آنا جاي كوبر

كانت آنا جوليا هايوود كوبر كاتبة، ومربية، وعالمة اجتماع، ومتحدثة، وناشطة أمريكية مناضلة ضد العبودية، وأحد أبرز العلماء الأمريكيين الأفارقة في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية. انتصرت كوبر على التمييز المبني على النوع الاجتماعي والعرق في سبيل حصولها على تعليم بمستوى عالمي وسلطة وهيبة في الأوساط الأكاديمية والاجتماعية. أصبحت كوبر بعد حصولها على الدكتوراه في التاريخ من جامعة السوربون في عام 1924 رابع أمريكية من أصل أفريقي تحصل على درجة الدكتوراه. كانت كوبر أيضًا عضوًا بارزًا في مجتمع الأميركيين من أصول أفريقية في واشنطن العاصمة، وأيضًا كانت عضوًا في نادي ألفا كابا ألفا.

آنا جاي كوبر
Anna J. Cooper 1892.jpg
 

معلومات شخصية
اسم الولادة (بالإنجليزية: Anna Julia Haywood)‏  تعديل قيمة خاصية (P1477) في ويكي بيانات
الميلاد 10 أغسطس 1858[1][2][3]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
رالي، كارولاينا الشمالية[4]  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 27 فبراير 1964 (105 سنة) [1][2][5][3]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
واشنطن  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the United States.svg الولايات المتحدة  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
العرق أمريكية أفريقية[6][7][8][9][10]  تعديل قيمة خاصية (P172) في ويكي بيانات
عضوة في ألفا كابا ألفا  تعديل قيمة خاصية (P463) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم كلية أوبرلين (الشهادة:بكالوريوس في الفنون) (–1884)[4]
جامعة كولومبيا (الشهادة:دكتوراه في الفلسفة) (–1924)
كلية الفنون في باريس  [لغات أخرى] (الشهادة:دكتوراه) (–1925)[4][11]  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
شهادة جامعية دكتوراه[11]  تعديل قيمة خاصية (P512) في ويكي بيانات
المهنة مؤرخة[12]،  وكاتِبة[13][14]،  وناشط حق المرأة بالتصويت[15]،  ومنظر سياسي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات إنجليزية أمريكية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
P literature.svg بوابة الأدب

قدمت كوبر مساهمات هامة في حقول العلوم الاجتماعية، وخاصةً في علم الاجتماع. يُطلَق عليها أحيانًا لقب «والدة الحركة النسوية السوداء».[16][17][18]

السيرة الذاتيةعدل

تعليمهاعدل

حصلت كوبر في عام 1868، عندما كانت في التاسعة من عمرها، على منحة دراسية، وبدأت تعليمها في معهد القديس أوغستين للمعلمين في رالي، وهو معهد افتُتح حديثًا من قبل الأبرشية الأسقفية المحلية بغرض تدريب المعلمين على تعليم العبيد السابقين وعائلاتهم. عرض القس ج. برينتون على كوبر منحة دراسية للمساعدة في دفع النفقات. ووفقًا لمارك س. جايلز، وهو كاتب سيرة كوبر، «تراوحت المستويات التعليمية المقدمة في سانت أوغستين من المدارس الابتدائية إلى الثانوية، بما في ذلك التدريب على المهارات التجارية». ميزت كوبر نفسها خلال 14 عام أمضتها في سانت أوغستين مثبتةً أنها طالبة ذكية وطموحة لها مستقبل واعد في الفنون الليبرالية والمجالات التحليلية كالرياضيات والعلوم؛ إذ شملت المجالات التي سبرتها اللغات (الإنجليزية والفرنسية واليونانية) والأدب الإنجليزي والرياضيات والعلوم. على الرغم من امتلاك المدرسة مسارًا خاصًا مخصصًا للنساء -أُطلق عليه اسم صف السيدات- وعدم تشجع الإدارة للنساء على الاستمرار في دراستهم للوصول إلى مستويات عليا، فقد ناضلت كوبر من أجل حقها في الحصول على صف مخصصة للرجال من خلال إبرازها قدرتها الدراسية وتفوقها. انصب تركيز المدرسة خلال هذه الفترة على تدريب الشباب ليصبحوا قساوسة وإعدادهم لتدريب إضافي في جامعات مدتها أربع سنوات. كان أحد هؤلاء الرجال جورج أ. كوبر الذي أصبح زوجها في ما بعد، لكنه مات بعد عامين فقط من الزواج.[19][20]

