آثار النيكوتين على نمو الدماغ البشري

آثار النيكوتين الموجود في السجائر العادية والسجائر الإلكترونية على نمو الدماغ البشري

النيكوتين[ملاحظة 1] (بالإنجليزية: Nicotine)‏ هو مادة تستخرج من نبات التبغ، وتسبب الإدمان بدرجة عالية، ولكن أقل من الكوكايين والهيروين.[1][2][3] حمض الغاما-أمينوبيوتيريك له دور في الاعتماد على النيكوتين.[4][5] أظهرت الدراسات قبل السريرية، أن الأسيتيل كولين يلعب دورًا حاسمًا في نضج الدماغ عن طريق تنشيط مستقبلات أستيل كولين النيكوتين (بالإنجليزية: Nicotinic acetylcholine receptors)‏ و(تختصر: nAChRs)، وهي عائلة متنوعة هيكليًا من القنوات الأيونية المرتبطة بـ ربائط. استخدام المراهق السجائر الإلكترونية يمثل تهديدًا جوهريًا للصحة النفسية له، يمكن للنيكوتين الموجود في السجائر الإلكترونية - أيضًا - أن يحفز دماغ المراهق على الإدمان على عقاقير أخرى مثل الكوكايين. النيكوتين له تأثرات سلبية - داخل قشرة الفص الجبهي - على نمو الدماغ. التعرض للنيكوتين بشرب السجائر التقليدية أو الإلكترونية خلال فترة المراهقة يمكنه أن يؤدي إلى إضعاف نمو الدماغ. يمكن أن يؤدي تعرض الأم للنيكوتين قبل الولادة إلى آثار سلبية طويلة المدى على الدماغ النامي.[6][7][8][8][9][10][11][12]

جزيئ نيكوتين ثلاثي الأبعاد.

يعتبر النيكوتين من العقاقير المحاكية للجهاز العصبي اللاودي،[13][14][15] والتي ترتبط - وتنشط - مستقبلات الأستيل كولين النيكوتين في الدماغ (nAChRs)،[16][17] مما يؤدي - بعدها - إلى إطلاق الدوبامين - المركب الطليعي للنوربينفرين والناقلات العصبية الأخرى، مثل نورإبينفرين، والأدرينالين، الأسيتيل كولين، السيروتونين، حمض جاما أمينوبوتيريك، الغلوتامات، و الإندورفين.[18][19][20][21][22] يتداخل النيكوتين مع وظيفة الحاجز الدموي الدماغي، مما يزيد من مخاطر الإصابة بالوذمة الدماغية وألتهاب الأعصاب.[23][24] عندما يدخل النيكوتين إلى الدماغ يُحَفِّز من نشاط الخلايا العصبية الدوبامينية للدماغ المتوسط الموجودة في المنطقة السقيفية البطنية والجزء المكتز.[ملاحظة 2][25][26] التعرض المتكرر للمحلول الإلكتروني سواء كان عمداً أو بغير عمد عن طريق الابتلاع أو ملامسة العين أو ملامسة الجلد يمكن أن يسبب آثارًا ضارة مثل النوبات دماغية بسبب نقص التأكسج الدماغي.[27] الجدير بالذكر أن التعرض لمكونات السجائر الإلكترونية في فترة زمنية يمكن أن يؤدي إلى تغيرات سلوكية مستمرة.[28][29]

غليون التدخين

.

