفي، وحمل جثمانه إلى اشبيلية ودفن بها.

مراجععدل

  1. ^ "معلومات عن أبو العلاء الإيادي على موقع dbe.rah.es"، dbe.rah.es، مؤرشف من الأصل في 08 ديسمبر 2019.
  • هيكل نعمة، إلياس مليحة: موسوعة علماء الطب مع اعتناء خاص بالاطباء العرب 65