مكنها تفوقها الأكاديمي من العمل كمدرسة للأطفال صغار السن؛ الأمر الذي ساعدها في دفع نفقاتها التعليمية. بقيت كوبر بعد الانتهاء من دراستها في المؤسسة لتعمل كمدرّسة. درست الكلاسيكيات، والتاريخ الحديث، واللغة الإنجليزية، والموسيقى الصوتية، والأدوات الصوتية في العام الدراسي 1883 – 1884. لم تكن مدرجة في هيئة التدريس في العام 1884 – 1885، ولكنها أُدرجت في عام 1885 – 1886. ربما ساهمت وفاة زوجها المبكرة في قدرتها على مواصلة التدريس، ولولا ذلك كان سيُطلب منها الانسحاب من الجامعة لتصبح ربة منزل.[21]

دخلت كوبر بعد وفاة زوجها كلية أوبرلين في أوهايو، حيث تابعت مسار دراستها لتتخرج في عام 1884. قُبلت كوبر بسبب مؤهلاتها الأكاديمية لدرجة جامعية ثانية. كانت تأخذ أربعة صفوف بدلاً من الثلاثة التي تحددها الكلية. انجذبت كوبر إلى أوبرلين بسبب سمعتها في مجال الموسيقى، لكنها لم تكن قادرة على أخذ العديد من دروس البيانو كما كانت تتمنى. كان كل من آيدا جيبس (لاحقًا هانت) وماري تشيرش تيريل من بين زملائها في الجامعة.[22][23]

قامت كوبر في عام 1900 بأول رحلة لها إلى أوروبا للمشاركة في مؤتمر جامعة أفريقيا في لندن. ذهبت كوبر بعد زيارة المدن الكاتدرائية في اسكتلندا وإنجلترا إلى باريس لحضور المعرض العالمي، وذهبت بعد أسبوع من المعرض لمشاهدة مسرحية العشق في أوبراميرغاو، ثم إلى ميونيخ وغيرها من المدن الألمانية، ومنها إلى إيطاليا لتطوف في روما ونابولي والبندقية وبومبي وجبل فيزوفيوس وفلورنسا.

الفنعدل

كتاباتهاعدل

أشادت مجلة خريجي كلية أوبرلين بكوبر في عام 1924، إذ كتبت: «تشرفت دفعة عام 1984 بإنجازات هذه الخريجة الباحثة الملونة»، ولكن عندما أرادت كوبر تقديم نسختها من رحلة شارلمان للكلية، رفضت الكلية قبولها.[24]

تشمل كتابات كوبر الأخرى كتيب سيرتها الذاتية الخطوة الثالثة حول حصولها على الدكتوراه من جامعة السوربون، ومذكراتها حول عائلة غريمكي بعنوان السنوات المبكرة في واشنطن: ذكريات الحياة مع عائلة الغريمكي التي ظهرت في «ذكريات عائلة غريمكي وحياة وكتابات شارلوت فورتن غريمكي» (نُشرت بشكل خاص في عام 1951).[25][26]

أعمالهاعدل

  • كوبر، آنا جوليا (1892). صوت من الجنوب. زينيا، أوهايو: مطبعة ألدن.
  • كوبر، آنا جوليا (1990). واشنطن، ماري هيلين (محرر). صوت من الجنوب. مطبعة جامعة أكسفورد. ISBN 9780195063233.
  • كوبر، آنا جوليا (2016). نيري، جانيت (محرر). صوت من الجنوب. منشورات دوفر. ISBN 978-0486805634.
  • كوبر، آنا ج. كوشويتز، إدوارد؛ كلاين، فيليكس (1925). رحلة شارلمان. باريس: أ. OCLC 578022221.
  • كوبر، آنا جوليا (1988). العبودية والثورة الفرنسية (1788-1805 ). لويستون، نيويورك: مطبعة إدغار ميلن. ISBN 978-0889466371.
  • كوبر، آنا جوليا (1998). ليميرت، تشارلز (محرر). صوت آنا جوليا كوبر: بما في ذلك صوت من الجنوب ومقالات وأوراق ورسائل أخرى مهمة. رومان وليتفيلد. ISBN 9780847684083.

الإرثعدل

تحتوي الصفحتان 24 و25 من جواز سفر الولايات المتحدة لعام 2016 على الاقتباس التالي: «دافع الحرية ليس عرقًا أو طائفة أو حزبًا أو فئة؛ إنه دافع الجنس البشري، الحق الطبيعي للبشرية»؛ آنا جوليا كوبر.