آثار النيكوتين على الجهاز العصبيعدل

الآثار الصحية لاستهلاك النيكوتين على المدى الطويل مازالت غير واضحة.[30][31] قد تمر عقود قبل أن تُعرف الآثار الصحية طويلة المدى لاستنشاق رذاذ السيجارة -العادية أو إلكترونية- للنيكوتين.[32][33] يؤدي استخدام النيكوتين على المدى القصير إلى إثارة أعصاب العقد اللا إرادية والأعصاب اللاإرادية ،في حين أن الاستخدام المزمن يسبب آثارًا سلبية على الخلايا البطانية.[34][35] لقد ثَبُت أن النيكوتين يُغَير من كميات عامل التغذية العصبية المستمد من الدماغ لدى البشر.[36][37][37] بإمكان النيكوتين أن يعدل من المرونة العصبية وعمليات التعلم والإدراك في الدماغ.[38][39][40] آثار النيكوتين تشمل: الصداع الخفيف ، والصداع ، والانزعاج، والاكتئاب ، وسرعة الانفعال ، والعدوانية ، والإحباط ، ونفاد الصبر بسهولة ، والقلق ، واضطرابات النوم ، والأحلام غير الطبيعية ، والتهيج ، والدوخة.[41][42]

انظر أيضًاعدل

هوامشعدل

  1. ^ النيكوتين مُرَكَّبٌ قِلْوانيٌّ غَيرُ أوكسيجيني سائلٌ قابلٌ للذَّوبان، يُستَخرج بِشَكْلٍ أسَاسيِّ من نَبَاتِ التَبْغِ، ويُستعمَلُ في إِبادة الحشرات
  2. ^ الجزء المكتنز هو جزء من المادة السوداء، يتكون من عصبونات دوبامينية الفعل، ويقع في الدماغ المتوسط.

