آستا هانستين

آستا هانستين (بالنرويجية البوكمول: Aasta Hansteen)‏ (المعروفة أيضًا باسم هاستا هانسين) (10 كانون الأول/ديسمبر1824-13 نيسان/أبريل 1908)، هي رسامة وكاتبة ونسوية نرويجية.[3][4]

آستا هانستين
 

معلومات شخصية
الميلاد 10 ديسمبر 1824 [1][2]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
كريستيانية  [لغات أخرى]‏  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 13 أبريل 1908 (83 سنة) [1][2]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
كريستيانية  [لغات أخرى]‏  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مواطنة النرويج  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
عضوة في الرابطة النرويجية لحقوق المرأة  تعديل قيمة خاصية (P463) في ويكي بيانات
الأب كريستوفر هانستين  تعديل قيمة خاصية (P22) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة رسامة،  وكاتِبة،  وناشط في مجال حقوق المرأة  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات النرويجية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات

الحياة والعمل

عدل

وُلدت آستا هانستين في كريستيانيا (أوسلو الآن)، وهي ابنة كريستوفر هانستين وهو أستاذ شهير في علم الفلك والجيوفيزياء والرياضيات التطبيقية في جامعة أوسلو. بدأت تعليمها الفني في كوبنهاغن (1840-1841) حيث تعلمت الرسم. واصلت تدريبها لمدة ثلاث سنوات في أكاديمية الفنون في دوسلدورف حيث درست الرسم بالفرشاة الناعمة. تعاقدت مع مدرسة دوسلدورف للرسم، وعرضت أعمالها في معرض العالم في باريس لعام 1855.[5]

عادت إلى النرويج واستقرت في كريستيانيا حيث كانت تُطلب للعمل منذ عدة سنوات بصفتها فنانة البورتريه الوحيدة في المدينة. أكثر لوحاتها شهرة هي صورة والدها، وهي معروضة بشكل دائم في المعرض الوطني في النرويج.[6]

استقالت من عملها الذي غرقت فيه لعدة سنوات وانتقلت إلى مدينة تيليمارك النرويجية، حيث بدأت بتطوير اهتمامها باللهجات النرويجية. عادت بعد ذلك إلى كريستيانيا ودرست مع اللغوي إيفار آسن. نشرت -بشكل مجهول- كتابًا صغيرًا كتبته باللغة النرويجية الحديثة في عام 1862، وتميزت في كونها أول امرأة تنشر باستخدام هذه اللغة.[7]

انتقلت هانستين مع ابنتها بالرضاعة تيودورا نيلسن من كريستيانيا في 9 نيسان/أبريل في عام 1880. عاشت في الولايات المتحدة لمدة تسع سنوات من عام 1880 حتى عام 1889. أمضت ست سنوات ونصف في منطقة بوسطن وسنتين ونصف في بلدة ميدويست (شيكاغو). قابلت هانستين أو لاحظت كبار الإصلاحيين في نفس الوقت الذي فعلت به كل من لوسي ستون وجوليا وارد هاو وماري ليفرمور وويندل فيليبس.

حصلت على أول دخل لها من الكتابة لصحيفة فيردنز جانج التي تقع في كريستيانيا. عادت إلى النرويج في عام 1889 واتستأنفت اهتمامها بالحركة النسوية. انضمت إلى الجمعية النرويجية لحقوق المرأة، وأصبحت مساهمة نشطة في الصحافة النسوية.[8][9]

كانت هانستين ناقدة قوية لتصورات اليهود والمسيحيين عن المرأة، والتي شعرت أنها تشوه قيمة المرأة الروحية. كانت شخصية قوية ومثيرة للجدل، وكانت تتردد إلى المقاهي والأسواق لوحدها، وأصبحت واحدة من الأشخاص الذين وضعوا بصمتهم الخاصة في أوسلو، وتوفيت في كريستيانيا.[10]

إرثها

عدل

عملت هانستين مع هنريك إبسن الذي جسد شخصية لونا هيسيل في مسرحيته «أعمدة المجتمع». بالإضافة إلى ذلك، اعتُقد أنها كانت مصدر إلهام لدور البطولة في فيلم العمة أولريك لغونار هيبرغ. ألفت عازفة البيانو والملحنة النرويجية أغاث باكر جروندل المقطوعات المخصصة لها. تميز قبرها في مقبرة المخلّص في أوسلو بتمثال نصفي من صنع غوستاف فيجلاند. كما سُمي شارعان في مقاطعة ستوفنر بمدينة أوسلو وفي تروندهايم باسمها. صممت النحاتة النرويجية نينا سوندباي تمثالًا لها يقع في منطقة أكير بريج في أوسلو.[11][12]


روابط خارجية

عدل
  • لا بيانات لهذه المقالة على ويكي بيانات تخص الفن

المراجع

عدل
  1. ^ ا ب Norsk kunstnerleksikon | Aasta Hansteen (بالنرويجية والنرويجية البوكمول والنرويجية النينوشك), Q11992497, QID:Q11992482
  2. ^ ا ب Norsk biografisk leksikon | oppr. Asta Hansteen (بالنرويجية البوكمول والنرويجية النينوشك), Kunnskapsforlaget, ISSN:2464-1502, QID:Q1563206
  3. ^ Commemoratives of Famous Women (Notable Women International) نسخة محفوظة 2017-08-14 في Wayback Machine
  4. ^ Aasta Hansteen (Lill-Ann Jensen, Store norske leksikon) نسخة محفوظة 2012-10-10 في Wayback Machine
  5. ^ Portrait of Aasta Hansteen (The Promise of America) نسخة محفوظة 2011-04-07 في Wayback Machine
  6. ^ Aasta Hansteen. 1824 - 1908(Art Experts, Inc.) نسخة محفوظة 2017-12-04 في Wayback Machine [وصلة مكسورة]
  7. ^ Aasta Hansteen (Kristin Natvig Aas, Store norske leksikon) نسخة محفوظة 2019-05-06 في Wayback Machine
  8. ^ The Best Place on Earth for Women: The American Experience of Aasta Hansteen (Janet E. Rasmussen. Norwegian-American Historical Association. Volume 31: Page 245) نسخة محفوظة 2017-10-05 في Wayback Machine
  9. ^ Hvorfor er vårt symbol en solsikke? (Norsk Kvinnesaksforening) نسخة محفوظة 2016-03-03 في Wayback Machine
  10. ^ Kavanaugh، Desiree. "Dolls House Educational Packet". SUNY Oswego. مؤرشف من الأصل في 12 August 2009. اطلع عليه بتاريخ أغسطس 2020. {{استشهاد ويب}}: تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  11. ^ Agathe Backer Grøndahl (1847-1907): "A perfectly plain woman? (Camilla Hambro. The Kapralova Society Journal. 2009) نسخة محفوظة 2019-08-01 في Wayback Machine
  12. ^ Nina Sundbye (Store norske leksikon) نسخة محفوظة 2019-05-22 في Wayback Machine