أصدرت دائرة بريد الولايات المتحدة طابعًا تذكاريًا على شرف آنا كوبر في عام 2009. افتُتحت أيضًا في عام 2009 مدرسة متوسطة خاصة خالية من الرسوم الدراسية سُميت على شرفها باسم مدرسة آنا جوليا كوبر الأسقفية في تشرش هيل التاريخية في ريتشموند، فرجينيا. كُرّمت كوبر أيضًا مع إليزابيث إيفلين رايت بيوم عيد على التقويم الشعائري للكنيسة الأسقفية (الولايات المتحدة الأمريكية) في 28 فبراير.[27]

تأسس مركز آنا جوليا كوبر المعني بالنوع الاجتماعي والعرق والسياسة في الجنوب بجامعة ويك فورست على شرف آنا كوبر، وكانت ميليسا هاريس بيري المدير المؤسس له.[28]

الجدول الزمني لحياتهاعدل

  • 1858: وُلدت في زمن العبودية في رالي بولاية نورث كارولينا.
  • 1877: تزوجت جورج أ. كوبر.
  • 1879: توفي الزوج، وأصبحت آنا أرملة في سن 21 عامًا.
  • 1887: بدأت تدريس الرياضيات واللاتينية في المدرسة الإعدادية.
  • 1891: شاركت كوبر في نادٍ يدعى «حلقة السبت» الأسبوعي لسكان واشنطن السود.
  • 1892: أسست رابطة النساء الملونات مع هيلين آبو كوك.
  • 1893: شاركت في استضافة الناشطة المناهضة للقتل آيدا بيل ويلز مع فريدريك دوغلاس ولوسي إلين موتن.
  • 1893: أصبحت المرأة الوحيدة المنتخبة لأكاديمية الزنوج الأمريكية.
  • 1893: حضرت «المؤتمر العالمي للنساء الممثلات» وقرأت ورقة بعنوان «التقدم الفكري للنساء الملونات في الولايات المتحدة منذ إعلان التحرر».
  • 1900: حضرت أول مؤتمر للجامعة الأفريقية في لندن، وقرأت ورقة بعنوان «مشكلة الزنوج في أمريكا»، وانضمت حينها إلى اللجنة التنفيذية.
  • 1901: أصبحت ثاني مديرة سوداء لمدرسة إم ستريت الثانوية.
  • 1925: حصلت على الدكتوراه من جامعة باريس، واشترت منزل في لودروا بارك، وبدأت باستضافة شهرية سُميت «أصدقاء اللغة الفرنسية».
  • 1929: أصبحت الرئيس الثاني لجامعة فريلينغهسين في واشنطن العاصمة.
  • 1940: أصبحت رئيسة لجامعة فريلينغهسين، واستضافت دروسًا في منزلها في لودروا.
  • 1964: توفيت آنا جاي كوبر في 27 فبراير في واشنطن العاصمة عن عمر يناهز 105 أعوام.