المراجععدل

  1. ^ Abuse, National Institute on Drug (--). "Drug Misuse and Addiction". National Institute on Drug Abuse (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 30 نوفمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  2. ^ Abuse, National Institute on Drug (2018-06-06). "Understanding Drug Use and Addiction DrugFacts". National Institute on Drug Abuse (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 6 نوفمبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 30 نوفمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Abuse, National Institute on Drug (2018-09-28). "Recent Research Sheds New Light on Why Nicotine is So Addictive". National Institute on Drug Abuse (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 22 أغسطس 2021. اطلع عليه بتاريخ 30 نوفمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ "Tobacco Dependence - an overview | ScienceDirect Topics". www.sciencedirect.com. مؤرشف من الأصل في 1 ديسمبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 01 ديسمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Zhang, Xiaoming; Lin, Hua-ming; Hu, Hong; Hu, Xiangyang; Hu, Liwei (2016-05-20). "Gamma-aminobutyric acid mediates nicotine biosynthesis in tobacco under flooding stress". Plant Diversity. 38 (1): 53–58. doi:10.1016/j.pld.2016.05.004. ISSN 2096-2703. PMID 30159449. مؤرشف من الأصل في 2 ديسمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Picciotto, Marina R.; Higley, Michael J.; Mineur, Yann S. (2012-10-04). "Acetylcholine as a neuromodulator: cholinergic signaling shapes nervous system function and behavior". Neuron. 76 (1): 116–129. doi:10.1016/j.neuron.2012.08.036. ISSN 0896-6273. PMID 23040810. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Dwyer, Jennifer B.; Broide, Ron S.; Leslie, Frances M. (2008-03). "Nicotine and brain development". Birth Defects Research. Part C, Embryo Today: Reviews. 84 (1): 30–44. doi:10.1002/bdrc.20118. ISSN 1542-9768. PMID 18383130. مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  8. أ ب Callahan, Patrick M.; Terry, Alvin V.; Peitsch, Manuel C.; Hoeng, Julia; Koshibu, Kyoko (2021-05-10). "Differential effects of alkaloids on memory in rodents". Scientific Reports (باللغة الإنجليزية). 11 (1): 9843. doi:10.1038/s41598-021-89245-w. ISSN 2045-2322. مؤرشف من الأصل في 10 مايو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ MA, Sarah Bates, MS. "Nicotine Addiction". www.brainfacts.org (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 6 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 30 نوفمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ Physiological society (GB) (1878). "The journal of physiology: a publication of the Physiological society". The journal of physiology : a publication of the Physiological society (باللغة الإنجليزية). ISSN 0022-3751. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Abuse, National Institute on Drug (2020-01-08). "Vaping Devices (Electronic Cigarettes) DrugFacts". National Institute on Drug Abuse (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 30 نوفمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ "Nicotine and Health Effects on the Body". Healthline (باللغة الإنجليزية). 2018-08-23. مؤرشف من الأصل في 10 نوفمبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 30 نوفمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ Lee, Mi-Sun; Rees, Vaughan W.; Koutrakis, Petros; Wolfson, Jack M.; Son, Youn-Suk; Lawrence, Joy; Christiani, David C. (2019-02-12). "Cardiac Autonomic Effects of Secondhand Exposure to Nicotine from Electronic Cigarettes". Environmental Epidemiology. 3 (1): e033. doi:10.1097/EE9.0000000000000033. ISSN 2474-7882. PMID 31656942. مؤرشف من الأصل في 1 ديسمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ Haass, M.; Kübler, W. (1997-01). "Nicotine and sympathetic neurotransmission". Cardiovascular Drugs and Therapy. 10 (6): 657–665. doi:10.1007/BF00053022. ISSN 0920-3206. PMID 9110108. مؤرشف من الأصل في 22 أغسطس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  15. ^ "Parasympathomimetics - an overview | ScienceDirect Topics". www.sciencedirect.com. مؤرشف من الأصل في 1 ديسمبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 30 نوفمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ Fu, Xiao Wen; Lindstrom, Jon; Spindel, Eliot R. (2009-7). "Nicotine Activates and Up-Regulates Nicotinic Acetylcholine Receptors in Bronchial Epithelial Cells". American Journal of Respiratory Cell and Molecular Biology. 