مراجععدل

  1. أ ب العنوان : Encyclopædia Britannica — مُعرِّف موسوعة بريتانيكا على الإنترنت (EBID): https://www.britannica.com/biography/Anna-Julia-Cooper — باسم: Anna Julia Cooper — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  2. أ ب مُعرِّف الشبكات الاجتماعية ونظام المحتوى المؤرشف (SNAC Ark): https://snaccooperative.org/ark:/99166/w6db8bc3 — باسم: Anna J. Cooper — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  3. أ ب المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسية — العنوان : اوپن ڈیٹا پلیٹ فارم — مُعرِّف المكتبة الوطنيَّة الفرنسيَّة (BnF): https://catalogue.bnf.fr/ark:/12148/cb12083189p — باسم: Anna Julia Cooper — الرخصة: رخصة حرة
  4. أ ب المؤلف: Virginia Blain، ‏إيزوبيل غروندي و باتريشيا كليمنتس — العنوان : The Feminist Companion to Literature in English — الصفحة: 234
  5. ^ العنوان : Cooper, Anna Julia Haywood (1858?–27 February 1964), author, educator, and human rights activist — نشر في: American National Biography Online — https://dx.doi.org/10.1093/ANB/9780198606697.ARTICLE.0900197 — باسم: Anna Julia Haywood Cooper — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  6. ^ https://documents.alexanderstreet.com/c/1007600702
  7. ^ الناشر: Greenwood Publishing Group — ISBN 978-0-313-33429-0https://documents.alexanderstreet.com/c/1007600702
  8. ^ المؤلف: Jessie Carney Smith — العنوان : Notable Black American Women — https://documents.alexanderstreet.com/c/1007600702
  9. ^ https://documents.alexanderstreet.com/c/1007600702
  10. ^ المؤلف: Lawson A. Scruggs — العنوان : Women of Distinction — الناشر: Lawson A. Scruggs — https://documents.alexanderstreet.com/c/1007600702
  11. أ ب المؤلف: وكالة الفهرسة للتعليم العالي — الناشر: وكالة الفهرسة للتعليم العالي — Système universitaire de documentation — تاريخ الاطلاع: 13 أغسطس 2017
  12. ^ نشر في: Black Women, Gender and Families — المجلد: 4 — الصفحة: 31-53 — العدد: 2 — https://dx.doi.org/10.5406/BLACWOMEGENDFAMI.4.2.0031Anna Julia Cooper and Africana Womanism: Some Early Conceptual Contributions
  13. ^ المؤلف: W. Fitzhugh Brundage — نشر في: Journal of American History — المجلد: 89 — الصفحة: 1368–1400 — العدد: 4 — https://dx.doi.org/10.2307/3092547Meta Warrick's 1907 “Negro Tableaux” and (Re)Presenting African American Historical Memory
  14. ^ العنوان : American Women Writers — Meta Warrick's 1907 “Negro Tableaux” and (Re)Presenting African American Historical Memory
  15. ^ الناشر: Alexander Street Press — The Black Woman Suffragists Collection
  16. ^ ""This Scholarly and Colored Alumna": Transcriptions of Anna Julia Cooper's Correspondence with Oberlin College". www2.oberlin.edu. مؤرشف من الأصل في 2019-03-25. اطلع عليه بتاريخ 2019-04-18.
  17. ^ Robbins، Hollis؛ Gates، Henry Louis, Jr.، المحررون (2017). The Portable Nineteenth-Century African American Women Writers. New York: Penguin. ص. 414. ISBN 9780143105992. OCLC 951070652.
  18. ^ "Foundations of African-American Sociology". Hampton University Department of Sociology. Hampton University. مؤرشف من الأصل في 2017-03-06. اطلع عليه بتاريخ 2017-03-05. From Melvin Barber؛ Leslie Innis؛ Emmit Hunt، African American Contributions to Sociology
  19. ^ Martin-Felton، Zora (2000). A Woman of Courage: The Story of Anna J. Cooper. Washington: Education Department, Anacostia Neighborhood Museum of the Smithsonian Institution. ص. 14. OCLC 53457649.
  20. ^ Giles، Mark S. (Fall 2006). "Special Focus: Dr. Anna Julia Cooper, 1858–1964: Teacher, Scholar, and Timeless Womanist". The Journal of Negro Education. 75 (4): 621–634. JSTOR 40034662.
  21. ^ Catalogue of St. Augustine's Normal School, 1882–99. Internet Archive. Raleigh (N.C.): St. Augustine's Normal School and Collegiate Institute. 1899. مؤرشف من الأصل في 2019-12-16. اطلع عليه بتاريخ 2016-03-23.
  22. ^ Dyson، Zita E. (2017) [ق. 1931]. "Mrs. Anna J. Cooper".
  23. ^ Gabel، Leona (1982). From Slavery to the Sorbonne and Beyond: The Life and Writings of Anna J. Cooper. Northampton, Massachusetts: Smith College. ص. 19. ISBN 0-87391-028-1.
  24. ^ Shilton, Katherine, "'This Scholarly and Colored Alumna': Anna Julia Cooper's Troubled Relationship with Oberlin College", Oberlin College, 2003. نسخة محفوظة 25 مارس 2019 على موقع واي باك مشين.
  25. ^ "Anna Julia Cooper", Stanford Encyclopedia of Philosophy, March 31, 2015. نسخة محفوظة 3 أغسطس 2019 على موقع واي باك مشين.
  26. ^ Lemert, Charles, and Esme Bhan (eds), The Voice of Anna Julia Cooper: Including a Voice from the South and Other Important Essays, Papers, and Letters, Rowman and Littlefield, 1998, p. 306. نسخة محفوظة 11 نوفمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  27. ^ School History", Anna Julia Cooper Episcopal School. نسخة محفوظة 4 يوليو 2019 على موقع واي باك مشين.
  28. ^ "Director" نسخة محفوظة September 10, 2015, على موقع واي باك مشين., Anna Julia Cooper Projectr on Gender, Race and Politics in the South.

وصلات خارجيةعدل