41 (1): 93–99. doi:10.1165/rcmb.2008-0352OC. ISSN 1044-1549. PMID 19097990. مؤرشف من الأصل في 1 ديسمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  17. ^ Xiao, Cheng; Zhou, Chun-yi; Jiang, Jin-hong; Yin, Cui (2020-01). "Neural circuits and nicotinic acetylcholine receptors mediate the cholinergic regulation of midbrain dopaminergic neurons and nicotine dependence". Acta Pharmacologica Sinica (باللغة الإنجليزية). 41 (1): 1–9. doi:10.1038/s41401-019-0299-4. ISSN 1745-7254. مؤرشف من الأصل في 16 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  18. ^ Pidoplichko, V. I.; DeBiasi, M.; Williams, J. T.; Dani, J. A. (1997-11-27). "Nicotine activates and desensitizes midbrain dopamine neurons". Nature. 390 (6658): 401–404. doi:10.1038/37120. ISSN 0028-0836. PMID 9389479. مؤرشف من الأصل في 1 ديسمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ Esterlis, Irina; Hannestad, Jonas O.; Perkins, Evgenia; Bois, Frederic; D'Souza, D. Cyril; Tyndale, Rachel F.; Seibyl, John P.; Hatsukami, Dorothy M.; Cosgrove, Kelly P. (2013-04). "Effect of a nicotine vaccine on nicotine binding to β2*-nicotinic acetylcholine receptors in vivo in human tobacco smokers". The American Journal of Psychiatry. 170 (4): 399–407. doi:10.1176/appi.ajp.2012.12060793. ISSN 1535-7228. PMID 23429725. مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  20. ^ Fletcher, Paul J.; Lê, Anh Dzung; Higgins, Guy A. (2008). "Serotonin receptors as potential targets for modulation of nicotine use and dependence". Progress in Brain Research. 172: 361–383. doi:10.1016/S0079-6123(08)00918-7. ISSN 1875-7855. PMID 18772042. مؤرشف من الأصل في 1 ديسمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ Zhu, P. J.; Chiappinelli, V. A. (1999-12). "Nicotine modulates evoked GABAergic transmission in the brain". Journal of Neurophysiology. 82 (6): 3041–3045. doi:10.1152/jn.1999.82.6.3041. ISSN 0022-3077. PMID 10601439. مؤرشف من الأصل في 1 ديسمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  22. ^ Abuse, National Institute on Drug (--). "How does tobacco deliver its effects?". National Institute on Drug Abuse (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 25 نوفمبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 30 نوفمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  23. ^ Paulson, Jennifer R.; Yang, Tianzhi; Selvaraj, Pradeep K.; Mdzinarishvili, Alexander; Van der Schyf, Cornelis J.; Klein, Jochen; Bickel, Ulrich; Abbruscato, Thomas J. (2010-2). "Nicotine Exacerbates Brain Edema during In Vitro and In Vivo Focal Ischemic Conditions". The Journal of Pharmacology and Experimental Therapeutics. 332 (2): 371–379. doi:10.1124/jpet.109.157776. ISSN 0022-3565. PMID 19889792. مؤرشف من الأصل في 1 ديسمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  24. ^ Piao, Wen-Hua; Campagnolo, Denise; Dayao, Carlos; Lukas, Ronald J; Wu, Jie; Shi, Fu-Dong (2009-06). "Nicotine and inflammatory neurological disorders". Acta Pharmacologica Sinica. 30 (6): 715–722. doi:10.1038/aps.2009.67. ISSN 1671-4083. PMID 19448649. مؤرشف من الأصل في 14 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  25. ^ Keath, J. Russel; Iacoviello, Michael P.; Barrett, Lindy E.; Mansvelder, Huibert D.; McGehee, Daniel S. (2007-12). "Differential modulation by nicotine of substantia nigra versus ventral tegmental area dopamine neurons". Journal of Neurophysiology. 98 (6): 3388–3396. doi:10.1152/jn.00760.2007. ISSN 0022-3077. PMID 17942622. مؤرشف من الأصل في 1 ديسمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  26. ^ Zhao-Shea, Rubing; Liu, Liwang; Soll, Lindsey G; Improgo, Ma Reina; Meyers, Erin E; McIntosh, J Michael; Grady, Sharon R; Marks, Michael J; Gardner, Paul D (2011-04). "Nicotine-Mediated Activation of Dopaminergic Neurons in Distinct Regions of the Ventral Tegmental Area". Neuropsychopharmacology. 36 (5): 1021–1032. doi:10.1038/npp.2010.240. ISSN 0893-133X. PMID 21289604. مؤرشف من الأصل في 1 ديسمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  27. ^ Engineering; Division, Health and Medicine; Practice, Board on Population Health and Public Health; Systems, Committee on the Review of the Health Effects of Electronic Nicotine Delivery; Eaton, David L.; Kwan, Leslie Y.; Stratton, Kathleen (2018-01-23). Toxicology of E-Cigarette Constituents (باللغة الإنجليزية). National Academies Press (US). مؤرشف من الأصل في 22 نوفمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ Trauth, J. A.; Seidler, F. J.; Slotkin, T. A. (2000-10-13). "Persistent and delayed behavioral changes after nicotine treatment in adolescent rats". Brain Research. 880 (1–2): 167–172. doi:10.1016/s0006-8993(00)02823-7. ISSN 0006-8993. PMID 11033001. مؤرشف من الأصل في 1 ديسمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ Trauth, J. A.; Seidler, F. J.; Slotkin, T. A. (2000-10-13). "Persistent and delayed behavioral changes after nicotine treatment in adolescent rats". Brain Research (باللغة الإنجليزية). 880 (1): 167–172. doi:10.1016/S0006-8993(00)02823-7. ISSN 0006-8993. مؤرشف من الأصل في 1 ديسمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  30. ^ Lee, Peter N.; Fariss, Marc W. (2017). "A systematic review of possible serious adverse health effects of nicotine replacement therapy". Archives of Toxicology. 91 (4): 1565–1594. doi:10.1007/s00204-016-1856-y. ISSN 0340-5761. PMID 27699443. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  31. ^ MONDAY; November 14; 2016. "The Long-Term Effects of Vaping are Still Unknown". Beebe Healthcare (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 02 ديسمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: numeric names: قائمة المؤلفون (link)
  32. ^ National Center for Chronic Disease Prevention and Health Promotion (US) Office on Smoking and (2014). Nicotine (باللغة الإنجليزية). Centers for Disease Control and Prevention (US). مؤرشف من الأصل في 30 نوفمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  33. ^ Mishra, Aseem; Chaturvedi, Pankaj; Datta, Sourav; Sinukumar, Snita; Joshi, Poonam; Garg, Apurva (2015). "Harmful effects of nicotine". Indian Journal of Medical and Paediatric Oncology : Official Journal of Indian Society of Medical & Paediatric Oncology. 36 (1): 24–31. doi:10.4103/0971-5851.151771. ISSN 0971-5851. PMID 25810571. مؤرشف من الأصل في 29 سبتمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  34. ^ Niedermaier, O. N.; Smith, M. L.; Beightol, L. A.; Zukowska-Grojec, Z.; Goldstein, D. S.; Eckberg, D. L. (1993-08). "Influence of cigarette smoking on human autonomic function". Circulation. 88 (2): 562–571. doi:10.1161/01.cir.88.2.562. ISSN 0009-7322. PMID 8339419. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  35. ^ Fetterman, Jessica L.; Weisbrod, Robert M.; Feng, Bihua; Bastin, Reena; Tuttle, Shawn T.; Holbrook, Monica; Baker, Gregory; Robertson, Rose Marie; Conklin, Daniel J. (2018-07). "Flavorings in Tobacco Products Induce Endothelial Cell Dysfunction". Arteriosclerosis, Thrombosis, and Vascular Biology. 38 (7): 1607–1615. doi:10.1161/ATVBAHA.118.311156. ISSN 1524-4636. PMID 29903732. مؤرشف من الأصل في 12 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  36. ^ Andresen, Jannicke Hanne; Løberg, Else Marit; Wright, Marianne; Goverud, Ingeborg Løstegaard; Stray-Pedersen, Babill; Saugstad, Ola Didrik (2009). "Nicotine affects the expression of brain-derived neurotrophic factor mRNA and protein in the hippocampus of hypoxic newborn piglets". Journal of Perinatal Medicine. 37 (5): 553–560. doi:10.1515/JPM.2009.081. ISSN 1619-3997. PMID 19492919. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  37. أ ب Machaalani, Rita; Chen, Hui (2018-03-01). "Brain derived neurotrophic factor (BDNF), its tyrosine kinase receptor B (TrkB) and nicotine". NeuroToxicology (باللغة الإنجليزية). 65: 186–195. doi:10.1016/j.neuro.2018.02.014. ISSN 0161-813X. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  38. ^ Grundey, Jessica; Thirugnasambandam, Nivethida; Amu, Rosa; Paulus, Walter; Nitsche, Michael A. (2018). "Nicotinic Restoration of Excitatory Neuroplasticity Is Linked to Improved Implicit Motor Learning Skills in Deprived Smokers". Frontiers in Neurology. 9: 367. doi:10.3389/fneur.2018.00367. ISSN 1664-2295. مؤرشف من الأصل في 30 نوفمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  39. ^ Russell W.; Gill, W. Drew (2019-01-01). Victor R. (المحرر). Chapter 9 - Nicotine, Neural Plasticity, and Nicotine's Therapeutic Potential (باللغة الإنجليزية). Academic Press. صفحات 65–70. ISBN 978-0-12-813035-3. مؤرشف من الأصل في 2 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  40. ^ Grundey, Jessica; Thirugnanasambandam, Nivethida; Kaminsky, Kim; Drees, Anne; Skwirba, Angela C.; Lang, Nicolas; Paulus, Walter; Nitsche, Michael A. (2012-10-26). "Rapid Effect of Nicotine Intake on Neuroplasticity in Non-Smoking Humans". Frontiers in Pharmacology. 3: 186. doi:10.3389/fphar.2012.00186. ISSN 1663-9812. PMID 23133419. مؤرشف من الأصل في 11 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  41. ^ "Nicotine Side Effects: Common, Severe, Long Term". Drugs.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 13 أغسطس 2021. اطلع عليه بتاريخ 02 ديسمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  42. ^ "Nicotine | Brain and Body Effects, Addiction, How It Affects Health". Drugwatch.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 2 نوفمبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 02 ديسمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

روابط خارجيةعدل